الاتحاد اليوم في الكاميرون بشعار "يا جات يا راحت"

من المنتظر أن يصل اتحاد العاصمة فجر اليوم الجمعة إلى العاصمة الاقتصادية الكاميرونية "دوالا"...

اتحاد العاصمة
نشرت : مبعوث "الهداف" إلى الكاميرون: ش. عادل الخميس 04 أبريل 2013 23:59

 حيث كانت الرحلة قد انطلقت ظهيرة أمس الخميس، وهذا لمواجهة نادي الفهود في إياب الدور السادس عشر من منافسة كأس الاتحاد الإفريقي، يذكر أن مباراة الذهاب انتهت بفوز الاتحاد بهدف واحد دون مقابل، وسيحاول أصحاب الزي الأحمر والأسود مواصلة المشوار في هذه المنافسة رغم عدم إعطاء المدرب كوربيس أهمية لها مقارنة بالكأس العربية التي وصل الفريق إلى محطتها الأخيرة.
التنقل إلى المغرب ظهيرة أمس والرحلة تأخرت بنصف ساعة
شد أصحاب الزي الأحمر والأسود الرحال إلى العاصمة الاقتصادية المغربية ظهيرة أمس، حيث كانت الرحلة مقرّرة على الساعة الثانية والربع، لتقلع بتأخر طفيف وصل إلى نصف ساعة، حيث انطلقت في حدود الساعة الثالثة إلا ربع، وهذا على متن الخطوط الملكية المغربية.
ضيف، بدبودة وڤاسمي آخر من وصل المطار
كان اللاعبون ضيف، بدبودة وڤاسمي آخر من وصل إلى مطار هزاري بومدبن ظهيرة أمس، حيث كان الجميع في الموعد وتم وضع كل الترتيبات، ولم يكن الثلاثي متأخرا كثيرا عن الموعد وإنما تأخر ببضع دقائق فقط، ولم يؤثر ذلك على الأمور، حيث وجد الجميع في الانتظار.
بعض اللاعبين بـ "الكوستيمات" وآخرون بلباس رياضي
وعلى غير العادة، اختلفت بدلات اللاعبين في رحلة النادي إلى الكاميرون، حيث كان البعض منهم يرتدي لباسا رياضيا خاصا بالاتحاد، فيما كان البعض الآخر يرتدي بدلات رسمية للاتحاد، ولم ترد الإدارة أن تفرض على اللاعبين أن يرتدوا بدلات رسمية تحمل شعار النادي، وهذا كون الرحلة إلى أدغال إفريقيا.
الوصول إلى المغرب بعد ساعتين ونصف
ووصلت بعثة الاتحاد إلى الدار البيضاء بعد رحلة دامت قرابة ساعتين ونصف، حيث كان الوصول إلى هناك في حدود الساعة الرابعة والربع بالتوقيت المحلي، الخامسة والربع بالتوقيت الجزائري، وهو الأمر الذي جعل اللاعبين يقضون الرحلة في أجواء رائعة من المزاح والمرح.
المكوث في المغرب إلى غاية العاشرة ليلا
مكثت بعثة الاتحاد في الدار البيضاء المغربية حوالي خمس ساعات، حيث بقي رفقاء القائد العيفاوي إلى غاية الساعة العاشرة ليلا بالتوقيت الجزائري، التاسعة بالتوقيت المحلي، وهذا تحسبا لرحلة ثانية نحو مدينة "دوالا" الكاميرونية مباشرة.
الوصول إلى الكاميرون على الرابعة صباحا
ومن المتوقع أن تصل الطائرة التي تقل عناصر الاتحاد إلى العاصمة الاقتصادية الكاميرونية "دوالا" فجر اليوم، إذ من المقرّر أن تحط بالمطار في حدود الساعة الرابعة فجرا، وهذا في حال عدم حدوث أي تأخير، وهي الرحلة التي ستتعب أبناء "سوسطارة" كثيرا، خصوصا وأنهم عائدون من مصر أول أمس.
---------------------
كوربس: "كأس الكاف آخر اهتماماتي لكن لا يمكنني أن أقول للاعبين سجلوا في مرماكم"
في حديث مع المدرب كوربيس مساء الأربعاء في رحلة العودة إلى الجزائر قال مدرب الاتحاد بطريقة غير مباشرة أنه يتمنى أن يخرج فريقه من السباق وأكد في الوقت نفسه أن لاعبيه سيلعبون مباراة عادية ودون أي ضغط حيث قال: "الفريق سيتنقل إلى الكاميرون بـ15 لاعبا، ومن الطبيعي أن يلعب الفريق مباراة من أجل التأهل، لأنه من غير الممكن أن أطلب منهم تعمد الهزيمة أو أن يسجلوا في مرماهم، المهم هو اللعب بالرغم من أن هذه المنافسة هي آخر اهتمامتي".
"الكأسين العربية والجمهورية بالدرجة الأولى"
وفي تصنيفه للمنافسات الأربع التي يلعبها الفريق قال كوربيس: "أظن أن الأمور باتت واضحة، فالأهمية القصوى في الوقت الراهن تخص منافستي الكأسين العربية والجمهورية، لأننا وصلنا إلى مرحلة تحتم علينا العمل على تحقيق النجاحات المرجوة، من الطبيعي أن يعمل الفريق على تحقيق التأهل في الأدوار الماضية، لكن في مرحلتي نصف النهائي والنهائي فإن الهدف واضح وهو التتويج".
"البطولة في المركز الثالث وكأس الكاف آخر اتماماتي"
وصنف المشرف الأول على العارضة الفنية للاتحاد البطولة في المركز الثالث حيث قال: "بماأننا ضيّعنا لقب البطولة منذ عدة جولات، فإنه يبقى أملنا الوحيد هو احتلال المركز الثاني المؤهل لرابطة الأبطال الإفريقية، وهذا ممكن جدا، لذا أضع حسابات لمباريات البطولة المتبقية وأحضر من أجل تحقيق نتائج جيّدة تمكننا من الوصول إلى الهدف المسطّر، أما كأس الكاف فتأتي في المركز الرابع البعيد جدا عن بقية المنافسات".
"أفضل اللعب يوم 13، لأن لقاء البطولة مهم أيضا"
وفيما يخص قضية البرمجة فقد قال المشرف الأول على العارضة الفنية للاتحاد أنه يفضل لعب لقاء الكأس في تاريخه الأول: "من الطبيعي أن نفضل اللعب يوم 12 بدل 13، حيث أن الفريق سيعود إلى الجزائر يوم الأحد، ولدينا الوقت الكافي لكي نحضّر اللقاء كما يجب، أما إذا برمجناه يوم 13 فإنه من الطبيعي أن نكون متعبين خاصة في حالة ما إذا آلت المباراة إلى الوقت الإضافي أو ركلات الترجيح، فهناك لقاء البطولة في انتظارنا يوم 16، ونحن لا زلنا في السباق من أجل احتلال المركز الثاني".
"اللاعبون ليسوا آلات وماذا لو يتأهل الفريق في الكاميرون"
وقال أيضا كوربيس في ذات الموضوع: "من الطبيعي أن نعمل على توفير فترات للراحة للاعبين، فهؤلاء بشر وهم بحاجة إلى الاسترجاع وأخذ قسط من الراحة، مستعون للعب مرتين في الأسبوع، ولكن على الأقل أن يكون لقاءين أو لقاء واحد في الأسبوع الموالي، لأن هؤلاء اللاعبين ليسوا آلات، وتخيلوا لو يتأهل الفريق في الكاميرون".
-----------------
العرفي سيغيب قرابة أسبوعين آخرين ويزيد الاتحاد معاناة
يواصل اتحاد العاصمة تضييع اللاعبين تلو الآخر، فبعد تضييع اللاعب يخلف الذي ربما يكون قد أنهى الموسم، ها هو اللاعب العربي يتبيّن أن الإصابة التي تعرّض لها في أولى لقاءات كاس الكاف أمام الفهود الكاميروني تعتبر بليغة وتتطلب أكثر من شهر لكي يعود إلى المنافسة، ففي البداية كان الجميع يظن أن سيعود بعد عشرة أيام، لكن حتى الآن لم يعد وسيغيب أسبوعين آخرين على الأقل، وهو ما يزيد منمعاناة الاتحاد المقبل على مختلف المنافسات أين يكون الفريق بحاجة إلى كل العناصر.
الإصابة لم تأت في وقتها واللاعب عازم على العودة
ولم تأت هذه الإصابة في الوقت الذي لا يؤثر على اللاعب أو الفريق، حيث أنها لو كانت إصابة مثل هذه في مرحلة الذهاب أين كان اللاعب بعيدا عن المنافسة والفريق لم تكن لديه كثافة في البرنامج لما تأثر الفريق كثيرا، لكن في هذه المرحلة الكل تأثر، خاصة وأن وسط ميدان شبيبة القبائل السابق كان في منحى تصاعدي وتألقه من مباراة لأخرى كان متواصلا وواضحا، ولكن رغم ذلك لمسنا من خلال كلام اللاعب أنه عازم على العودة واللحاق بمختلف المنافسات.
كوربيس: "العرفي كان في منحى تصاعدي وضيّعناه"
وقال المدرب كوربيس حول إصابة اللاعب العرفي أنها من بين الأسباب التي جعلته يفكر في ترك كأس الكاف، حيث قال: "العرفي كان يؤدي في مستوى جيّد، وكان في تحسن مستمر ومنحى تصاعدي، كان يجعلني أعتمد عليه في العديد من المباريات، وقد أدى مباراة جيّدة أمام الاسماعيلي، لكن لسوء حظه وحظنا جميعا أننا ضيّعناه لمدة تفوق الشهر، وهذا يعتبر ضربة موجعة للفريق"
"نأمل عودته قبل النهائي العربي"
وتابع كوربيس قوله أنه يأمل في أن يعود اللاعب إلى المنافسة قريبا حيث قال: "نأمل في أن يعود اللاعبون إلى المنافسة قريبا، حيث أننا بحاجة إلى العناصر في ظل تقارب مواعيد المباريات، سوف يغيب عن بعض المباريات القادمة ولكننا نأمل في استرجاعه قبل نهائي الكأس العربية أو قبل نهاية الشهر في أسوء الظروف".
العرفي: "في راسي سأحضر النهائي ولم لا قبل ذلك"
وفي دردشة خاطفة مع المعني بالأمر وهو اللاعب حسين العرفي فإنه قال أنه يأمل في أن يعود خلال أسبوعين على أقصى تقدير: "أعرف أنني سأغيب عن لقاءي نصف كأس الجمهورية ولقاء البطولة أمام الشلف، لكن في ذهني سأحضر اللقاء النهائي من الكأس العربية، ولم لا المشاركة في لقاء كأس الكاف إذا تأهلنا إلى الدور الموالي".
----------------
المغاربة هنأوا التحاد على تأهله إلى النهائي
بمجرّد أن وصل لاعبو اتحاد العاصمة إلى العاصمة الاقتصادية المغربية الدار البيضاء حتى تعالت أصوات بعض المغاربة مرحبين باتحاد العاصمة، ومهنئين لاعبيه على التأهل التاريخي الذي حققه النادي إلى نهائي كأس الاتحاد العربي للأندية، المغاربة بالرغم من تجرعهم مرارة إقصاء الرجاء البيضاوي بطريقة مهينة على أرضه وأمام جماهيره أمام نادي العربي الكويتي إلا أنهم كانوا رياضيين مع الاتحاد وهنأوه على بلوغه المحطة الأخيرة من الكأس العربية.
اللاعبون شاهدوا فلما داخل الطائرة خلال الرحلة
على عكس الرحلات المبرمجة عبر الخطوط الجوية الجزائرية، وجد لاعبو الاتحاد أن الرحلة ممتعة بين الجزائر والدار البيضاء المغربية عبر الخطوط الجوية المغربية حين تم بث فيلم على شاشات الطائرة، وهو الأمر الذي استحسنه اللاعبون حيث لم يشعروا بالوقت كيف مرّ، وأنساهم متاعب رحلة القاهرة الجزائر أول أمس والذي دام خمس ساعات شعر فيه اللاعبون بالملل طوال الرحلة.
حدّاد و"كوربيس" في توديع البعثة
حضر الثنائي ربوح حداد – "رولان كوربيس" إلى مطار هواري بومدين الدولي من أجل توديع اللاعبين والاطمئنان عليهم حتى إقلاع الطائرة، يذكر أن الثنائي لم يرافق البعثة لأن الأول لديه انشغالات شخصية، والآخر تحجج بالمرض في حال تناوله الدواء الواقي من الأمراض المعدية في إفريقيا، وقد واصل الثنائي مرافقة اللاعبين إلى غاية منطقة الركوب، حيث تم السماح له استثناء بالتواجد هناك.
"كوربيس" لدزيري: "لو تخسر فسأبعدك عن العارضة الفنية"
وكان المدرب "رولان كوربيس" قد تبادل أطراف الحديث مع مساعده بلال دزيري الذي سيكون المدرّب الرئيسي في هذه الرحلة، حيث قال له في دردشة معه: "إنك أنت المشرف الأول على العارضة الفنية بدءا من الآن وإلى غاية العودة، ففي حال فشلك في تحقيق التأهل فإنني سأبعدك عن العارضة الفني نهائيا ولن تعمل معي، قبل أن ينفجر الجميع ضاحكين، لأنهم عرفوا أن المدرب الفرنسي قالها مازحا ولم يكن يقصد ذلك".
بوعزة، جديات والعيفاوي سبق لهم اللعب في الكاميرون
عاد اللاعب بوعزة لمرافقة زملائه في الرحلة بعدما غاب عن رحلة القاهرة بسبب العقوبة، وتعتبر هذه الرحلة هي الثانية له إلى الكاميرون، حيث سبق له أن لعب هناك رفقة وفاق سطيف مرتين، وكان معه أيضا العيفاوي في مباراة أمام نادي "دوالا" سنة 2010 والثانية أمام "كوتون سبور" في سنة 2011، أما جديات فقد كان حاضرا في الأولى فقط، وعليه فإن الثلاثي يعرف جيّدا صعوبة الرحلات إلى أدغال إفريقيا وخاصة إلى الكاميرون.
جديات سبق له التسجيل هناك
وسبق للاعب المخضرم لعموري جديات أن سجّل في مرمى نادي "دوالا" الكاميروني، وكان ذلك بألوان الوفاق السطايفي الذي فاز وهو الأمر الذي سيجعل اللاعب يحاول تكرار ذلك في ثاني تنقل له إلى قلب إفريقيا، حيث سيعمل جاهدا بصفته أحد ركائز التشكيلة.
"الهدّاف" الوحيدة في الرحلة
لم يحض اتحاد العاصمة بتغطية إعلامية واسعة في رحلته إلى الكاميرون، حيث كانت جريدة "الهدّاف" هي الوحيدة التي رافقت البعثة العاصمية إلى أدغال إفريقيا، يذكر أن "الهداف" لا تتأخر في مواكبة كل الأحداث الكروية وتمنح المناصر تغطية شاملة لفريقه طيلة فترة تواجده خارج أرض الوطن.
رئيس رابطة الأغواط ممثلا لـ "الفاف"
مثل السيد جنادي رئيس الرابطة الولائية لكرة القدم للأغواط الاتحادية الجزائرية في بعثة الاتحاد إلى خارج أرض الوطن، حيث تقوم الاتحادية في كل مرّة بإرسال رؤساء الرابطات الولائية والجهوية وأعضاء من الاتحادية في رحلات الفرق إلى خارج أرض الوطن للمشاركة في المنافسات القارية والإقليمية.
---------------
بن موسى: "ليس من السهل العودة بالتأهّل من مصر في تلك الظروف"
"ليس المهم أن أُدخل اسمي التاريخ بل إدخال اسم الاتحاد"
"التشكيلة التي تنقّلت إلى الكاميرون قادرة على العودة بالتأهل"
كيف كانت رحلة العودة إلى الجزائر؟
كما رأيتم كانت رحلة رائعة وهذا بعدما عدنا بمعنويات مرتفعة، كيف لا وقد حققنا الأهم في مباراة الإياب فالتأهل أهم شيء تنقّلنا من أجله ولا يهمّ بأية طريقة تحقق، المهم أن يسعد أنصار الاتحاد بقوة ويكونون وراءنا دائما.
كنت وراء الركلة الأخيرة فكيف كان شعورك في تلك اللحظة؟
المدرب اختار لاعبا يلعب بالرجل اليسرى لتنفيذ الركلة الأخيرة والمهم في تلك اللحظة هو التركيز الجيّد، كنا على بعد تسديدة واحدة من التأهل ولم يكن أمامي غير التركيز جيّدا من أجل تسديدها بنجاح، والحمد لله أنني وفقت في ذلك.
بتسجيلك تلك الركلة تكون قد دخلت تاريخ الاتحاد من بابه الواسع واسمك سيدوّن بأحرف من ذهب بما أن كرتك حملت الاتحاد إلى أول نهائي دولي...
أمر رائع أن تكون وراء تلك اللحظة لكن الفضل كله يعود للمجموعة التي عملت طوال الأيام التي سبقت اللقاء، ومثلما صدّ زماموش ركلتين وسجل زملائي الآخرون ركلات سجلت أنا، صحيح أنه كان لي شرف تنفيذ الركلة الأخيرة لكن في النهاية الأهم بلوغ المباراة النهائية دون النظر إلى أمور أخرى.
كثير من المتتبّعين قالوا إنكم أقصيتم بشكل شبه نهائي بعد مباراة الذهاب لكن الردّ كان قويا منكم...
صحيح أن الأمور كانت صعبة للغاية بعدما لعبنا لقاء الذهاب في الجزائر وانتهى بدون أهداف، لكن في نفس الوقت لم نتلق أي هدف وهذا ما جعل الحظوظ متساوية، ربما كانوا يرون أنّ لعب المباراة في مصر سيكون الأمر مستحيلا علينا، لكن في كرة القدم اللاعب عليه أن يكون متفائلا حتى لو انهزم ذهابا لأن تسعين دقيقة أخرى يمكن أن يحدث فيها كل شيء.
ألا ترى أنّ الاتحاد كان في الموعد وحقق ثأرا لشباب بلوزداد؟
ربما ذلك، فشباب بلوزداد أقصي في الدور السابق أمام هذا النادي وكان لزاما علينا أن ندافع عن الألوان الوطنية وألوان الاتحاد معا وكان لنا شرف المرور إلى المباراة النهائية، أمر صعب أن تصمد تسعين دقيقة في القاهرة لكن المهم أننا أسعدنا جمهور الاتحاد خصوصا والجزائريين عموما.
الفريق سيواجه نادي العربي الكويتي في لقاء لم يكن يخطر على بال أحد...
النهائي يبقى مباراة خاصة دون النظر إلى اسم المنافس، أما فيما يخص تأهل العربي الكويتي إلى المباراة النهائية فإن ذلك يعتبر مفاجأة لأن الرجاء البيضاوي كان المرشح الأكبر بالنظر إلى نتيجة مباراة الذهاب، لكن ما يهمنا الآن هو التركيز على بقية المنافسات خاصة كأس الجمهورية حتى نتمكن من الوصول إلى النهائي.
أجبرتنا على الحديث عن نصف نهائي كأس الجمهورية أمام مولودية وهران، فكيف ترى اللقاء؟
أظن أنه لقاء كبير بين فريقين كبيرين وسوف يكون صعبا عليهما، لذا علينا أن نعمل على أن نكون في الموعد ونحقق النتيجة الإيجابية التي تمكننا من الوصول إلى المباراة النهائية التي تعتبر حلما بالنسبة لنا.
اللقاء مبرمج في زبانة فيما يريد الوهرانيون إعادته إلى بوعقل، فما قولك؟
المهم أن نكون في المستوى الذي يؤهلنا لكي نصل إلى المباراة النهائية، فمثلما عدنا بالتأهل من مصر يمكننا العودة إلى العاصمة من الباب الواسع ونحقق حلم أنصارنا الذين انتظرونا طويلا، لا يهمّ الملعب الذي ستجري فيه المباراة بقدر ما يهم التأهل.
لن تتنقل إلى الكاميرون فماذا تقول لزملائك؟
المدرب هو الذي اختار التشكيلة التي ستتنقل إلى الكاميرون وما عليهم سوى العمل على تحقيق التأهل، أنا متأكد بأن التشكيلة التي تنقلت إلى هناك قادرة على العودة بالتأهل.
---------------------
في المنافسة العربية...
العربي الكويتي يقلب الطاولة على الرجاء ويبلغ النهائي
فجّر نادي العربي الكويتي مفاجأة من العيار الثقيل بعدما عاد بتأشيرة التأهل من الدار البيضاء المغربية على حساب الرجاء البيضاوي الذي كان على بعد دقائق عن المباراة النهائية من المنافسة العربية، خصوصا وأنه عاد من الكويت بتعادل هدف لمثله في مباراة الذهاب لكنه فرّط في التأشيرة بعدما تعادل إيابا بهدفين لمثليهما في سيناريو لم يكن يخطر على بال أي أحد من المتتبعين، حيث سجل الكويتيون هدفين في الدقيقة الأخيرة من المباراة وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع.
شوط أول بدون أهداف ومستوى متوسط
وجرت المباراة بالدار البيضاء سهرة أول أمس وكان الجميع يتوقع تأهل النادي المغربي كونه تعادل ذهابا في الكويت، وانتهى الشوط الأول بدون أهداف وارتفعت آمال المغاربة إلى القمة بعدما تقدموا بهدفين في الشوط الثاني، قبل أن يقلب الكويتيون الطاولة ويعادلوا النتيجة في اللحظات الأخيرة بهدفين مفاجئين، ليبلغ أصحاب الزي الأزرق والأبيض النهائي العربي.
ركلة جزاء شرعية وهدف أول والمتولي يضيف الثاني
جاءت بداية الشوط الثاني للكويتيين لكنها كانت بداية عقيمة، حيث أتيحت لهم بعض الفرص لكنها لم تكلل بالنجاح، قبل أن يتقدم المحليون بهدف أول في (د65) من ركلة جزاء شرعية تولى تنفيذها محمد المتولي، ليضيف اللاعب نفسه هدفا ثانيا في (د74)، وباتت الأمور شبه محسومة، وبدأ المغاربة يفكرون في النهائي لكن الكويتيين لم يفقدوا الأمل.
الفخري ارتكب خطأ فادحا وأخرج هداف الفريق
ارتكب المدرب الفخري المشرف على العارضة الفنية لنادي الرجاء خطأ فادحا بإخراجه المهاجم المتولي صاحب الهدفين، وكان ذلك في الدقائق العشر الأخيرة، ما سمح للكويتيين بالخروج من منطقتهم والمبادرة إلى الهجوم، وقد فرضوا ضغطا رهيبا على مرمى الرجاء ولكن لاعبي هذا الأخير لم يكن يخطر على بالهم تلقي ولو هدف واحد وليس هدفين.
الدقيقة قبل الأخيرة... هدف رائع من السيّد
وشهدت الدقيقة ما قبل الأخيرة من المباراة هدفا للكويتيين، وكان رائعا على طريقة الإيطالي "دلبيرو"، حيث نفذ اللاعب السيّد عدنان مخالفة مباشرة من حوالي 25 مترا، سكنت الشباك وتركت الحارس يتفرّج عليها وهي تدخل المرمى دون أن يحرّك ساكنا، وهو ما منح النادي العربي فرصة لإضافة هدف ثان.
الدقيقة 92... هدف مشكوك فيه والعربي في النهائي
وكانت الأمور لا تزال في صالح الرجاء البيضاوي بتقدمه بهدفين مقابل هدف واحد، ولكن الكويتيين واصلوا ضغطهم وتمكنوا من تسجيل هدف ثان عن طريق السنغالي عبد القادر فال الذي كسر حاجز التسلل وانفرد بالحارس واضعا الكرة في الشباك ومبخرا أحلام أبناء الأطلس في الوصول إلى النهائي العربي.
حسرة كبيرة لدى أنصار الاتحاد
وبقدر ما فرح أنصار نادي "سوسطارة" لتأهل العربي الكويتي الذي يرونه أقل مستوى من نادي الرجاء البيضاوي بقدر ما كانت لهم حسرة على ضياع فرصة متابعة مباراة الذهاب في المغرب، لأن جميعهم كانوا يحضّرون للتنقل إلى الدار البيضاء المغربية، خاصة وأنهم لن يحتاجوا تأشيرة، أما إلى الكويت فإن الأمور تبدو صعبة للغاية على الأنصار، خاصة وأن التذكرة إلى هناك تفوق عشرة ملايين سنتيم.
-------------------
كوربيس: "كنت أتمنى الرجاء وليس العربي"
في دردشة مع المدرب "كوربيس" منتصف نهار أمس على هامش زيارته للاعبين في المطار وتوديعهم قبل رحلة النادي إلى الكاميرون، قال عن تأهل العربي الكويتي: "صراحة النتيجة مفاجئة، خاصة وأن الرجاء كان متقدما بهدفين إلى غاية الدقائق الأخيرة، هذه هي كرة القدم أحيانا تسير الأمور عكس ما هو متوقع لها، كنت أفضل الرجاء لأن المغرب على بعد سويعات قليلة بالطائرة، والتعب لن ينال من اللاعبين، أما الكويت فبعيدة جدا والرحلة إليها تتطلب يوما كاملا".
"الداربي المغاربي يجعل الأمور أكثر إثارة"
وقال "كوربيس" إنه لو تأهل الرجاء لكانت الأمور أكثر إثارة وندية، حيث قال: "كنت أفضل أيضا الرجاء على العربي لأن المقابلة أمام أندية مغربية تعتبر داربيا مغاربيا، عكس النادي الكويتي الذي لا نعرف عنه الكثير، لكن ليس لدينا ما نفعله غير اللعب من أجل التتويج، والإيمان بآمالنا إلى آخر لحظة.
"المسؤولية كبرت وسنمثل المغربي العربي وإفريقيا في النهائي"
وحول رأيه في المباراة التي سيلعبونها في الأسبوع الأخير من الشهر الجاري، قال المدرب الفرنسي: "أؤكد لكم أن المباراة لن تكون سهلة على الفريقين، نحن الآن أصبحت مسؤوليتنا أكبر في النهائي، فنحن نمثل المغرب العربي وعرب إفريقيا في هذا اللقاء، وما علينا سوى اللعب من أجل العودة بنتيجة إيجابية".
------------------
اتحاد العاصمة سيواجه العربي الكويتي بذكريات 2007/2008
سيقابل اتحاد العاصمة نادي العربي الكويتي لثاني مرة في تاريخ الناديين، وسيكون الموعد يوم 24 أفريل مع مباراة غير عادية، حيث سبق للفريقين أن تقابلا في موسم 2007/2008 في مباراة واحدة ذهاب عن الدور ثمن النهائي وجرت في العاصمة الكويت وانتهت بفوز المحليين بثلاثة أهداف مقابل هدفين، سجل هدفي الاتحاد كل من "دوكوري" وعمّار عمّور، وهي النتيجة الإيجابية التي كانت ستجعل الاتحاد يستطيع العودة في العودة ويتأهل.
"الفيفا" جمدت عضوية الاتحادية الكويتية والاتحاد تأهل على البساط
ولم تمض إلا أيام قليلة عن مباراة الذهاب حتى تم تجميد عضوية الاتحادية الكويتية لكرة القدم لدى "الفيفا"، ما جعل كل المنتخبات والأندية غير قادرة على المشاركة في أي منافسة دولية، الأمر الذي سمح للاتحاد بالفوز على البساط، ودون لعب مباراة العودة، وهو التأهل الذي سمح لأبناء "سوسطارة" ببلوغ دور المجموعات.
"الفيفا" عفت عنها والعربي أراد لعب اللقاء متأخرا
وامتد تجميد عضوية الاتحادية الكويتية في "الفيفا" أكثر من أسبوعين، أي إلى ما بعد موعد إجراء مباراة العودة، وتقدم نادي العربي الكويتي بطلب للاتحاد العربي من أجل السماح له بلعب مباراة العودة متأخرة، وفعلا وافق الاتحاد العربي على ذلك ولكنه كان يجب أخذ موافقة من مسؤولي الاتحادية الجزائرية واتحاد العاصمة.
عليق رفض إعادة اللقاء وتأهل على البساط
ورفض الرئيس عليق أن يقيم المباراة متأخرة معتبرا فريقه يملك الحق في التأهل مادامت كل القوانين معه، وهو ما جعل الاتحاد العربي لا يستطيع أن يفرض إعادة اللقاء على مسؤولي اتحاد العاصمة، ما جعل الاتحاد يبلغ دور المجموعات في أول مشاركة له في كأس رابطة الأبطال العربية في بصيغتها الجديدة.
--------------------
قضيّة ملعب لقاء الكأس وتاريخ المواجهة تصنع الحدث
لا تزال قضية لقاء الدور نصف النهائي بين مولودية وهران واتحاد العاصمة تصنع الحدث في معاقل الناديين، إذ أن تاريخ ومكان اللقاء لم يتم تحديدهما بشكل نهائي فالتاريخ الأول كان يوم 12 أفريل قبل أن يتم تأخيره إلى اليوم الموالي بطلب من الراعي الرسمي للمنافسة بالإضافة إلى طلب التلفزيون الجزائري الذي أراد نقل اللقاءين في يومين مختلفين، أما بالنسبة للملعب فإن المولودية الوهرانية تستقبل مؤخرا في ملعب الحبيب بوعقل فيما تطالب إدارة الاتحاد ببرمجة اللقاء بملعب زبانة مادام أنّ كأس إفريقيا لأقل من 20 سنة انتهت.
لجنة الكأس برمجت اللقاء يوم 13 أفريل في زبانة
وبرمجت لجنة الكأس اللقاء بملعب أحمد زبانة وهو الأمر الذي أقلق مسؤولي المولودية الوهرانية الذي طالبوا بإعادة برمجته بملعب بوعقل، وتبقى القضية معلّقة في انتظار الفصل النهائي يوم الأحد المقبل، ونفس الشيء بالنسبة لقضية موعد المباراة إذ تمت برمجته يوم 13 أفريل وهو الأمر الذي أقلق مسؤولي الاتحاد الذين يريدون إجراء اللقاء يوم 12، ومن المنتظر أن تتقدم إدارة الاتحاد بطلب لإعادة برمجته يوم الجمعة مثلما كان من قبل.
لقاء الشلف يوم 16 ولقاء كأس "الكاف" يوم 19
ولعل السبب الرئيسي الذي يجعل العاصميين يطلبون لعب اللقاء يوم الجمعة بدل السبت هو أنّ برنامج المباريات الموالية متقارب، فاللقاء المتأخر أمام جمعية الشلف مبرمج يوم 16 أفريل ومن الطبيعي أن يكون الفريق بحاجة إلى راحة من أجل الاسترجاع، والأكثر من ذلك أن "الكاف" برمجت لقاءات الدور ثمن النهائي أيام 19، 20 و21 أفريل ومن الطبيعي أن يلعب الاتحاد يوم 19 بما أنه سيسافر إلى الكويت يوم 20 من أجل لعب النهائي يوم 24 أمام نادي العربي.
ربوح حداد: "سنتقدّم بطلب لتقديم اللقاء إلى يوم 12"
وفي دردشة مع الرئيس حداد حول هذا الموضوع قال: "نسعى لبلوغ المباراة النهائية وسنحاول توفير كل الظروف المواتية لذلك، وما علينا سوى تطبيق برنامج المدرب وإذا كان يريد ذلك سنتقدم بطلب لتقديم اللقاء إلى يوم 12 لأنه فعلا تنتظرنا مباراة".

كلمات دلالية : اتحاد العاصمة

آخر الأخبار



البطولات

اختر دوري
  • المحترف الأول "موبيليس"
  • المحترف الثاني "موبيليس"
1 - وفاق سطيف
10 5 11
2 - شبيبة القبائل
9 5 5
3 - اتحاد العاصمة
9 4 7
4 - شباب قسنطينة
8 5 5
5 - مولودية بجاية
8 4 6
6 - نصر حسين داي
8 5 4
7 - جمعية عين مليلة
8 5 5
8 - مولودية الجزائر
8 5 3
9 - شبيبة الساورة
7 5 5
10 - نادي بارادو
6 5 5
11 - مولودية وهران
5 5 6
12 - أولمبي المدية
4 5 5
13 - أهلي برج بوعريريج
3 4 2
14 - دفاع تاجنانت
3 5 6
15 - اتحاد بلعباس
3 5 4
16 - شباب بلوزداد
2 5 4
شاهد التفاصيل

الاستفتاءات

تصويتات أخرى

هل تعتقد أن الإنتير سيحقق الإنطلاقة الحقيقية في الدوري الإيطالي من مباراة سامبدوريا؟

تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

المنتديات

القائمة

الملفات

القائمة
07:00 | 2018-08-06 سفيان حني ... سفير الكرة الجزائرية في بلاد القياصرة

كثر هم اللاعبون ممن لا تتاح له الفرصة مبكرا لإظهار كل ما يملكون... رغم ذلك يُقاتلون، يتألمون ويُعانون... لكنهم لا يبالون... غايتهم فريدة وأهدافهم أكيدة... يضحون بأغلى ما يملكون من أجل أحلامهم...

08:00 | 2018-08-06 روبرت ليفاندوفسكي ... آلة التهديف البولونية التي دمرت البوندسليغا

لا يمكن الحديث عن أبرز المهاجمين في أوروبا في السنوات الأخيرة دون التوقف عند روبرت ليفاندوفسكي هداف بايرن ميونيخ الألماني ...

07:00 | 2018-08-06 ليوناردو بونوتشي ... الشجاع وقائد وزارة الدفاع

يعتبر ليوناردو بونوتشي لاعب ميلان واحدا من أفضل المدافعين في العالم، وعلى الرغم من بدايته الصعبة في كرة القدم ...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال