المحترف الأول: م.العلمة 1-2 ش.الساورة (ملخص اللقاء)

(نهاية اللقاء)

مولودية العلمة
نشرت : الهدّاف الثلاثاء 03 سبتمبر 2013 17:53

ملعب مسعود زوقار بالعلمة، أرضية صالحة، جمهور متوسط، طقس معتدل، تنظيم محكم، تحكيم للثلاثي : أمالو، عزرين، بونوة.

الأهداف: برشيش (د79) لـ م.العلمة - باكايوكو (د8)، زاوي (د90+1) لـ ش.الساورة

م.العلمة: أوسرير، بلخيثر، برشيش، زغيدي، بلهادي، همامي، بن طيب، غربي، درارجة، شنيحي، حميتي.

المدرب: يعيش.

ش.الساورة: بوصوف، طوبال، درباح، باكايوكو، صابوني، بوسماحة، بلخيثر، برباري، ميباركي، بلجيلالي، حمزاوي.

المدرب: مشيش.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ملخص الشوط الأول:

دخل لاعبو الفريقان بقوة مع اللحظات الأولى للشوط الأول، أولى المحاولات الخطيرة كانت في (د3) عن طريق حميتي من فريق مولودية العلمة، بعد تسديدة قوية من حوال 25 متر تصدى لها بوصوف بروعة وحول الكرة إلى الركنية، رد الزوار كان عنيفا، ةدائما من اخطر لاعبي الساورة بلجيلالي في (د8) والذي لعب مخالفة غير مباشرة ناحية زميله المتحرر من أي رقابة ليضعها الأخير بكل سهولة في المرمى مفتتحا النتيجة لأبناء الصحراء. هذا الهدف أثر كثيرا في لاعبي العلمة الذين كثفوا من هجماتهم ناحية مرمى الحارس القسنطيني بوصوف، لكن دون جدوى وكانت أخطر الفرص في (د10) عن طريق بربار الذي سدد مخالفة مباشروة من حوالي 25 متر لكنها علت القائم الأفقي بقليل، وكذلك في (د17) عن طريق درارجة الذي تلقى تمريرة طويلة من حميتي، يسدد كرة قوية لكنها جانبت القائم بسنتمترات،ضغط المحليين تواصل، حيث ألقى فريق مولودية العلمة بكل ثقله ناحية دفاعات الساورة، بغية العودة في النتيجة، ففي (د24) مخالفة محكمة من بلهاني كانت في طريقها إلى الشباك لولا براعة الحارس بوصوف الذي أميك الكرة ببراعة، فريق شبيبة الساورة حاول إبعاد الضغط عن منطقته، حيث تقدم لشن الهجمات لتعزيز النتيجة، ففي (د32) قام هجوم الساورة بعمل جماعي جميل، وصلت الكرة على اثره إلى اللاعب بلجيلالي الذي سدد من على مشارف خط 18 لكن الحارس أوسرير في المكان المناسب، وعاد فريق مولودية العلمة لشن حملاته الهجومية بغية تعديل النتيجة، وفوت شنيحي الفرصة على فريق لفعل ذلك في (د41) لما استقبل توزيعة من زميله همامي لكن رأسيته ضعيفة ولم تشكل اية خطورة على مرمى الساورة، ليواصل أصحاب الأرض الضغط وكانت أخطر فرصة في (د45+1) عندما سدد غربي كرة ضعيفة لحق عليها زميله درارجة الذي سدد كرة قوية من على خط 18 لكن بوصوق يتألق ويبعد الكرة إلى الركنية لينتهي على اثرها الشوط الأول بتفوق الساورة بهدف نظيف.

ملخص الشوط الثاني:

الشوط الثاني كان قمة في الاثارة، حيث دخله الفريقان بكل روح هجومية، لكن المبادرة دائما كانت من المحلبيين، الذين بادروا في الهجوم، وذلك مند الدقائق الأولى، ففي (د56) شنيحي يقود هجوما للعلمة يسدد كرة صاروخية من بعيد والحارس بوةصوف أبدى براعة في التعامل معها، وأمسك بالكرة بأعجوبة، في (د68) عمل جماعي رائع للاعبي العلمة، تصل الكرة إلى حميتي الذي وجد نفسه وجها لوجه مع الحارس بوصوف هذا الأخير عرقل حميتي وبشكلا واضح للغاية داخل منطقة العمليات لكن الحكم أمالو تغاضى عن منح ركلة جزاء واضحة للعلمة وسط سخط الجماهير، وواصل عناصر مولودية العلمة ضغطهم على مرمى حارس الساورة بوصوف بغية العودة في النتيجة، وكان لهم ذلك في (د71) عندما نفذ درارجة ركنية أبعدها الدفاع قبل أن تصل الكرة إلى بن طيب الذي بدوره مرر الكرة نحو برشيش الذي سددها بقوة في الشباك معلنا عن تعديل النتيجة وسط فرحة كبيرة للجماهير، سيطرة المحليين استمرت إلى غاية نهاية الوقت الرسمي للمقابلة عندما عاد الزوار للتحكم من جديد في زمام الأمور مستغلين الانهيار البدني للاعبي العلمة، حيث كاد لاعب الساورة العمري أن يضيف هدفا ثاني من كرة مرتدة من القائم على اثر تسديدة بلجيلالي لكن الحارس أوسرير كان في المكان المناسب، لتتواصل سيطرة الزوار، ومن هجمة منظمة المايسترو بلجيلالي يفشل في وضع الكرة في الشباك نظرا ليقضة أوسرير الذي خرج معه وجها لوجها ممسكا بالكرة ومفوتا على الساورة هدف الفوز، وجاءت (د90+2) لتعلن عن هدف الفوز للزوار، وبواسطة اللاعب البديل زاوي الذي استغل تمريرة من سايح، ليجد نفسه وجها لوجه مع أوسرير، يراوغ الأخير ويضع الكرة في الشباك مسجلا هدف الفوز، ليعلن على اثره الحكم نهاية اللقاء بخيبة جديدة للعلمة على أرضية ميدانها، وفوز كبير لأبناء الصحراء.

كلمات دلالية : المحترف الأول،
comments powered by Disqus

آخر الأخبار



الاستفتاءات

تصويتات أخرى

هل تعتقد أن ميسي سينهي مسيرته مع برشلونة؟

تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

المنتديات

القائمة

الملفات

القائمة
23:14 | 2019-11-24 إنفانتينو... رجل القانون الذي يتسيد عرش "الفيفا"

يأتي الاعتقاد وللوهلة الأولى عند الحديث عن السيرة الذاتية لنجم كرة القدم حياته كلاعب كرة قدم فقط...

23:17 | 2019-09-13 يورغن كلوب... حلم بأن يكون طبيبا فوجد نفسه في عالم التدريب

نجح يورغن كلوب المدرب الحالي لـ ليفربول في شق طريقه نحو منصة أفضل المدربين في العالم بفضل العمل الكبير الذي قام مع بوروسيا دورتموند الذي قاده للتتويج بلقب البوندسليغا والتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وهو ما أوصله لتدريب فريقه بحجم "الريدز"...

17:41 | 2019-08-30 ليفاندوفسكي... الهداف البولوني المرعب الذي تفنن في هز شباك المنافسين

يأتي الاعتقاد للوهلة الأولى عند الحديث عن السيرة الذاتية لنجم كرة القدم حياته كلاعب كرة قدم فقط...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2019
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال