فوز معنوي للإحتياطيين وحشود يطلق صاروخ "حشود 5"

لم يجد فريق مولودية الجزائر عناء في تخطي عقبة المنافس شباب الحناية في اللقاء الودي الذي جمع الفريقين أمس بملعب الحناية البلدي، للفوز والخروج من هذا الامتحان بمعنويات عالية...

ش. الحناية 0 - م. الجزائر 3
نشرت : م. ل الجمعة 11 أكتوبر 2013 00:00

ملعب الحناية البلدي، جو مشمس، تنظيم محكم، أرضية صالحة، جمهور غفير، تحكيم للثلاثي بختي، ساكت وأبرير.
الأهداف: أكساس (د45 +2)، يعلاوي (د48)، حشود (د90 +2) للمولودية.

ش. الحناية:
نبية (عزوز 1 د46)
حاج شيخ (عزوز 2 د46)
مبروك
غمادي
بالغ
بن ماحي
رحمون
قندوسي (حاج يوسف د64 )
سعادي
بن مصطفى
بن الوناس (بلحسن د60)
المدرب: أبركان.

م. الجزائر:
فابر
بصغير
بن سالم (زغدان د75)
أكساس
جغبالة
مومن(غربي د45)
داود (قاسم د75)
يحيى شريف (حشود د80)
والي
يعلاوي (جاليت د65)
سايح. (ياشير د65)
المدرب: ڤيڤر
 
 إذ دك رفقاء الحرس فابر منافسهم بثلاثية نظيفة أكدت أن الفريق يسير في الطريق السليم، ولو أن المدرب ڤيڤر خرج بملاحظات سيعمل على تصحيحها على غرار نقص فعالية المهاجمين، بما أن هدفين من أصل ثلاثة مسجلة حملت توقيع المدافعين أكساس وحشود.
دخول قوي لأصحاب الأرض
عرفت بداية المباراة الودية بين المولودية والحناية أمس انطلاقة قوية للمحليين، إذ كانت المبادرة من رفقاء المتألق قندوسي الذي هدد في (د12) دفاع العميد واستغل أخذا وردا في الدفاع ليسدد كرته نحو المرمى، قبل أن يتدخل أكساس ليبعد الكرة من خط المرمى نحو الركنية، وهو ما منح نوعا من الثقة للفريق المستقبل واستفز أشبال ڤيڤر الذين جاء رد فعلهم قويا بعد ذلك.
رد المولودية جاء قويا عن طريق أكساس
محاولة فريق الحناية دفعت بالمولودية إلى فرض سيطرتها من خلال الضغط على المنافس وهددت مرمى بنية من خلال مخالفة نفذها يعلاوي في (د19)، وبرأسية محكمة من المدافع أكساس أخرجها الحارس بصعوبة إلى الركنية، ليتواصل ضغط العميد عن طريق يحيى شريف الذي فتح على شكل توزيعة مرت فوق العارضة بقليل، وكان ذلك في (د28) من عمر الشوط الاول من المباراة.
بصغير يضيّع على مرتين
استمر ضغط العاصميين دون أن يأتي أكله بعدما ضيع بصغير على مرتين رأسيتين، الأولى في (د32 ) بعد فتحة يعلاوي انتهت بين أحضان حارس المنافس والثانية في (د35 ) عن طريق ركنية من تنفيذ داود مرت فوق العارضة الأفقية بقليل، أمام تراجع في مستوى المنافس الذي لم يتمكن من تهديد مرمى فابر بعد أول وآخر محاولة في الشوط الأول من المباراة.
يحيى شريف وسايح يضيّعان أمام المرمى
أهم فرص الشوط الأول من المباراة كانت في النهاية بعدما تفنن يحيى شريف وسايح في تضييع فرص سانحة، إذ لم يستغل يحيى شريف تمريرة داود رغم تواجده أمام الحارس لكن كرته الضعيفة انتهت في أحضان بنية في (د37 )، وقد سار سايح في الطريق نفسه وضيع فرصة سانحة (د42) أمام المرمى رغم تواجده خارج مراقبة الدفاع، بعدما مرت كرته بعيدا عن المرمى.
أكساس يسجل في الوقت بدل الضائع
ضغط المولودية أثمر بهدف السبق سجله المدافع أكساس في الدقيقة الثانية من الوقت البدل الضائع، مستغلا عمل فردي قام به بن سالم الذي وزع كرة جميلة للقائم الثاني نحو رأس أكساس الذي كان دون مراقبة، ليفتتح باب التسجيل ويفترق الفريقان في هذه المرحلة الأولى بهذه النتيجة.
يعلاوي يضيف الثاني ورد المنافس كان محتشما
بداية الشوط الثاني كان مختلفا عن الأول، إذ دخله الزاور بقوة بدليل أن يعلاوي تمكن من تعميق النتيجة في (د48)، بعد استفادته من فتحة محكمة من المدافع بن سالم على الجهة اليسرى، وقد جاء رد الزوار محتشما وتمركز اللعب في الوسط، ولم نسجل إلا مخالفة بن مصطفى التي جانبت المرمى في (د72) وقذفة البديل حاج يوسف من 25 متر التي جانبت المرمى في (د78).
مهاجمو المولودية يتفنون في تضييع الفرص
عرفت نهاية المباراة سيطرة المولودية الذي تفنن مهاجموها في تضييع الفرص السانحة، على غرار يحيى شريف الذي ضيع أمام المرمى فرصة سانحة في (د83)، والسيناريو نفسه تكرر مع ياشير الذي لم يستغل الهجمة المعاكسة في (د88) حين سدد كرته على الحارس البديل رغم تواجده في وضعية سانحة لتهديف.
حشود يضيف الثالث على طريقة الكبار
لم تعرف نهاية المباراة مستوى كبيرا وشاهدنا فقط تسجيل هدف ثالث من المدافع حشود بمخالفة مباشرة أكد بها تفوق العميد على منافسه، وكان ذلك في الدقيقة الثانية من الوقت البدل الضائع.
---------------

بطاقة حمراء:
المهاجمون يواصلون الصيام عن التهديف

كشفت مباراة أمس بين المولودية وفريق شباب حناية الذي ينشط في مستوى ما بين الرابطات عن ضعف مستوى بعض اللاعبين الإحتياطيين، والذين لم يتمكنوا من فرض أنفسهم أمام هذا المنافس ويدعمون قرار الإدارة بطرد بعض الأسماء في الميركاتو، كما كشف اللقاء عن تواصل صيام رؤوس الحربة عن التهديف، إذ فشل ياشير، سايح، جاليت ويحيى شريف من التسجيل، ليعود الفضل في الفوز مرة أخرى لمساهمة المدافعين.

رجل المباراة:
أكساس دافع وسجل وينافس بلعيد

لعب المدافع أكساس مباراة مقبولة، إذ تمكن من المساهمة في الحفاظ على عذرية فابر خاصة في أول لقطة في المباراة حين أبعد كرة مهاجم الحناية من خط المرمى، كما تمكن من افتتاح باب التسجيل في نهاية الشوط الأول وساعد في خلق العديد من فرص التهديف في مباراة أمس، وهو ما يؤكد أنه يريد استعادة مكانته في التشكيلة الأساسية وينافس المغترب بلعيد على مكانة في محور الدفاع.

لقطة المباراة:
حشود يلبي رغبة أنصار الحناية ويسجل مخالفة مباشرة

لقطة مثيرة شهدتها نهاية المباراة عندما تحصل أشبال ڤيڤر على مخالفة مباشرة أمام منطقة العمليات، إذ طلب أنصار الحناية من المدافع حشود تنفيذها وهو ما جعله يلبي رغبة هؤلاء، ليسدد الكرة مباشرة نحو شباك المنافس وهو ما جعل أنصار الحناية يصفقون على مدافع المولودية الذي بادلهم التحية في مشهد مضحك وغريب.

حدث المباراة:
مواجهة تاريخية بين الحناية والعميد

صنعت المباراة الودية بين المولودية وشباب الحناية الذي يلعب في قسم ما بين الرابطات الحدث في هذه المدينة التي تبعد بـ 10 كلم عن تلمسان، إذ لم يتمكن الملعب البلدي الضيق من استيعاب الجماهير التي أرادت متابعة هذه المباراة التاريخية باعتبار أنها الأولى في تاريخ الفريقين سواء تعلق الأمر بمباريات البطولة أو كأس الجزائر.

إدارة الحناية أقامت مأدبة على شرف المولودية
أقامت إدارة فريق شباب الحناية بعد نهاية المباراة الودية التي جمعت فريقهم شباب الحنايةو بمولودية الجزائر، مأدبة على شرف مولودية الجزائر ميزتها أجواء رائعة جدا وسط الجميع، وقد تناول اللاعبون المشروبات والمرطبات والحلويات في القاعة الشرفية للملعب، كما بادر رئيس النادي إلى تقديم كأس شرفية على شرف العميد.
حشود غادر الملعب بالشرطة ويخلف شاوشي من حيث الشعبية
لم يتمكن مدلل المولودية عبد الرحمان حشود من مغادرة الملعب إلا بصعوبة كبيرة وبعد مساعدة رجال الشرطة، ليس لأن اللاعب تعرض لأذى بل بالنظر إلى حب أنصار شباب الحناية لهذا اللاعب، فرغم أن جميع لاعبي المولودية كانوا مطلوبين لأخذ صور تذكارية معهم، إلا أن حشود كان الأكثر طلبا، فالجميع من أنصار الحناية توجهوا إليه مباشرة بعد إعلان الحكم عن نهاية المباراة، وهذا يدل أن حشود هو اللاعب الأكثر شعبية في المولودية ويخلف شاوشي.
بوڤش يغيب رسميا عن مباراة الأربعاء
كشف الطاقم الفني للعميد أن مهاجم المولودية الحاج بوڤش الحاضر في تربص تلمسان لن يكون بمقدروه لعب مباراة الأربعاء في الجولة المقبلة، إذ رأى طبيب الفريق بعد فحص جديد أنه يحتاج لراحة أسبوع إضافي، وهو ما يعني أن ابن أرزيو سيضيع مباراة الأربعاء المقررة في ملعب بولوغين.
بوڤش: "لم أود ترك أصحابي في هذا الظرف الصعب"
أكد الحاج بوڤش أمس أنه لن يشارك في مباراة فريقه المقبلة أمام أمل الأربعاء بسبب عدم تماثله للشفاء من الإصابة التي تعرض لها (إلتهاب على مستوى عضلة الفخذ الخلفية)، وقال في هذا الصدد: "لم أرد الغياب عن هذه المباراة خاصة في هذا الظرف الصعب، لكني واثق في قدرة زملائي في تجاوز الأزمة وتحقيق الفوز للعودة إلى سلسلة النتائج الإيجابية".
ڤيڤر يرفض التصريح
رفض مدرب العميد آلان ڤيڤر التصريح لمختلف وسائل الإعلام بعد نهاية المباراة بسبب ما قال عنه حملة مسته من بعض الأقلام وحوارات وهمية من طرف بعض الصحفيين، وقد رفض التقني السويسري التعامل مع الصحفيين وفضل مقاطعة وسائل الإعلام في الوقت الراهن.

المولودية تحظى باستقبال استثنائي من مواطني وأنصار الحناية
حظي فريق مولودية الجزائر مساء أمس باستقبال استثنائي من طرف أنصار ومواطني مدينة الحناية، بعد تنقل العميد إلى هذه المدينة للعب المباراة الودية أمام فريقهم شباب الحناية، إذ لم يصدق عناصر المولودية ولا الطاقم الفني الاستقبال المميز الذي خُصص لهم مباشرة بعد وصولهم إلى هذه المدينة، وهو ما يؤكد مرة أخرى الشعبية الكبيرة التي يحظى بها عميد الأندية الجزائرية في جميع أرجاء الوطن.
المباراة لعبت بشبابيك مغلقة والمدرجات مكتظة عن آخرها
شعبية مولودية الجزائر- لاسيما عندما يتعلق الأمر بتنقلها داخل القطر الجزائر- وصل بأنصار شباب الحناية إلى التنقل بأعداد كبيرة جدا لم يسبق لملعبهم وأن استوعبها من قبل، حيث لعبت المباراة بشبابيك مغلقة والمدرجات كانت مكتظة عن آخرها، علما أن الملعب يستوعب طاقة جماهيرية تقدر بألف مناصر فقط، ويمكن القول أن الأعداد التي شوهدت مساء أمس فاقت هذا العدد بقليل، خاصة أن الأعداد كانت كبيرة خارج الملعب.
العميد يزور مدينة الحناية لأول مرة ويصنع الحدث بهذه المدينة  
في ظل الحديث عن تواجد مولودية الجزائر بغرب البلاد تحضيرا لما تبقى من مشوار البطولة، فإن هذا الأمر يقودنا إلى الحدث الذي صنعه النادي في قلب مدينة الحناية، خاصة في ظل الترحاب الكبير الذي لقيته المولودية من الأنصار والمسيرين والمواطنين أيضا، وتعد هذه المرة الأولى التي يزور فيها المولودية هذه المدينة المضيافة.
تعزيزات أمنية مشددة داخل وخارج الملعب
بالنظر إلى الأعداد الكبيرة التي عرفتها المباراة بتنقل الأنصار لمشاهدة المباراة داخل الملعب، تفطنت إدارة ملعب شباب الحناية للأمر من قب، وكانت تدرك أن المولودية ستصنع الحدث وستستقطب عددا كبيرا من المناصرين، ولهذا استنجدت برجال الأمن الذين حضروا بقوة وكأنها مباراة رسمية بين فريقين يعرفان بعضهما البعض جيدا، وذلك من أجل المحافظة على السير الحسن للمباراة.
إدارة الحناية سمحت للأنصار الدخول مجانا إلى المدرجات
عكس ما يحدث في بعض الملاعب الوطنية حين تحاول بعض النوادي الاستثمار في مثل هذه المناسبات الكروي، خاصة لما يتعلق الأمر بناد من حجم مولودية الجزائر، وتغتنم الفرصة لتبيع التذاكر بأثمان باهضة، فكرت إدارة فريق شباب الحناية بالعكس ولم ترد أن تفوت على الأنصار هذه المناسبة الكبيرة، بل سمحت لهم الدخول مجانا إلى المدرجات وهو ما جعل الجميع في قمة الفرح.
شباب الحناية يحتل الصف الثالث بفارق ثلاث نقاط عن الرائد سيدي الشحمي
لا يمكن أن نتحدث عن منافس مولودية الجزائر في المباراة الودية لنهار أمس دون أن نتوقف قليلا عن أهم النقاط التي تميز هذا النادي، والبداية نفضل أن تكون عن مدينة الحناية التي تبعد عن مدينة تلمسان بحوالي 10 كلم، وينشط نادي شباب الحناية في قسم من بين الرابطات المجموعة الغربية ويحتل حاليا الصف الثالث بفارق ثلاث نقاط فقط عن الرائد سيدي الشحمي، وأكد لنا رئيس النادي على هامش هذه المباراة أن هدفهم هذا الموسم هو الصعود.
ڤيڤر اعتمد على التشكيلة الاحتياطية ما عدا والي
فضل مدرب مولودية الجزائر السويسري آلان ڤيڤر أن يعتمد في هذه المباراة الودية على التشكيلة الاحتياطية، من بينهم اللاعبين الذين وجه لهم الدعوة للمشاركة في لقاء الوفاق واكتفوا بالبقاء على دكة الاحتياط والبعض الآخر لم يوجه لهم الدعوة إطلاقا، واللاعب الوحيد الذي اعتمد عليه في مباراة الوفاق ودخل في مباراة أمس أساسيا هو والي.
رئيس وداد تلمسان فتح الله ومدربه مغيث والمناجير العام هبري تابعوا المباراة
لم يفوت رئيس وداد تلمسان فتح الله ومدربه مغيث والمناجير العام للنادي هبري كمال، هذه المناسبة التي يتواجد فيها مولودية الجزائر بمدينة تلمسان للقيام بتربص تحضيري قصير استعدادا لما تبقى من مشوار البطولة الوطنية، إذ تنقلوا إلى ملعب الحناية وتابعوا المباراة إلى غاية نهايتها، علما أن هؤلاء تجمعهم علاقات طيبة مع مسيري وإدارة مولودية الجزائر، خاصة أن الثلاثي تبادل أطراف الحديث قبل بداية المباراة مع الطاقم المسير للعميد.
بوعلي جلس مع قاسي سعيد داخل الملعب
لم يكن رئيس وداد تلمسان ولا مدربه ولا المناجير العام لنادي كمال هبري الوحيدين الذين سجلوا حضورهم بهذا الملعب لمشاهدة أطوار المباراة، بل لاحظنا أيضا تواجد المدرب السابق لشباب بلوزداد فؤاد بوعلي بالملعب وتابع المباراة مع قاسي سعيد المناجير العام للمولودية.
بلعيد وبوڤش تابعا اللقاء من مقعد البدلاء
تابع كل من بلعيد وبوڤش هذه المباراة، فرغم أنهما غير معنيين بهذه المباراة بسبب الإصابة التي تعرضا لها، إلا أنهما تنقلا مع النادي إلى تلمسان ولم يفوتا الفرصة ليحضرا هذه المباراة وتابعا اللقاء من مقعد البدلاء.
لاعبو الحناية طلبوا القمصان من عناصر العميد
مباشرة بعد نهاية المرحلة الأولى، طلب لاعبو شباب الحناية من عناصر مولودية الجزائر القمصان حتى يحتفظوا بهم ذكرى لزيارة المولودية إلى هذه المدينة، إلا أن هذا الطلب قوبل بالرفض من لاعبي المولودية، إذ أكدوا لهم أن إدارتهم (إدارة العميد) أصدرت تعليمة مفادها هو أن أي لاعب يقدم قميصه لأي كان سيغرم بمبلغ مالي يقدر بـ 10 آلاف دينار.
مومن غادر أرضية الميدان مصابا وترك مكانه لـ غربي
لم يتمكن وسط ميدان مولودية الجزائر مومن من مواصلة المباراة إلى غاية نهايتها، فقبل لحظات فقط من إعلان الحكم عن نهاية المرحلة الأولى وبالضبط في (د45+2)، تعرض لإصابة تتمثل في تسنج عضلي، وهو ما أجبر المدرب ڤيڤر لإخراجه قبل نهاية المرحلة الأولى وتعويضه باللاعب غربي.
-------------------

رغم أن مصادرنا استبعدت ذلك
بلعيد يتحدى الإصابة ويصر على المشاركة أمام أمل الأربعاء

يصر مدافع مولودية الجزائر حبيب بلعيد على تحدي الإصابة المفاجئة التي تعرض لها في أول حصة تدريبية هنا في تلمسان على مستوى عضلة الفخذ الخلفية، وتجاوز الإصابة في ظرف قياسي حتى يعود إلى التدريبات بسرعة ولا يضيع المواجهة القادمة أمام أمل الأربعاء.
اللاعب متأثر جدا وزملاؤه المغتربين رفعوا معنوياته
وقد جاءت هذه الإصابة لتزيد من معاناة بلعيد الذي يوجد في وضعية نفسية صعبة جدا، فرغم أنه مقتنع أنها قضاء وقدر، إلا أنه متأثر جدا لأنه كان يعول على هذا التربص كثيرا لتصحيح الأخطاء الدفاعية التي طفت في مباراة سطيف الأخيرة ويصبح أكثر انسجاما مع بقية زملائه، ويلقى بلعيد دعما كبيرا من زملائه وخاصة الرباعي المغترب فابر، قاسم، زغدان وياشير الذي يحاول مساعدته ورفع معنوياته.
يخضع لبرنامج علاجي دقيق حتى يعود بسرعة
ورغم أن بلعيد أنهي تربصه مبكرا مثلما انفردت به "الهداف" في عدد أمس، إلا أنه لا يريد أن يجعل منه رحلة سياحية ويصر على تكثيف العلاج ويتابع النظام الذي وضعه له الجهاز الطبي لمولودية الجزائر حتى يتجاوز مرحلة الخطر ويدخل مرحلة إعادة التأهيل، ثم يعود في ظرف قياسي إلى التدريبات ويشارك في المباراة القادمة أمام أمل الأربعاء.
يتمنى تأجيل مباراة الأربعاء حتى يعزز حظوظه في اللعب
وحسب ما كشفه لنا بلعيد سهرة أول أمس في دردشة خفيفة جمعتنا به، فإنه يتمنى أن تؤجل مباراة أمل الأربعاء إلى 22 أكتوبر مثلما يحلم به كل اللاعبين حتى تتعزز حظوظه في المشاركة، وهو ما يؤكد أن بلعيد تأقلم فعلا مع الملاعب ويصر على البقاء أساسيا، لأنه يدرك أن هناك من ينتظره في المنعرج وغيابه عن قمة الأربعاء قد يكلفه البقاء طويلا على مقعد البدلاء.
بلعيد: "هذه الإصابة لم تأت في وقتها ،لكنني سأتجاوزها بسرعة"
وفي تصريح خص به يومية "الهداف" سهرة أول أمس، كشف لنا بلعيد أنه محبط كثيرا بعدما عاودته الإصابة وصرح لنا قائلا: "في الحقيقة لقد تعرضت لهذه الإصابة في المباراة الأخيرة أمام وفاق سطيف، لكنني لم أكن أتوقع أنها خطيرة بدليل أنني أكملت التسعين دقيقة بصفة عادية، بصراحة الإصابة لم تأت في وقتها وأفسدت حساباتي، لكنني مطالب بتجاوزها بسرعة حتى أعود إلى التدريبات ولا أترك فريقي في هذا الظرف الحساس".
-----------------

أكد أنه لا توجد مشكلة بين اللاعبين والجهاز الفني
ميهوبي: "في المولودية يوجد اختلاف في الذهنيات وليس انقسامات بين اللاعبين"
فند المدرب المساعد في مولودية الجزائر محمد ميهوبي كل الإشاعات التي تتحدث عن وجود انشقاقات خطيرة بين لاعبي الفريق، وصرح لنا سهرة أول أمس ببهو فندق "رينيسانس" قائلا: "أطمئن أنصارنا أنه لا توجد هناك أي انشقاقات بين اللاعبين، وحتى إذا حدثت هناك بعض الخلافات فإن ما يفسرها هو اختلاف الذهنيات وطريقة التفكير، وهذا أمر طبيعي مادام الفريق يضم لاعبين من الجزائر وآخرين تربوا في فرنسا ولاعبين شبان وآخرين ذوي خبرة، لكننا نحاول دوما أن نقرّب بين وجهات النظر حتى لا يتكرر ما حدث في وقت سابق".
"نسيب هو سبب أزمة النتائج التي يمر بها الفريق"
وفي سؤال آخر عن الأسباب الحقيقية التي تقف وراء أزمة النتائج التي يمر بها الفريق، أجاب ميهوبي قائلا: "بصراحة الفريق كان في الطريق الصحيح وحتى أداؤنا كان في تطور مستمر، لكن ما حدث في داربي إتحاد العاصمة وما فعله بنا الحكم نسيب الذي ساهم بشكل مباشر في إهداء الفوز للمنافس حطم العمل الذي قمنا به، لأن تلك الخسارة هي التي أدخلت الشك إلى نفوس اللاعبين ودفعنا الثمن أمام الشلف في بولوغين وحتى أمام الوفاق، لأن تلك الأخطاء لا يرتكبها اللاعب إلا إذا كان في وضعية نفسية صعبة جدا".
"أمام سطيف خسرنا 3 نقاط لكننا ربحنا 3 أشياء إيجابية"
حاول المدرب المساعد ميهوبي أن يخفف من صدمة خسارة كلاسيكو الوفاق الأخيرة، ورغم أن الفريق كان يومها دون روح، إلا أن التقني يؤكد أنه لا ينظر إلى الأمور من هذه الزاوية وتحدث في هذا السياق قائلا: "أعترف أننا لم ندخل المباراة جيدا أمام سطيف ودفعنا ثمن ذلك بسرعة، لكن تلك الخسارة ليست نهاية العالم ولا تساوي من تضييع أكثر من ثلاث نقاط فقط، لكننا ربحنا ثلاثة أشياء إيجابية وهي عودة حشود القوية، والي الذي أقنعنا رغم نقص المنافسة وداود الذين أدى 20 دقيقة مثالية".
"ليس لديّ مشكل مع أي لاعب وهذه نصيحتي للإحتياطين"
دافع المدرب المساعد ميهوبي عن نفسه بشدة بعد الاتهامات التي وجهتها له بعض الأطراف أنه هو من يحدث مشكلا بين ڤيڤر ولاعبيه، وأجاب قائلا: "أؤكد لكم أن تلك الاتهامات لم تؤثر في إطلاقا لأنني أعرف نفسي جيدا، والحقيقة ليس لي مشكل مع أي لاعب مثلما يعتقد البعض واللاعب الذي يريد أن يحصل على فرصته ويفرض نفسه عليه أن يثبت ذلك في الميدان وليس بالكلام الزائد، كما أن الموسم مازال طويلا وكل اللاعبين سيحصلون على فرصتهم".
"لا يمكننا أن نحلم بظروف أفضل مما وجدناه في تلمسان"
وفي الأخير علق ميهوبي عن الظروف المثالية التي وجدوها في استقبالهم بمدينة الزيانيين، وصرح لنا قائلا: "لا أعتقد أنه يوجد أي مدرب بإمكانه أن يحلم بإمكانيات أفضل من هذه، فكل الظروف مواتية لإجراء تربص في المستوى رغم قصر مدته، وسنحاول أن نستغل الأيام التي سنقضيها في تلمسان من أجل التركيز على الجانبين البدني والتكتيكي من أجل تدارك ما فاتنا وتصحيح الأخطاء حتى نغير وجه الفريق مستقبلا".     م. لكحل

 


اللاعبون يشيدون باحترافية "الهداف"
عكس بقية الصحف التي تعتمد على مراسليها في تلمسان من أجل تغطية تربص مولودية الجزائر، فإن يومية "الهداف" الوحيدة التي أرسلت الصحفي المكلف بتغطية نشاطات الفريق إلى مدينة الزيانيين، وهو ما فاجأ اللاعبين الذين تأكدوا للمرة الألف وأشادوا باحترفية الجريدة التي تحاول أن تكون قريبة دوما من الفريق لتضع المناصر في صورة الأحداث.
ڤيڤر ينصح اللاعبين بعدم مطالعة الجرائد
يبدو أن المدرب السويسري ألان ڤيڤر يريد أن يستغل هذا التربص لإبعاد لاعبيه عن كل أنواع الضغط ،وهذا ما تأكدنا منه خلال أول إجتماع له مع أشباله هنا في تلمسان، حيث نصحهم بنسيان كل شيء وعدم الاهتمام بما تكبته الجرائد عنهم حتى لا يتأثر زملاء غازي نفسيا ويؤثر ذلك سلبا على تركيزهم في التربص مثلما يعتقده ڤيڤر.

----------------

قاسي السعيد يؤكد إجراء التربص الصيفي هنا ...
هضبة "لالة سيتي" تسحر ڤيڤر ولاعبيه والمولودية تدخل التاريخ   

لا حديث بين لاعبي مولودية الجزائر والجهازين الفني والإداري هنا في تلمسان إلا عن جمال هضبة لالة سيتي التي سحرت الجميع، خاصة المدرب ألان ڤيڤر والمناجير العام قاسي السعيد الذي كشف لـ"الهداف" سهرة أول أمس أن مجلس الإدارة لن يفكر مستقبلا في تنظيم تربصاته خارج الوطن، وأكد أنه يدرس بجدية فكرة توقيع عقد مع فندق "رينيسانس" ليصبح مسرحا لتربصا العميد الصيفية أو الشتوية.
ڤيڤر يواصل اكتشاف جمال الجزائر
ورغم أن المدرب السويسري ألان ڤيڤر سبق له وأن زار مدينة تلمسان مدربا لشبيبة القبائل ثم لوفاق سطيف أين واجه الوداد قبل سقوطه، إلا أنه لم يكن يتصور أن هناك مكان بهذا الجمال يقع على ارتفاع 600 من المدينة تسمى هضبة لالة سيتي وتحاصرها الغابة من كل الجهات، ليواصل السويسري اكتشاف الجزائر بعدما عاش في سطيف وتيزي وزو من قبل.
ڤيڤر: "لم أفهم لماذا تتركون هذه المناطق وتتربصون في تونس"
وكان أول ما قاله ڤيڤر لمقربيه بعدما سحره جمال طبيعة هضبة لالة سيتي وطبيعتها الخلابة هو: "لم أفهم لماذا تملكون في الجزائر أماكن مثل هضبة لالة سيتي وفندق رينيسانس وتسافرون إلى تونس والمغرب بحثا عن مراكز التحضير، لو أبقى مدربا للمولودية سأواصل برمجة جميع التربصات هنا لأنني وجدت كل ظروف التحضير المثالي".
فندق "رينيسنس" رائع واللاعبون لم يفهموا شيئا
كما اكتشف أغلب لاعبي مولودية الجزائر لأول مرة فندق "رينيسنس" الذي يعد تحفة هندسية فخمة استوحت خصوصيتها من الحضارة العربية الإسلامية، إذ تفاجؤوا لطريقة تصميمه وتشييده من قبل شركة ألمانية - إيطالية مختصة في الفندقة، كما أن الراحة التامة التي يضمنها هذا الفندق والخدمات التي يقدمها عماله جعل اللاعبين يؤكدون أنه أفضل من مازاغان، وتمنوا لو لم يتزامن هذا التربص مع العيد حتى يبقوا هناك لأطول وقت ويبتعدون عن الضغط أكثر.
لهذا السبب ينادونه التلمسانيون بفندق "القذافي"
وإذا كان "رينيسانس" هي التسمية الصحيحة للفندق مثلما أكده لنا مسؤولو الفندق، إلا أن التلمسانيين يطلقون عليه تسمية فندق القذافي بحكم أن العائلة الحاكمة في ليبيا التي تعرضت إلى انقلاب من معارضيها هي التي ساهمت من خلال شركته المختصة في الإستثمارات الفندقية لبناء الفندق الذي دشن في سنة 2011 بمناسبة عاصمة الثقافة العربية بما قيمته 120مليار سنتيم، رغم أن شركة فابريس وشركاءه الإيطاليين هي التي ساهمت في تصميمه وبنائه.
ملعب، قاعة، مسبح وكل الظروف مواتية للتربص فيه
يحتوي الفندق على 204 غرفة بـ12 جناح، منها جناح رئاسي تطل غرف النزلاء على المدينة ويتوفر فيها كل الخدمات العصرية، كما يتوفر الفندق على قاعة حفلات بسعة 450 شخص مقسمة إلى 3 أجزاء، في حين تحتوي الطوابق الثلاثة الأخرى على ثلاثة مطاعم راقية، كما يتوفر على قاعة المحاضرات تبلغ سعتها 780 شخص متبوعة بـ4 قاعات صغيرة للأشغال المغلقة وقاعات واسعة للأشغال المفتوحة، كما يتوفر على قاعة رياضية وملعب لكرة السلة وأخرى للتنس، وهو ما يساعد على التحضير المثالي.
قاسي السعيد "خلاص تبذير الأموال في أوروبا مستقبلا وسنتربص في لالة سيتي"
وبعدما وقف بنفسه على هدوء لالة سيتي وخدمات فندق "رينيسانس"، صرح لنا المناجير العام كمال قاسي السعيد سهرة أول أمس قائلا: "بصراحة لم يسبق لي وأن وجدت مكانا ملائما للتحضير في الجزائر بهذه الطريقة، فكل شيء متاح لنا واللاعبون لا يمكنهم أن يحلموا بطبيعة أكثر من هذه، خاصة أن المرتفعات تساعدك على شحن البطاريات وتغيير الهواء، لذلك أؤكد أنني سأقضي على تبذير الأموال في أوروبا وفي المغرب أيضا وسنجري جميع تربصاتنا هنا في فندق رينيسانس بـ لالة سيتي".              

------------
يخرج عن صمته ويكشف كل شيء لـ"الهداف" في حوار مثير
أكساس: "أنا ما عنديش الخلعة، بولوغين ماشي غول وهذا ما حدث بيني وبين ميهوبي"
"وضعيتي الحالة لا تقلقني والأنصار يطالبون بي لأنهم يعرفون أن أكساس يشمخ التريكو"
"نعم… أطراف من بلوزداد اتصلت بي، لكنني مرتاح في المولودية وحاجة ما تخصني"
"أمام الأربعاء ما عندنا حتى سبة ويجب أن نحدث الوثبة"

رغم أن المدافع أمين أكساس اختفى تماما عن الأضواء وقاطع وسائل الإعلام، إلا أن إلحاحنا عليه واحترامه لصحفيي "الهداف" جعلاه يفتح لنا قلبه سهرة أول أمس في فندق "رينيسانس"، أين أدلى لنا بهذا الحوار الشيق الذي أماط فيه اللثام وكشف عدة أمور حصرية لأول مرة…
كيف تسير الأمور في تربص تلمسان الذي انقضي يومه الأول؟ (الحوار أجري سهرة أول أمس)
الحمد لله الإدارة تضعنا في أفضل الظروف حتى قبل إنطلاق الموسم الكروي، وكما يعلم الجميع فإن المسيرين يوفرون لنا كل شيء، هنا لا ينقصنا شيء ولا يجب سوى أن نفكر في العمل لتصحيح الأوضاع والمباريات التي تنتظرنا إبتداء من الجولة القادمة أمام أمل الأربعاء.
هل يعني أن الكرة أصبحت اليوم في مرماكم أنتم اللاعبين؟
يحب أن لا نكذب على أنفسنا، فالظروف التي نوجد فيها هذا الموسم ليست في متناول أي ناد ويحسدنا عليها بعض اللاعبين، وشئت أم أبيت المولودية هي أحسن فريق في الجزائر، ونحن محظوظون لأننا نلعب اليوم في المولودية، ويجب أن نكون عند حسن ثقة الإدارة وقيمة وتاريخ الفريق الذي ندافع عنه حتى نقدم صورة جميلة عن العميد.
ألا تعتقد أن هذا التربص جاء في وقته خاصة في أزمة النتائج التي يمر بها فريقكم؟
لا يجب أن نضخم الأمور وما يحدث لمولودية الجزائر قادر أن يحدث في أي فريق في العالم، وأود أن أؤكد أن الموسم مازال طويلا والأزمة التي نمر بها لن ترغمنا على تغيير أهدافنا، صحيح أنه من حق أنصارنا أن يغضبوا منا لأنهم يحبون فريقهم ونحن "ماذا بينا نربحو" كل المباريات، ويجب أن نخرج من هذه المرحلة الصعبة في أسرع وقت، وأود أن أضيف شيئا آخر…
تفضل…
لما أسمع البعض يقول أن الوضع مرشح للإنفجار "يجيني الضحك"، نحن اللاعبون ندرك جيدا ما الذي ينتظرنا ونحتاج فقط لنفوز في مباراة أو اثنتين وبإذن الله كل شيء سيكون على أحسن ما يرام وتعود الأمور إلى مجراها الطبيعي.
شاهدنا بعض الأنصار يقتربون من المدرب ألان ڤيڤر بعد الخسارة الأخيرة أمام وفاق سطيف وطالبوا بمنحك الفرصة، ألم يؤثر فيك هذا التصرف؟
الحمد لله جمهور المولودية يعرف أكساس جيدا ولما اخترت اللعب للمولودية جئت لتقديم الإضافة، صحيح أن بدايتي كانت صعبة لأنني لم أكن ألعب في بلوزداد بسبب الإصابة، وحتى لما جئت إلى المولودية ضيعت مرحلة التحضيرات ولم أشارك في تربص إسبانيا، لكن بفضل نيتي وعملي بإخلاص عرفت كيف أفرض نفسي وأصبح لاعبا أساسيا بعدما شاركت في عدة مباريات مصيرية، جمهور المولودية يحبني لأنه يعرف أنني "نشمخ التريكو" وأشكرهم لأنهم يدافعون عني، وهذا يؤكد أنهم يضعون في ثقتهم وبإذن الله لن أخيبهم إذا تحصلت على فرصتي.
ألم تحاول أن تفهم ما سبب إبعادك حتى من قائمة 18 في المباريات الأخيرة؟
الحمد لله أخلاقي وتربيتي لا تسمحاني لي بالحديث مع المدرب، أنا لاعب محترف ولا ينقصني شيء في الفريق بدليل أنني أتقاضى أجرتي في موعدها، ورغم أن المدرب كان يتحدث معي ويطالبني بالصبر مادام الموسم طويلا، إلا أن هناك من يقول أن سبب إبعادي هو ما حدث بيني وبين المدرب المساعد ميهوبي.
لحد الآن جمهور المولودية لم يفهم ما حدث بينك وبين ميهوبي، فهل لك أن تروى لنا القصة بالضبط؟
أعترف أنه حدث هناك سوء تفاهم بيني وبين المدرب المساعد ميهوبي عشية داربي بلوزداد وبالضبط في الإجتماع الفني، ربما "توسوس مني" بعدما شاهدني أضحك، وبما أنني لم أشأ أن أشتت تركيز المجموعة وما يهمني هو فوز فريقي "حدث ما حدث"، لكن كل شيء أصبح اليوم من الماضي بعدما تصالحنا وقررنا فتح صفحة جديدة يا أخي على الإنسان أن يدرك أن المسامح كريم وفي هذه الدنيا "حاجة ما تدوم".
هل تؤكد ما قاله أنصار المولودية في سطيف لما أكدوا أن أكساس لا يستدعى لأسباب غير رياضية؟
لقد شرعنا في التدريبات يوم 3 جويلية ولحد اللحظة التي أكلمك فيها لم أضيع أية حصة تدريبية، أنا عامل في المولودية وإذا كان المدرب لا يعتمد عليك في 5 أو 6 مباريات فهذا لن يؤثر في لأنني "نعرف روحي واش نسوى" ولا أريد أن أتوجه إلى المدرب لأستفسره لماذا لا يقحمني، لأنه يمكن أن أحصل على فرصتي وأمر جانبا فأقيم الحجة على نفسي، كما أنني عشت الوضعية نفسها في الوفاق مع أرمادة من المدافعين الكبار، لكن كما يقال "شدة وتزول" ولما أحصل على فرصتي سأعرف كيف أرد الاعتبار لنفسي، كما أن هذا الأمر يحدث في أكبر الأندية وحتى توريس عاش هذه الوضعية في تشيلسي.
لا يمكنك أن تعيش كل حياتك سعيدا ولابد أن تمر بظروف عويصة، لكن أهم شيء أنك تعرف كيف تسيّر مثل هذه الأزمات، هل تعتقد أنك عرفت كيف تسيّر هذه المرحلة؟
الحمد لله أنني لم أقم بأي تصرف سلبي تجاه المدرب أو الفريق وهذه أول مرة أجري فيها حوار منذ انطلاق الموسم الكروي، رغم أنه من السهل أن أذهب إلى جريدة أو قناة تلفزيونية وأنتقد الجهاز الفني، صحيح أنني أغضب بسرعة لكن صدقني أن قلبي أبيض وأنسى من يسيئ إليّ بسرعة، ومن أجل مصلحة الفريق أنا مستعد لأقدم أي شيء حتى أسعد الجمهور وكل من يضع الثقة في أكساس.
ألا ترى أنك أصبحت قريبا من الحصول على فرصتك في مباراة الأربعاء بعد الإصابة التي تعرض لها بلعيد؟
(يتنرفز قليلا) أنا دوما جاهز، وحتى أكون صريحا معك أكساس ليس من نوع اللاعبين الذين ينتظرون حتى يصاب فلان أو فلتان حتى أحصل على فرصته، صحيح أنه لما تكون في وضعيتي لابد أن تنتظر إصابة لاعب أو معاقبة لاعب آخر حتى أحصل على فرصتي وأنا دوما جاهز، كما أود أن أضيف شيئا مهما…
تفضل…
أنا "ما عنديش الخلعة" ولا أخشى أي فريق في الجزائر أو أي مهاجم مهما كانت هويته، ولما أدخل إلى الميدان أقدم كل ما لديّ أتدرب بجدية، ولو كنت كذلك لما بقيت 11 سنة كاملة في المستوى العالي، أنا لا أشكر نفسي لكن لم يبق لي ما أقدمه حتى أؤكد نفسي ولو سارت الأمور كما تمنيته لكان مشواري أفضل.
هناك أخبار تحدثت عن عرض وصلك من شباب بلوزداد في الآونة الأخيرة، فهل هذا صحيح؟
لا أنفي أن هناك بعض الأطراف المقربة من شباب بلوزداد التي اتصلت بي وعرضت عليّ العودة، صحيح أن الشباب يبقى فريق كبير وتركت مكاني نظيفا هناك، لكن ليس بالضرورة أنه يجب أن أغادر المولودية بما أنني لا ألعب، أنا مرتاح في فريقي ومحبة "الشناوة" لي هي رأس مالي ولا أريد أن تحدث مستقبلا عن أي اتصال آخر.
وكيف ترى المواجهة القادمة أمام أمل الأربعاء؟
الأربعاء فريق ممتاز يلعب كرة نظيفة، بدليل أنه يحتل المرتبة الثالثة في أول موسم له في الرابطة الأولى وأثبت أنه لم يسرق هذه المرتبة بعد فوزه الأخير على سطيف ثم البرج، لذلك يجب أن نحترمه وبإذن الله فإن الوثبة التي نبحث عنها يجب أن تكون أمام الأربعاء.
وهل تعتقد أن فريقكم قادر على تجاوز الأزمة لو يفوز على الأربعاء؟
لا يختلف إثنان أن المولودية فريق كبير وكل الأندية تنتظرنا في المنعرج، نحن نعيش ضغطا كبيرا، لكن هذه الكرة واللاعب الذي لا يعرف التعامل مع الضغط عليه أن يلعب في فريق هاو، المشكل في المولودية أن هناك لاعبين لا يعرفون كيف يتعاملون مع هذا الضغط.
وماذا عن ضغط بولوغين الذي أصبح هاجسا كبيرا بالنسبة لكم أنتم اللاعبين؟
أنا مستعد للعب في بولوغين أو 5 جويلية أو حتى عين مليلة، وإذا أردنا أن نذهب بعيدا يجب أن ننزع عقلية أن بولوغين "ما يخرجش علينا" هذا الأمر لا أؤمن، فـ ريال مدريد مثلا يلعب في بيرنابيو ويفوز، فهل يخسر في فاليكانو مثلا ويتحجج بصغر الملعب والضغط؟، يجب أن نضع أمرا مهما في أذهاننا وهي أنه لابد أن نظفر بالنقاط الثلاث مهما كانت هوية المنافس والملعب الذي نواجه فيه منافسينا.                  

-----------------
قاسي السعيد جلب الترخيص من "الديجياس"
تنقل المناجير العام لمولودية الجزائر كمال قاسي السعيد عشية أول أمس إلى مديرية الشبيبة والرياضة لولاية تلمسان من أجل الحصول على ترخيص من مسؤولها الأول للتدرب على الملعب الذي يعد ملكا لها في هضبة لالة سيتي، ولأن المولودية ليست فريقا عاديا في الجزائر، فقد وافقت الديجياس على منحها الملعب دون قيد أو شرط.
فتح الله وضع حافلة الوداد تحت تصرف العميد  
يواصل مسؤولو وداد تلمسان وقفاتهم الرجولية مع مولودية الجزائر ويؤكدون مرة أخرى كرمهم، وذلك بعدما قرر رئيس الفريق قاسم فتح الله وضع حافلة فريقه تحت تصرف مولودية الجزائر إلى غاية عودته إلى العاصمة، إذ يتولى سائق حافلة الفريق نقل الوفد من الفندق إلى مركب العقيد لطفي، كما تنقل العميد على متنها أمس إلى الحناية لإجراء مباراته الودية.
نغيز وفتح الله لبّيا دعوة قاسي السعيد
وفي محاولة منه لرد جميل الإدارة التلمسانية، قام المناجير العام لمولودية الجزائر كمال قاسي السعيد بدعوة رئيس الفريق قاسم فتح الله والمدرب نبيل نغيز لتناول وجبة العشاء مع الوفد سهرة أول فندق بفندق "رينيسانس"، وهي الدعوة التي أسعدت الرجلين كثيرا، خاصة نغيز الذي إلتقى صديقه سابقا في الدراسة صغير الذي يشتغل حاليا محضرا بدنيا لمولودية الجزائر.
بوڤش تلقى زيارة من ابن عمه
وجد مهاجم مولودية الجزائر حاج بوڤش مفاجأة سارة في انتظاره سهرة أول أمس بفندق "رينيسانس"، بعدما تلقى زيارة من إبن عمه الذي يدرس في أحد معاهد تلمسان أين تجاذب معه أطراف الحديث رفقة أصدقائه، كما ظهر أن ابن عم بوڤش يعرف جميلي بحكم أنه جاره في تيغنيف.

كلمات دلالية : ش. الحناية 0 - م. الجزائر 3

آخر الأخبار



الاستفتاءات

تصويتات أخرى

هل تتوقع أن يواصل بوروسيا دورتموند التألق ويتوج بلقب الدوري الألماني هذا الموسم؟

هل تتفق مع من يرى أن مانشستر سيتي أصبح أفضل مقارنة بالموسم الماضي، وأنه سينجح في الإحتفاظ بلقب الدوري الإنجليزي؟

هل ترى أن سولاري يستحق منحه عقد مدرب دائم لـ ريال مدريد والبقاء إلى نهاية الموسم على الأقل؟

ما رأيك في القائمة التي اختارها الناخب الوطني جمال بلماضي لمواجهة الطوغو؟

تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

المنتديات

القائمة

الملفات

القائمة
07:00 | 2018-08-06 سفيان حني ... سفير الكرة الجزائرية في بلاد القياصرة

كثر هم اللاعبون ممن لا تتاح له الفرصة مبكرا لإظهار كل ما يملكون... رغم ذلك يُقاتلون، يتألمون ويُعانون... لكنهم لا يبالون... غايتهم فريدة وأهدافهم أكيدة... يضحون بأغلى ما يملكون من أجل أحلامهم...

08:00 | 2018-08-06 روبرت ليفاندوفسكي ... آلة التهديف البولونية التي دمرت البوندسليغا

لا يمكن الحديث عن أبرز المهاجمين في أوروبا في السنوات الأخيرة دون التوقف عند روبرت ليفاندوفسكي هداف بايرن ميونيخ الألماني ...

07:00 | 2018-08-06 ليوناردو بونوتشي ... الشجاع وقائد وزارة الدفاع

يعتبر ليوناردو بونوتشي لاعب ميلان واحدا من أفضل المدافعين في العالم، وعلى الرغم من بدايته الصعبة في كرة القدم ...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال