نايمار يقود البرازيل لعبور المكسيك والاقتراب من المربع الذهبي

وضع المنتخب البرازيلي حامل اللقب قدما في المربع الذهبي لبطولة كأس القارات التي تقام في ست مدن برازيلية حتى 30 جوان عبر الفوز على ضيفه المكسيكي اليوم الأربعاء في المباراة التي جمعت بينهما على استاد بلاسيدو أديرالدو كاستيلو في فورتاليزا ..

نايمار ...
نشرت : الهدّاف الأربعاء 19 يونيو 2013 22:48

ويدين المنتخب البرازيلي بالفضل في هذا الفوز لنجميه نيمار وجو حيث سجل نيمار هدف السبق في الدقيقة التاسعة ثم أضاف البديل جو الهدف الثاني في الوقت بدل الضائع من المباراة.

ورفع المنتخب البرازيلي رصيده إلى ست نقاط في صدارة المجموعة بعدما فاز في المباراة الأولى على اليابان 3/صفر بينما ظل المنتخب المكسيكي بلا رصيد من النقاط بعدما خسر المباراة الأولى على يد إيطاليا 1/2 ويحتل المنتخب الإيطالي المركز الثاني برصيد ثلاث نقاط من مباراة واحدة بينما لا يمتلك المنتخب الياباني أي نقاط.

وفي حال انتهت مباراة المنتخب الإيطالي مع نظيره الياباني في وقت لاحق اليوم بتعادل الفريقين أو فوز إيطاليا فإن المنتخب البرازيلي سيتأهل فعليا إلى الدور قبل النهائي.

وسيطر المنتخب البرازيلي على مجريات اللعب في أغلب أوقات المباراة ولكن هذا لا يمنع أن الفريق المكسيكي حاول جاهدا أيضا أن يدرك الشباك ولكن جميع محاولاته باءت بالفشل بسبب التسرع في إنهاء الهجمات أو بسبب تألق الدفاع البرازيلي.

وبدأت المباراة بضغط هجومي من جانب المنتخب البرازيلي بهدف تسجيل هدف مبكر يسهل من مهمته في اللقاء.

وكاد مارسيلو أن يتقدم بهدف مبكر للمنتخب البرازيلي في الدقيقة الثالثة من تصويبة مباشرة من داخل منطقة الجزاء ولكن الكرة وصلت سهلة في أحضان الحارس المكسيكي خوسيه كورونا.

وسجل فريد هدفا للمنتخب البرازيلي في الدقيقة الخامسة ولكن الحكم الإنجليزي هوارد ويب الغاه بداعي التسلل.

واستمرت خطورة السامبا على مرمى المكسيك حتى نجح أصحاب الأرض في تسجيل هدف السبق مع حلول الدقيقة التاسعة عن طريق النجم الذهبي نيمار المنتقل حديثا لصفوف برشلونة الأسباني بعدما أخطأ المدافع المكسيكي فرانسيسكو رودريجيز في تشتيت الكرة لتصل إلى أقدام نيمار الذي سدد قذيفة صاروخية عرفت طريقها للشباك، معلنا عن ثاني أهدافه في البطولة بعدما سجل هدفا في شباك اليابان في المباراة الأولى.

ورد المنتخب المكسيكي بتصويبة قوية من خارج منطقة الجزاء عن طريق الدو دي نيجريس ولكن الكرة مرت بجوار المرمى.

وكاد داني الفيش أن يسجل ثاني أهداف المنتخب البرازيلي في الدقيقة 14 بتصويبة عالية (لوب) ولكن كورونا أبعد الكرة بأطراف أصابعه إلى ضربة ركنية.

وشن المنتخب المكسيكي هجمة سريعة انتهت بتسديدة قوية من خافيير هرنانديز ارتدت إلى جيراردو فلوريس أمام المرمى مباشرة ولكنه سدد في أقدام المدافعين.

وحصل أندريس جواردادو على بطاقة صفراء لتعمده الخشونة مع نيمار في الدقيقة 20.

وواصل نيمار تألقه اللافت وكاد أن يحرز ثاني أهدافه في الدقيقة 25 بعدما تلقى تمريرة رائعة من داني الفيش ليستقبلها بشكل مهاري ويسدد كرة قوية مرت مباشرة من فوق الشباك.

ورغم التقدم بهدف نيمار واصل الفريق البرازيلي سيطرته على مجريات اللعب بشكل كبير في الوقت الذي وصل فيه الفريق المكسيكي لمرمى جوليو سيزار أكثر من مرة ولكنه افتقد إلى الدقة في إنهاء الهجمات.

ومرت الدقائق العشرة الأخيرة من الشوط الأول على نفس المنوال حيث كانت هجمات متبادلة بين الفريقين مع ميل الخطورة بعض الشيء لصالح السامبا، ولكن دون أن ينجح أي من الفريقين في هز الشباك، لينتهي نصف المباراة الأول بتقدم البرازيل بهدف نيمار.

ومع بداية الشوط الثاني تمكن المنتخب البرازيلي من تسجيل هدف ثان عن طريق القائد تياجو سيلفا ولكن الحكم الغى الهدف للمرة الثانية بداعي التسلل.

وأهدر هالك فرصة هدف لا يضيع في الدقيقة 54 بعدما تلقى تمريرة سحرية من نيمار على بعد ياردات قليلة من المرمى ولكنه سدد بغرابة بجوار القائم.

وبعد دقيقة واحدة أهدر نيمار فرصة محققة بعدما شق طريقه صوب المرمى المكسيكي ثم سدد من خارج الست ياردات كرة قوية مرت مباشرة بجانب القائم.

وأنقذ ديفيد لويز المرمى البرازيلي من هدف مؤكد في الدقيقة 59 بعدما شتت الكرة من على أقدام هرنانديز، وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى.

وتواصلت الخطورة البرازيلية على المرمى المكسيكي، ومن أحد الفرص الكثيرة التي سنحت للسامبا كاد نيمار أن يسجل ثاني أهدافه بعدما تلقى تمريرة متقنة من باولينيو سدد على إثرها كرة أرضية زاحفة أبعدها كورونا باطراف أصابعه إلى ضربة ركنية.

وتراجع إيقاع اللعب بعد عشرين دقيقة من أحداث الشوط الثاني، حيث بدا الفريق البرازيلي راضيا بهدف نيمار بينما لم يبذل الفريق المكسيكي ما يشفع له في إدراك التعادل.

وأجرى خوسيه مانويل دي لا توري مدرب المنتخب المكسيكي ثلاثة تغييرات في الشوط الثاني بنزول كل من هيكتور هيريرا وبابلو باريرا وراؤول خيمينيز بدلا من جيراردو فلوريس وخورخي توريس وجيراردو تورادو بينما أجرى فيليبي سكولاري ثلاثة تغييرات تمثلت في نزول لوكاس وهيرنانيس وجو بدلا من أوسكار وهالك وفريد.

وواصل نيمار تألقه اللافت في هذه المباراة وكاد أن يسجل هدفا للسامبا قبل خمس دقائق من النهاية ولكن الحظ لم يحالفه.

وفي الوقت بدل الضائع من المباراة أضاف البديل جو الهدف الثاني للبرازيل بعدما تلقى تمريرة سحرية من نيمار لم يجد معها أي صعوبة في هز الشباك.

كلمات دلالية : البرازيل

آخر الأخبار



الاستفتاءات

تصويتات أخرى

هل تتوقع فشل فرنسا وإسبانيا في التأهل إلى نصف نهائي دوري الأمم الأوروبية؟

هل ترى أن المنتخب الهولندي استعاد بعضا من بريقه، وهل ترشحه لهزم نظيره الفرنسي في دوري الأمم الأوروبية؟

تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

المنتديات

القائمة

الملفات

القائمة
07:00 | 2018-08-06 سفيان حني ... سفير الكرة الجزائرية في بلاد القياصرة

كثر هم اللاعبون ممن لا تتاح له الفرصة مبكرا لإظهار كل ما يملكون... رغم ذلك يُقاتلون، يتألمون ويُعانون... لكنهم لا يبالون... غايتهم فريدة وأهدافهم أكيدة... يضحون بأغلى ما يملكون من أجل أحلامهم...

08:00 | 2018-08-06 روبرت ليفاندوفسكي ... آلة التهديف البولونية التي دمرت البوندسليغا

لا يمكن الحديث عن أبرز المهاجمين في أوروبا في السنوات الأخيرة دون التوقف عند روبرت ليفاندوفسكي هداف بايرن ميونيخ الألماني ...

07:00 | 2018-08-06 ليوناردو بونوتشي ... الشجاع وقائد وزارة الدفاع

يعتبر ليوناردو بونوتشي لاعب ميلان واحدا من أفضل المدافعين في العالم، وعلى الرغم من بدايته الصعبة في كرة القدم ...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال