مجلس الإدارة "يهرّب" اللاعبين إلى ثكنة بن عكنون و"الشناوة" في قمّة الغضب

تخوّف مسؤولو مولودية الجزائر من رد فعل الجماهير الغاضبة في أعقاب الخسارة أمام الغريم التقليدي إتحاد العاصمة، وهذا ما جعل مجلس الإدارة يتحرك ويقرر تهريب المدرب "ألان ڤيڤر" وأشباله إلى ثكنة بن عكنون التي كان مسرحا لحصّة الاستئناف عشية أمس...

مولودية الجزائر
نشرت : م. لكحل الثلاثاء 24 سبتمبر 2013 00:00

 وهو القرار الذي لم يهضمه "الشناوة" الذين تأثروا كثيرا لهذه الخرجة خاصة أنّ عددا معتبرا كان يحضّر للتنقل إلى مركب 5 جويلية من أجل محاولة فهم ما حدث للفريق في "الداربي".

القرار جاء بعدما وصلت أنباء عن نية "الشناوة" توبيخ اللاعبين

وحسب ما علمته "الهداف" من مصادرها الخاصة فإنّ المسؤولين قرّروا عدم التدرّب في ثكنة بن عكنون بعدما تحسّنت أرضية الملعب الملحق حجوط، إلا أن الأخبار التي وصلت المسيرين حول نية مجموعة من الأنصار التنقل إلى ملعب حجوط لمحاسبة اللاعبين على الخسارة، هي التي جعلتهم ينقلون حصة الاستئناف إلى ملعب الثكنة العسكرية في بن عكنون.

بعض "الشناوة" يندّدون بتصرّفات الإدارة ويهدّدون بمقاطعة الفريق

وقد اتصل عدد معتبر من أنصار مولودية الجزائر أمس بـ "الهداف" ليستفسروا عن سبب نقل التدريبات من 5 جويلية إلى بن عكنون، وأكدوا أنهم لم يجدوا أي تفسير للقرار سوى أن الإدارة تخوّفت من رد فعلهم ورفضت أن يحاسبوا لاعبيهم بعد خسارة "الداربي" التي جاءت لتزيد حرقة خسارة نهائي الكأس أمام جيرانهم.

"لماذا هرّبوا اللاعبين رغم أنّنا كنا نريد رفع معنوياتهم"

وأكد لنا بعض الأنصار الذين تحدّثنا إليهم أمس أنهم كانوا يحضّرون فعلا من أجل التنقّل إلى ملعب 5 جويلية، لكن من أجل رفع معنويات اللاعبين، وتحدثوا في هذا السياق قائلين: "أثبتنا مرّات عديدة أننا رياضيون ونفهمو البالون، فقد صفّقنا للاعبينا بعد الخسارة لأننا كنا متأكدين بأنه يستحيل أن نفوز مع حكم مثل نسيب، لكن لماذا هرّبوا اللاعبين؟ فنحن نعرف ما المطلوب منا وكنا نودّ الحديث إليهم في التدريبات من أجل تحفيزهم ورفع معنوياتهم فقط".

"إذا كانوا لا يحتاجون إلينا فيلعبوا وحدهم أمام الشلف"

وجاء قرار الإدارة الجديد ليزيد عددا من الأنصار قناعة بأنه حان الوقت لمقاطعة مباريات فريقهم حتى يردّوا الاعتبار لأنفسهم، وتحدّثوا في هذا السياق قائلين: "لمّا نفوز يقول اللاعبون إنّ الفضل يعود للشناوة ويؤكدون أننا رأس مال الفريق، ولمّا خسروا هربوا منا وكأننا لا نساوي شيئا، أين المشكل إذا حاولنا أن نفهم سبب الخسارة مادام اللاعبون لا ينقصهم شيء ويتقاضون أموالهم على آخر سنتيم، هكذا فهمنا الرسالة وبما أنّهم ليسوا بحاجة إلينا فليلعبوا وحدهم أمام الشلف".

----------------------------------------------------------

أكّد أنّه لن يستقيل من منصبه ويعتز بثقة زرڤين...

بوملة يتّهم بعض الأطراف بالتشويش على المولودية

اتهم الرجل الأول في المولودية بوجمعة بوملة بعض الأطراف بالتشويش على الفريق، معتبراً أنّ بعض الأشخاص يفضّلون الاصطياد في المياه العكرة مستغلين خسارة الفريق أمام اتحاد العاصمة لتحقيق مآربهم، ففي حديث مع بوملة أكد أنّ المولودية بخير وليست في أزمة، والأمر –حسبه- يتعلق بخسارة واحدة يجب عدم تضخميها خاصة أنّ الجميع شاهدوا كيف أنّ فريقه ظُلم من طرف التحكيم الذي كان عاملا رئيسيا –حسبه- في تحديد النتيجة النهائية.

بوملّة: "بعض الأشخاص يشوّشون على الفريق وسأكشفهم في الوقت المناسب"

وصرّح رئيس مجلس إدارة "العميد" قائلا: "المولودية بخير لكن هناك بعض الأطراف تريد الاصطياد في المياه العكرة والتشويش علينا، هدف هذه الأطراف خدمة مصالحها على حساب مصلحة النادي، لكن مادمت رئيسا للفريق فإنني سأكون لهم بالمرصاد ولن أدعهم يؤثّرون في التشكيلة"، وفي رده على سؤال عن الأشخاص الذين يقصدهم في تصريحاته قال: "هم يعرفون أنفسهم جيدا وسأكشفهم في الوقت المناسب، هم يحاولون استغلال أي مشكل ولو بسيط لضرب استقرار الفريق وليظهروا أنّ المولودية فيها مشاكل وفي أزمة رغم أنّ الحقيقة عكس ذلك تماما".

"ما فعله نسيب في الداربي مهزلة وحطّم جهود فريق بأكمله"

كما عاد بوملة إلى "داربي" اتحاد العاصمة وما وصفه بـ "المهزلة" التي كان السبب فيها الحكم نسيب عندما قال: "السؤال الذي أطرحه هل ستعاقب الفاف والرابطة هذا الحكم؟ فما قام به كان مهزلة لا تشرّف كرة القدم الجزائرية لأنه حطّم جهود فريق بأكمله بقراراته الخاطئة، فهل سينجح الاحتراف بوجود حكام يحدّدون نتائج المباريات؟ لأنه بصراحة لو كان التحكيم نزيها وفي المستوى لما انهزمنا في هذا الداربي، فقد حرمنا من ركلة جزاء شرعية ومنح للمنافس ركلة جزاء خيالية".

"جمهورنا أعطى درساً، لكن إذا تواصلت الأمور على حالها في الإياب الحالة ما تشكرش"

وأكّد بوملة أنه بصفته رئيس المولودية فإنّ كل ما يطلبه أن يكون الحكّام عادلين مادام أننا في بداية الموسم، وقال: "جمهور المولودية كان رياضياً ورغم أنه غضب كثيرا من قرارات التحكيم إلا أنه تحلّى بالروح الرياضية ولم يقم بأعمال شغب، وأنا أحيّي كثيرا أنصارنا بهذه المناسبة فقد أعطوا درسا للجميع لكن إذا تواصلت الأمور هكذا مع تحكيم مثل هذا فإن الحالة ما تشكرش خاصة في مرحلة الإياب التي تكون فيها المباريات مصيرية وحاسمة".

"يجب أن لا نلوم اللاعبين الذين أدّوا ما عليهم"

واستغل رئيس مجلس إدارة شركة "العميد" الفرصة لكي يشكر كل اللاعبين الذين –حسبه- أدّوا ما عليهم في هذه المباراة المحلية قائلا: "يجب أن لا نحمّل المسؤولية للاعبين الذين قدّموا مردودا طيبا ولم يدّخروا أي جهد في سبيل إسعاد الجمهور العريض الذي كان يساندهم من المدرجات، لكن للأسف الحكم أفقدهم أعصابهم وأخرجهم من اللقاء والشيء الذي أنا مقتنع به أننا نملك لاعبين ممتازين وسيكونون أحسن بكثير في المباريات المقبلة".

"جدّدنا الثقة في ڤيڤر ولو كان كابيلو مدرباً للمولودية لن يفوز مع نسيب"

وفي رده على سؤال عن المعلومات التي تشير إلى أن مجلس الإدارة غير مقتنع بخيارات المدرب "ڤيڤر" الذي قد يكون الضحية في حال تسجيل تعثر جديد أمام الشلف خاصة أنّ أخبارا تتحدث عن مدرب فرنسي لخلافته، أجاب بوملة قائلا: "لقد جدّدنا الثقة في آلان ڤيڤر اقتناعا منا بأنه ليس مسؤولا عن الهزيمة أمام الاتحاد، فلو كان كابيلو مدربا للمولودية في هذا الداربي لما فاز مع الحكم نسيب، أضف إلى ذلك أنّ مشوار الفريق في خمس جولات مشرّف ونحن في المرتبة الثانية ولا داعي لتبادل التهم بقدر ما نحن في حاجة إلى استقرار أكبر ونترك الطاقم الفني يواصل عمله في هدوء".

"كلّنا متضامنون مع عائلتي المناصرين سفيان وسيف الدين ونحن في حداد"

ولم يرد بوملة الحديث عن "الداربي" وتبعاته بدون أن يعبّر عن تأثّره العميق بوفاة مناصري اتحاد العاصمة عزيب ودرغوم، وقال: "الأجواء كانت رائعة في المدرجات وحضرنا عرسا لكن النهاية كانت مؤسفة جدا واللقاء لم تعد له أي قيمة بعد وفاة المناصرين سفيان وسيف الدين بسبب سقوطهما المميت من المدرجات. أستغل هذه الفرصة لكي أعزّي عائلتي الفقيدين والمولودية كلها في حداد، فنحن من إدارة، مسيرين، أنصار وطاقمين فني وطبي متضامنون مع عائلتي المرحومين وندعو لهما بالرحمة والصبر لعائلتيهما".

"المولودية ليست في خطر وعلى الأنصار أن يكونوا يقظين"

ولم يتوان الرجل الأول في "العميد" عن الإشادة بجمهور الفريق الذي قدّم مساندة كبيرة لفريقه السبت الماضي قائلا: "المولودية كبيرة وتملك أنصارا من ذهب وأريد أن أوجّه لهم نداء بأن لا ينساقوا وراء المشوّشين وأن يكونوا يقظين لأن لهم فريق جيد يحتل المركز الثاني والمولودية ليست في خطر، وأنا واثق بأننا سنلعب الأدوار الأولى في البطولة وحتى كأس الجمهورية لن نفرّط فيها بسهولة. أطلب من الأنصار أن يحافظوا على فريقهم ويواصلوا مساندته خاصة بعد تسجيل أي تعثر وفي الأوقات الحرجة لإزالة الضغط على اللاعبين".

"أعتز بثقة زرڤين ومستحيل أن أتهرّب من مسؤولياتي في منتصف الطريق"

وختم بوجمعة بوملّة تصريحاته بالعودة إلى اجتماع مجلس الإدارة مع المدير العام لمؤسسة "سوناطراك" الأربعاء الماضي قائلا: "عبد الحميد زرڤين شجّعنا كثيرا وشكرنا على العمل الذي نقوم به لأنّ النتائج إيجابية إلى حد الآن ونحن في الطريق لبناء ناد كبير، فأنا عندما أجد كل هذه الثقة من الرجل الأول في سوناطراك أشعر بالاعتزاز وأتحفّز أكثر ولن أستقيل من منصبي مهما كان الأمر لأننا نبني الفريق حجرة بحجرة ومستحيل أن أتهرّب من مسؤولياتي في منتصف الطريق".

-------------------------------------------------------------

مثلما كشفت عنه "الهدّاف"...

التحاق محمدي بالعارضة الفنية يتأكّد

تأكد الخبر الذي أشارت إليه "الهدّاف" الأسبوع الماضي بخصوص التحاق المحضّر البدني بوجمعة محمدي بالعارضة الفنية للمولودية، إذ منح بوملة موافقته على تدعيم الطاقم الفني بهذا المحضّر بدون التخلّي عن المحضّر البدني الحالي بن صغير، كما أكّد قاسي السعيد في اتصال به البارحة أنّ محمدي سيبدأ عمله نهاية هذا الشهر. وتجدر الإشارة إلى أنّ "ڤيڤر" كان قد طالب قبل انطلاق التحضيرات بجلب محمدي الذي تربطه به علاقات متينة، لكن العملية تأخرت إلى غاية نهاية هذا الشهر.

----------------------------------------------------

حدث هذا صبيحة أمس...

المولودية تراسل الرابطة الوطنية وتقرّر إستقبال الشلف في بولوغين

قطعت إدارة مولودية الجزائر الشك باليقين وراسلت الرابطة الوطنية صبيحة أمس مؤكدة استقرارها على ملعب بولوغين لاستقبال جمعية الشلف السبت المقبل، بعدما قررت الوزارة غلق مركب 5 جويلية إلى أجل غير مسمى. يحدث هذا في الوقت الذي يكون المناجير العام قاسي السعيد قد اجتمع سهرة أمس بشقيق رئيس إتحاد العاصمة ربوح حداد من أجل وضع النقاط على الحروف بخصوص الأمور التنظيمية وكيفية تقسيم المداخيل.

قاسي السعيد فضّل بولوغين على الرويبة بسبب الأنصار

ورغم أنّ ملعب بولوغين لم يحقّق الإجماع ورغم أنّ بعض الأطراف حاولت أن تضغط من أجل العودة إلى ملعب الرويبة الذي حقّق فيه الفريق عدة نتائج إيجابية، إلا أنّ التقرير السّلبي الذي تلقّته الإدارة حول أرضية ميدان الرويبة التي ساءت كثيرا، وتفكيرها في أنصارها الذين يجدون صعوبات كبيرة للتنقل إلى شرق العاصمة في ظل قلة وسائل النقل، جعلا المناجير العام قاسي السعيد يفضّل ملعب بولوغين الذي يعدّ أقرب إلى المعاقل الرئيسية لـ "الشناوة".

التقى حداد سهرة أمس للحديث عن الترتيبات وتقسيم المداخيل

وحسب ما أكده لنا المناجير العام قاسي السعيد في المكالمة الهاتفية التي جمعتنا به عصر أمس فإنّ موعده مع ربوح حداد تأجّل مرّتين بسبب انشغاله بمراسيم دفن المناصرين اللذين توفيا في "الداربي" أول أمس وانشغالاته المهنية طيلة نهار أمس، وهو ما جعلهما يجتمعان في السهرة إذ يكونان قد اتفقا على كيفية تنظيم مباراة الشلف، وفي مقدّمتها قضية التذاكر بالإضافة إلى موضوع تقسيم المداخيل الذي يخشى مسؤولو "العميد" أن تشكّل نقطة خلاف.

موقع الرابطة خارج الخدمة ويؤكّد أنّ المباراة في 5 جويلية

والغريب في أمر الرابطة الوطنية والمكلّفين بالإعلام على مستواها أنّ الموقع الرسمي مازال يغرّد خارج السرب، إذ مازال يؤكّد أنّ مباراة مولودية الجزائر أمام جمعية الشلف ستلعب هذا السبت في ملعب 5 جويلية على الساعة السادسة، وكأنّ الرابطة في عالم آخر ولم تسمع بقرار غلق الملعب، يحدث هذا رغم مراسلة إدارة المولودية التي اختارت ملعب بولوغين لاستقبال منافسها.

اللاعبون صُدموا كثيراً و"ڤيڤر" يريد حصّة تدريبية قبل المباراة

وبما أنّ لاعبي مولودية الجزائر كانوا يحلمون باللعب في 5 جويلية مع غلق المدرجات العلوية، فإنّ قرار نقل مباريات فريقهم إلى ملعب بولوغين صدم كثيرين منهم وأعاد كوابيس الموسم الفارط، وحتى "ڤيڤر" يخشى اللعب في هذا الملعب ويريد أن يستفيد فريقه من حصة تدريبية واحدة على الأقل في أرضية بولوغين، حتى يتأقلم معها اللاعبون ويجرّب الخطة التكتيكية التي يحضّرها لإنقاذ رأسه أمام "الشلفاوة".

الشلف فعلتها أمام المولودية في آخر مواجهة بينهما في بولوغين

وما يزيد بعض اللاعبين وحتى الأنصار تشاؤما قبل مواجهة الشلف السبت المقبل أنّ هذا الملعب ذكرى سيئة أمام نفس المنافس، بحكم أن الجمعية فعلتها منذ موسمين في بولوغين وفازت بهدف لصفر أمام المولودية وقّعه البديل حاجي في الدقائق الأخيرة، وهي الخسارة التي عكّرت صفو الأجواء بين الإدارة والمدرب زكري يومها والأنصار الذين لم يهضموا تلك الخسارة وانقلبوا على الجميع.

تقرير "سي. تي. سي" يؤكّد أنّ المولودية "مطوّلة" في بولوغين

وإذا كان مسؤولو المولودية خاصة المناجير العام قاسي السعيد متفائلا بالعودة إلى 5 جويلية في مباراة الأربعاء على أقصى تقدير، إلا أنّ تقرير لجنة مراقبة البناء الذي جاء سلبيا ويحذّر من كارثة إذا لم تهدم المدرّجات العليا ويعاد بناؤها حسب ما أكده مصدر مسؤول لـ "الهداف"، يؤكد أنّ المولودية "مطوّلة" في بولوغين وقد تضطر إلى أنهاء الموسم فيه، وهو ما جعل البعض يؤكد استحالة اللعب على اللقب هناك.

كارثة حقيقية وحكاية "الدخلة لمن استطاع" تعود

ولا يختلف اثنان من أنصار "العميد" على أنّ قرار غلق الملعب سيكون كارثة حقيقية وجاء ليفسد الأيام الزاهية التي يعيشها "الشناوة" في مدرجات 5 جويلية، لأنّ عودة المولودية إلى بولوغين ستحرم الآلاف من أنصارها من حضور المباريات مادامت المدرجات لا تتسع سوى لـ 9000 متفرج، وهو ما يعنى أن حرب التذاكر ستبلغ ذروتها وستعود من جديد، إذ ستصبح التذكرة أغلى من التأشيرة ولن يكون الدخول إلى الملعب في متناول الجميع.

--------------------------------------------

بعد مرور 5 جولات من البطولة...

عقم الهجوم يُقلق "ڤيڤر"، وقاسي السعيد يقتنع بضرورة تدعيمه في "الميركاتو"

رغم الانطلاقة المثالية التي حققتها مولودية الجزائر في الموسم الجديد بتحقيق ثلاثة انتصارات وتعادل مقابل هزيمة وحيدة، إلا أن النقطة السلبية التي تؤرق الطاقم الفني وكل المقرّبين من الفريق تتمثل في عقم الخط الأمامي الذي بدا عاجزا عن تجسيد الفرص التي تتاح له، كما أنه يضيّع فرصا سهلة وبطريقة غريبة، وهو الأمر الذي جعل المناجير العام قاسي السعيد يقتنع أكثر من أي وقت مضى بأنّ الهجوم بات في حاجة ماسة إلى تدعيم وجلب قلب هجوم قناص في "الميركاتو" الشتوي.

بوڤش يبحث عن هدفه الأول وحصيلة ضعيفة لـ جاليت وياشير

وعكس الموسم الفارط الذي ضرب فيه هجوم مولودية الجزائر بقوة وسجّل أهدافا كثيرة في بداية الموسم خاصة بعد عودة بوڤش من السعودية في فترة التحويلات الشتوية، فإنّ حصاد الخط الأمامي يبقى بعيدا عن تطلعات "الشناوة"، فـ جاليت وياشير اللذين تعلّق عليهما آمال كبيرة لم يسجلا سوى هدفين، وهي حصيلة ضعيفة بالنظر إلى الفرص الكثيرة التي أتيحت لهما، فيما يبقى عدم تمكّن حاج بوڤش من التسجيل مشكلا حقيقيا، لذلك فإنّ اللاعب يبحث عن أول أهدافه رغم أنّ البطولة بلغت جولتها السادسة.

البعض يفسّر ذلك بطريقة اللّعب وغياب صانع ألعاب حقيقي

وإذا كان بعض المقرّبين من بيت "العميد" يفسّرون غياب الفعالية لدى المهادمين بالضغط المفروض عليهم والضجة الكبيرة التي أثيرت بشأن تجديد عقودهم مقابل رفع أجرتهم، فإنّ بعض الفنيين يؤكدون أن المشكل في مولودية الجزائر فني ويتمثل في عدم وجود صانع ألعاب حقيقي بعد تسريح حاج عيسى وعطفان، وغياب من يزوّد المهاجمين بالكرات مما يرغم جاليت، ياشير وبوڤش على العودة إلى الوسط بحثا عن الكرات وهو ما يكلّفهم إهدار طاقاتهم.

"ڤيڤر" غير راض وقد يُحدث تغييرات أمام الشلف

وحسب ما أكده لنا بعض المقربين من الطاقم الفني فإنّ المدرب السويسري "ألان ڤيڤر" غير راض تماما عن أداء هجوم الذي لم يسجّل سوى 4 أهداف في خمس مباريات، وكانت حصيلة حشود مثل حصيلة جاليت وياشير وهو ما جعله يفكر في إحداث بعض التغييرات على التشكيلة الأساسية في المواجهة المقبلة أمام جمعية الشلف السبت المقبل،حيث لم تستبعد مصادرنا أن يضحّي بأحد لاعبي الخط الأمامي ومنح الفرصة للاعبين آخرين.

الإدارة مقتنعة بضرورة جلب مهاجم أجنبي وبأي ثمن

من جهته أصبح مجلس الإدارة والمناجير العام كمال قاسي السعيد مقتنعين بضرورة جلب قلب هجوم جديد في فترة التحويلات الشتوية من أجل إنعاش الخط الأمامي رغم وجود أسماء ثقيلة في التعداد الحالي، لذلك ربط المناجير العام قاسي السعيد اتصالاته بعدة مناجرة وطلب منهم البحث عن قلب هجوم مثالي تتوفّر على كافة المواصفات التي يتطلّبها منصبه حتى لا يتكرّر سيناريو مبيلي، خاصة أنّ الفريق لديه المال اللازم لجلب مهاجم من أعلى طراز.

---------------------------------------------------------

"الشناوة" يطالبون بمنحه الفرصة...

سايح قد يكون مفاجأة "ڤيڤر" أمام الشلف

يطالب أنصار المولودية عبر المنتديات ومواقع التواصل الاجتماعي الطاقم الفني بمنح الفرصة للمهاجم رضا سايح، معتبرين أنّ هذا اللاعب يتعرّض إلى الظلم في الفريق رغم أنه كان هدّافا للمولودية قبل موسمين، إذ لم يتحصّل في الموسم الماضي على فرصته مع المدرب السابق مناد ويتكرر نفس السيناريو في بداية الموسم الحالي بما أنه يعاني من التهميش ولم يلعب إلا دقائق قليلة مع المدرب "آلان ڤيڤر".

"الشعب يريد سايح يدخل" هزّت مدرجات 5 جويلية

وما زاد الأنصار قناعة بأنّ سايح يستحق اللعب هو دخوله الموفّق في ربع الساعة الأخير من "داربي" اتحاد العاصمة، فرغم أنه لم يتحصل على وقت كاف للعب إلا أنه تمكّن أقلق دفاع الإتحاد وظهر بلياقة بدنية معتبرة وجاهز بنسبة كبيرة لتقديم الإضافة في الخط الأمامي. وكان "الشناوة" قد وقفوا كرجل واحد في (د71) مردّدين عبارة "الشعب يريد سايح يدخل" في ظل عجز المهاجمين عن الوصول إلى شباك زماموش، ليرضخ "ڤيڤر" إلى رغبتهم ويقحم سايح مكان غازي.

يجب إحالة بعض اللاعبين على الاحتياط حتى يشعروا بالمنافسة

ورغم أنّ سايح كان يملك العديد من العروض قبل انطلاق الموسم أبرزها من شباب قسنطينة إلا أنه فضّل البقاء في المولودية بعدما تلقّى ضمانات للحصول على فرصته في اللعب، لكن بعد خمس جولات أصبح يعيش نفس وضعية الموسم الماضي مع مناد، فرغم النقص الملاحظ في الهجوم إلا أن "آلان ڤيڤر" لايزال يعتمد على نفس العناصر بمن في ذلك يحيى شريف الذي يمر بفترة فراغ، في وقت أن كثيرين يرون أنه يجب على الطاقم الفني إحالة بعض اللاعبين على الاحتياط حتى يشعروا بالمنافسة، بدل أن يفقدوا مستواهم مع مرور الوقت بما أنهم مقتنعون باللعب كأساسيين مهما كان مردودهم.

المعطيات تشير إلى أنه سيكون أساسياً أمام الشلف

وحسب ما علمناه من مصادرنا فإن "ڤيڤر" مقتنع بضرورة إحداث تغيير في الهجوم وإعطاء سايح فرصته لعله يعطي الإضافة وهذا بداية من المباراة المقبلة أمام جمعية الشلف، وتشير كل المعطيات إلى أنّ ابن ورڤلة سيدخل أساسيا وما عليه سوى البرهنة على أنه يستحق الثقة وله مكان في التشكيلة الأساسية لاسيما بعد المساندة الكبيرة التي وجدها من أنصار الفريق العاصمي.

سايح: "جاهز لتقديم الإضافة لهجوم المولودية"

وصرّح رضا سايح بأنه يشعر بتحسين كبير في لياقته البدنية ويتمنّى أن تتاح له الفرصة في اللعب، وأضاف بعد نهاية لقاء اتحاد العاصمة أنه رغم الوقت القصير الذي لعبه إلا أنه يعتقد أنه قدّم ما لديه وساعد زملاءه في شن هجمات متواصلة على دفاع المنافس، وأكّد سايح أنه تحت تصرّف الطاقم الفني في أي وقت وجاهز للعب أمام الشلف بكل إمكاناته التي عرفه بها جمهور المولودية.

---------------------------------------------------------------

بصغير: "ماذا سيقول كوربيس هذه المرّة عن التحكيم الذي ساعد فريقه على الفوز؟"

"الصّح هو من سيفرح في النهاية نحن أم هم"

"نسيب أكل حقنا وماخلّاناش نلعبو، ومع حكم آخر لم نكن لنخسر"

ما تعليقك على الخسارة التي مني بها فريقك اليوم أمام اتحاد العاصمة؟ (الحوار أجري بعد المباراة)

فريقي لا يستحق الهزيمة في هذه المباراة لأن هناك عوامل أخرى تدخّلت في تحديد النتيجة النهائية، وأقصد بذلك التحكيم الذي لعب دورا كبيرا في فوز اتحاد العاصمة. أنا لا أقول إنه كان منحازا للاتحاد عن قصد لكنه أكل حقنا.

هل من توضيح؟

ركلة الجزاء التي لم يحتسبها بـ ياشير كانت منعرج اللقاء، فالعالم كله شاهد أن هناك ركلة جزاء شرعية مائة من المائة لكن نسيب رفض أن يعطينا حقنا، فكيف تريد أن تفوز وأنت ترى أنّ منافسك يلعب بـ 12 لاعبا؟ وما أثّر فينا كثيرا أنّ نسيب قبل لقطة ياشير أعلن ركلة جزاء غير شرعية لاتحاد العاصمة لأنّ ڤاسمي لم يُعرقل داخل المنقطة.

وهل يمكن القول إنّ قرارات التحكيم أخرجتكم من المباراة وأفقدتكم التركيز؟

هذا أكيد، الحكم "لعبلنا على المورال" وقتل فينا العزيمة، لأنك عندما تتعب وتجري ثم تحصل على ركلة جزاء ويرفضها الحكم الأكيد أنك ستتأثر نفسيا، فحتى ركلة جزاء بوڤش في الشوط الثاني كانت صحيحة وكان الحكم قادراً على احتسابها دون أن يحتج عليه أي لاعب من الاتحاد، فقد واجهنا اليوم منافسين هما اتحاد العاصمة والحكم.

بعيداً عن التحكيم، الأنصار لم يقتنعوا كثيرا بالمستوى الذي ظهرتم به في هذا "الداربي"، ما رأيك؟

أنا أرى أننا لعبنا مباراة مقبولة أمام منافس محترم يلعب الأدوار الأولى، كما صنعنا فرصا سانحة وفي بعض فترات اللقاء فرضنا سيطرتنا على الكرة، لكن كما ذكرت لكم الحكم "ماخلاناش نلعبو" وكان يكسّر وتيرة لعبنا بقراراته الخاطئة، فلو كان الحكم عادلا لما خسرنا هذا "الداربي" وكنا سنكسب على الأقل نقطة التعادل.

لم تتمكّنوا من الثأر من خسارة نهائي الكأس أمام الاتحاد...

لم نكن نفكّر في الثأر بقدر ما كنّا نطمح إلى مواصلة سلسلة النتائج الإيجابية والاحتفاظ بمكاننا في مقدمة الترتيب، لكننا عجزنا عن تحقيق هذا الهدف. "ماعليهش" فما هذه إلا خسارة أولى فقط في الموسم لأن المشوار لازال طويلا وأعد أنصارنا بأننا سنتدارك في المباريات المقبلة و"رايحين نفرحوهم" وأطلب منهم "ما يتقلقوش برك".

كوربيس قال إنّ فريقه ضيّع فوزا بأكثر من هدف، ما تعليقك؟

هذا المدرب أصبح معروفا بتصريحاته الاستفزازية وقبل اللقاء صرح بأنّ فريقه سيبدأ المباراة بـ 10 لاعبين حتى يؤثر في التحكيم ويفرض ضغطا عليه، الحقيقة أن الجميع شاهدوا أنّ فريقه لعب "الداربي" بـ 12 لاعبا ولا أدري ما الذي سيقوله

عن التحكيم الذي ساعد فريقه على تحقيق الفوز، فأنا أقول له "الصح هو شكون راح يفرح في النهاية احنا ولا هوما".

ألن تؤثّر فيكم هذه الهزيمة خلال بقية المشوار؟

لا، فنحن في الجولة الخامسة فقط ونحتل المرتبة الثانية والمولودية تملك فريقا محترما وقويا سيقول كلمته، اليوم خسرنا "داربي" ولقاء واحد فقط ومازالت هناك 25 مباراة في البطولة إضافة إلى منافسة كأس الجمهورية، لذا أطمئن أنصارنا وما عليهم إلا أن يبقوا إلى جانبنا.

-----------------------------+--------------

المدرب السابق يتحدّث عن "الداربي"...

مناد: "طريقة لعب المولودية في الداربي لم تعجبني وأنا خائف على الفريق في بولوغين"

رغم أنه لا يحب النقد كثيرا خاصة لمّا يكون بعيدا عن أجواء أي فريق، إلا أنّ إلحاحنا عليه جعل المدرب السابق لمولودية الجزائر جمال مناد يتحدّث عن "الداربي" أمام اتحاد العاصمة ويوجّه بعض الملاحظات التي من شأنها أن تفيد المدرب السويسري "ألان ڤيڤر"، وتحدّث في هذا السياق قائلا: "لقد تابعت داربي المولودية والإتحاد كأغلبية الجزائريين في بيتي وأؤكد أنّ طريقة لعب المولودية لم تعجبني، وأنا متخوّف على الفريق كثيرا في بولوغين لأن هذا الملعب نحس عليه ولا يساعده على تطبيق طريقة لعبه التقليدية".

"ڤيڤر لم يغيّر شيئا وحتى طريقة اللعب بدأت تتفتّت"

وأكد المدرب السابق لمولودية الجزائر جمال مناد أنه تفاجأ كثيرا لمّا وجد أنّ لا شيء تغيّر بعدما ورث منه السويسري "ڤيڤر" فريقا جاهزا، وصرّح في هذا السياق قائلا: "لقد اكتشفت في الداربي أن ڤيڤر لم يغيّر أي شيء، فقد وجدته يوظّف نفس اللاعبين الذين تركتهم باستثناء يحيى شريف وحتى طريقة اللعب لم تتغيّر، والأكثر من ذلك أنها بدأت تتفتت وبدأ الفريق يفقد هويته في ظل بعض الاختلالات التي لاحظتها على طريقة اللعب ولا يمكنني أن أتحدّث عنها حتى لا يقولون إنّ مناد يتدخّل فيما لا يعنيه".

"أعتقد أنّ ڤيڤر أخطأ كثيراً بإخراج غازي وبصغير"

وفي رده على سؤال حول رأيه في التغييرات التي قام بها المدرب "ألان ڤيڤر" خلال الشوط الثاني من "الداربي" قال مناد: "أعتقد أن المدرب ڤيڤر أخطأ كثيرا لمّا أخرج بصغير وعوضه بـ زغدان الذي لا يملك خبرة في الداربيات وبدا عليه الارتباك مقارنة بمباراة بجاية، وحتى خروج غازي لم يكن في محلّه وجعل الفريق يلعب بدون مسترجع تقريبا، لقد كان عليه أن يُخرج قاسم مهدي الذي تشبه طريقة لعبه طريقة لعب غربي".

"لاعبو الإتحاد دخلوا خائفين لكن لاعبي المولودية أعطوهم الثقة"

وفي تعليقه على طريقة لعب الإتحاد وأداء لاعبيه صرّح لنا مناد قائلا: "لقد فاجأني كوربيس لأنه لم يغيّر التشكيلة التي فاز بها علينا في نهائي الكأس وأقحم حتى اللاعبين الذين لم يكونوا جاهزين بدنيا في صورة بن موسى وڤاسمي، بصراحة لاعبو الإتحاد دخلوا أرضية الميدان خائفين وبذكريات أدائهم المتواضع في النهائي، لكن لاعبي المولودية هم الذين أعطوهم الثقة في النفس لم تركوا له المجال ليطبّقوا طريقة لعبهم بعدما اعتمدوا على الكرات الطويلة التي ليس لها مكان في منهجية اللعب التقليدية".

"نسيب عماها لكن هذا هو حال التحكيم في الجزائر"

وانضم مناد إلى قائمة المدربين الذين عبّروا عن تذمرهم من أخطاء الحكم نسيب في "الداربي" وصرح لنا في هذا السياق قائلا: "الداربي كان أكبر من هذا الحكم ولا أدري ما هي المعايير التي وضعتها لجنة الحكام لاختياره، فأخطاؤه أثّرت بشكل مباشر على النتيجة النهائية للمواجهة خاصة لما غض النظر عن ركلة جزاء صحيحة للاتحاد بعد عرقلة بوعزة واحتسب ركلة جزاء خيالية لأن بلعيد تدخل على ڤاسمي خارج منطقة العمليات، كما أن المولودية تستحق ركلة جزاء على الأقل بعد عرقلة ياشير ثم بوڤش، يجب أن لا نلوم هذا الحكم لأنّ هذا هو حال التحكيم في بلادنا ولم أنس ما فعله بنا حيمودي في النهائي".

"وفاة مناصرين في الملعب كارثة، ودققت ناقوس الخطر في 2006"

ثم عرّج مناد للحديث عن حدث الأسبوع بعد وفاة مناصرين إثر انهيار جزء من مدرجات ملعب 5 جويلية وقال: "صُدمت كثيرا لما سمعت بخبر وفاة المناصرين اللذين أدعو لهما بالرحمة، لكن هذه كارثة حقيقية لأنه لا يُعقل أن يصبح الملعب مقبرة وهو الذي وُجد ليكون مكانا للترفيه، لكن قد أفاجئكم إذا قلت إنني دققت ناقوس الخطر في 2006 لما كنّا في تربص المدربين تحت إشراف الألماني شنايڤر ولاحظنا أنّ المدرجات أصبحت هشة وحتى الحديد كان يظهر بعدما سقطت الطبقة الإسمنتية".

"ملعب بولوغين لا يساعد المولودية واللعب فيه مغامرة"

وعلّق مناد على قرار مجلس إدارة مولودية الجزائر القاضي بالعودة إلى بولوغين بعد غلق ملعب 5 جويلية وتحدّث في هذا السياق قائلا: "أنا متخوّف كثيرا على مستقبل المولودية في بولوغين لأنّ اللاعبين لا يجدون راحتهم هناك بدليل ما حدث لنا الموسم الفارط في مواجهتي العلمة والبرج، هذا الملعب يساعد الأندية التي تطبّق خطة دفاعية ومعالمه لا تتماشى مع طريقة لعب العميد ولاعبيه الذين يحبّون المساحات".

"يحيى شريف مشروع لاعب كبير وأطلب من الأنصار أن يصبروا عليه"

وفي الأخير تحدث جمال مناد عن اللاعب سيد علي يحيى شريف الذي لم يقنع "الشناوة" إلى حد الآن وصرح بشأنه قائلا: "صحيح أن يحيى شريف لم يجد نفسه بعد لكن هذا لا يعني أنه لاعب لا يملك مستوى جيدا، بالعكس إنه لاعب موهوب وهو مشروع لاعب كبير في المولودية لذلك أنصح الأنصار بأن يصبروا عليه وأنا متأكد بأنه سيفجّر طاقاته، فهذا هو لاعب الكرة وأحيانا يحتاج إلى مباريات كبيرة حتى يجد نفسه ويعود إلى مستواه الحقيقي".

------------------------------------------------------

كلمات دلالية : مولودية الجزائر
comments powered by Disqus

آخر الأخبار



الاستفتاءات

تصويتات أخرى

هل ترشح أتلتيكو مدريد لتعميق جراح برشلونة، وإلحاق هزيمة أخرى به بعد خسارة ريال بيتيس؟

بعدما أكد اعتزاله، هل تتفق مع من يرى دروغبا أفضل مهاجم إفريقي على مر التاريخ؟

تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

المنتديات

القائمة

الملفات

القائمة
07:00 | 2018-08-06 سفيان حني ... سفير الكرة الجزائرية في بلاد القياصرة

كثر هم اللاعبون ممن لا تتاح له الفرصة مبكرا لإظهار كل ما يملكون... رغم ذلك يُقاتلون، يتألمون ويُعانون... لكنهم لا يبالون... غايتهم فريدة وأهدافهم أكيدة... يضحون بأغلى ما يملكون من أجل أحلامهم...

08:00 | 2018-08-06 روبرت ليفاندوفسكي ... آلة التهديف البولونية التي دمرت البوندسليغا

لا يمكن الحديث عن أبرز المهاجمين في أوروبا في السنوات الأخيرة دون التوقف عند روبرت ليفاندوفسكي هداف بايرن ميونيخ الألماني ...

07:00 | 2018-08-06 ليوناردو بونوتشي ... الشجاع وقائد وزارة الدفاع

يعتبر ليوناردو بونوتشي لاعب ميلان واحدا من أفضل المدافعين في العالم، وعلى الرغم من بدايته الصعبة في كرة القدم ...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال