بالوتيلي كـ "ذيل الكلب" لن يستقيم أبدا !

لست هنا لألوم أو أقدم الدروس لـ ماريو بالوتيلي، ماريو هو ماريو، وفي لطبيعته، لا يتغير ولن يتغير، هذا الرجل يدفعني دفعا لاحترامه، رغم كل ما يفعله من أشياء مقيتة، لكن علي وعلينا جميعا أن نحترم من يتحدانا جميعا، فقط ليواصل وفاءه وولاءه لطبيعته الإنسانية

نشرت : ستيفانو أغريستي الأربعاء 09 سبتمبر 2015 11:50
الكاتب

ستيفانو أغريستي

قائمة المقالة

وشخصيته المثيرة.

ماريو عاد لـ ميلان بعد أن منح ضمانات لمسؤولي هذا الفريق بأن يعمل المستحيل ليبتعد عن مشاكساته ويبدأ حياة جديدة متوازنة، يركز فيها فقط على كرة القدم، لكن من يمكن أن يؤمن أو يصدق هذا "الماريو"، أيام قليلة أثبتت أنه خدع الجميع في ميلانو وإيطاليا وحتى في إنجلترا ممن صدقوه، وأوفى فقط لطبيعته مثلما يفعل "ذيل الكلب" الذي لن يستقيم مهما فعلت معه.

ماريو أثبت وفاءه لشخصيته، عاد لإثارة المشاكل، توقيفات من الشرطة، سهرات صاخبة وتغريدات مثيرة، لقد رد بطريقته على من خانوا مبادئهم ومواقفهم في الفريق نفسه الذي احتضنه عندما نفر منه الجميع.

بالوتيلي رد بوفائه على "المتخبط" برليسكوني الذي قال في تصريح يوما ما الصيف الماضي: "ماريو تفاحة فاسدة ويمكن أن يعدي المجموعة بأكملها أينما حل، حتى في ميلان"، ماريو فعل ما فعل هذه الأيام، ولسان حاله يقول: "هل صلحت التفاحة الفاسدة الآن سيدي الرئيس، أم أنكم وجدتم المضاد الذي سيقضي على عدوى بالوتيلي في ميلان؟".

ميلان حاول منح بالوتيلي "قبلة الحياة" رغم كل التحذيرات من أن يتسبب في إفساد الفريق القوي الذي يحاول برليسكوني وشريكه الصيني بناءه، لكن الرجل الذي وصف لاعبه بـ "التفاحة الفاسدة" قبل عام تقريبا، تجاهل في نهاية هذا الصيف كافة التحذيرات وسار قدما نحو إنقاذ هذه الموهبة، لكن رد بالوتيلي يبدو منذ الوهلة الأولى مؤسفا، فالرجل لم ينتظر طويلا ليبدأ سلسلة جديدة من المشاكل التي ستبقيه حتما وميلان في نقطة الصفر.

آخر الأخبار



البطولات

إختر الدوري

الاستفتاءات

تصويتات أخرى

هل ترشح نابولي لمواصلة التألق محليا بتحقيق الفوز على إنتير، وبالتالي تسجيل الفوز التاسع تواليا في الدوري الإيطالي هذا الموسم؟

هل تؤيد قرار إبعاد محرز، سليماني وبن طالب من المنتخب الوطني؟

تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

المنتديات

القائمة

الملفات

القائمة
11:00 | 2017-09-05 الحراس الشخصيون .. أقرب الناس إلى نجوم الرياضة والأكثر حرصا على حياتهم

لا يقتصر مجال عمل الحراس الشخصيين على ميدان السياسة ومجال الفن لحراسة كبار النجوم الفنية المعروفة، أو بالنسبة للعائلات الغنية التي تعتمد عليهم من أجل حماية أفرادها من خطر الاختطاف والسرقة ...

10:00 | 2017-08-30 مبابي ... الموهبة الصغيرة التي هزت كيان الأندية الكبيرة

كيليان مبابي لوتين، اسم تكرر في الكثير من المناسبات خلال الموسم الفارط، بفضل المستوى منقطع النظير الذي قدمه في تشكيلة ليوناردو جارديم مدرب موناكو ...

10:00 | 2017-08-25 الأسماء المستعارة ... جزء لا يتجزأ من كيان نجوم الساحرة المستديرة

دائما ما يحاول نجوم كرة القدم الاختلاف والتميز عن البقية من خلال بناء شخصية خاصة بهم تميزهم طيلة مسيرتهم الكروية ...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال