غياب ميسي لم يعد يرعبنا

نعم، الآن يمكننا قول ذلك دون أدنى تحفظ، صحيح أن توقع هذه النظرية كان يبدو مستحيلا يوم أعلن الأطباء أن "البرغوث" سيغيب لفترة طويلة بسبب الإصابة، لكن الوقت جعلنا ندرك أن "البارصا" نجح في تخطي هذه الإشكالية، وأثبت أنه قادر

نشرت : سانتي نولا الخميس 05 نوفمبر 2015 23:32
الكاتب

سانتي نولا

قائمة المقالة

على اللعب دون محركه الأساسي، باستغلال نجوم آخرين تحدوا الموقف وحققوا ما كان يحلم به الجميع.

برشلونة الآن يمكنه دخول "الكلاسيكو" دون أي خوف من تأثير غياب ميسي الذي أرى شخصيا أنه من الأفضل له ألا يستعجل عودته ويواصل علاجه بالطريقة الأفضل، طالما أنه يشاهد فريقه قادرا على منافسة أي كان –هجوميا- ليحقق ما يريده.

الثنائي نايمار-سواريز أصبح قادرا على صنع أفراح برشلونة بعد أن وصلت درجة التفاهم بينهما إلى أقصى معدلاتها، فـ نايمار أثبت أنه لاعب قادر على حمل المشعل من ميسي ولعب الدور النجومي في الفريق.

لقد فهم دوره جيدا في غياب "البولغا"، فهو يرجع إلى الخلف للمساعدة في افتكاك الكرة وكذا صناعة هجمات فريقه، كما أن انطلاقاته من الخلف مميزة جدا وتعطي حلولا كثيرة، دون الحديث عن تمريراته الساحرة وتواجده الموفق داخل منطقة الجزاء... ببساطة، نايمار نجم جديد أصبح يسطع في سماء "كامب نو".

نايمار ليس الوحيد الذي فهم دوره جيدا في غياب ميسي، فهناك سواريز الذي يحاول أيضا تقديم الأفضل دائما، هو من أكثر المهاجمين كمالا في القارة العجوز الآن، لأنه يحسن التعامل مع الكرة بقدميه، وهو فائق السرعة وذو رؤية جيدة جدا للملعب، كل هذا جعله يشكل ثنائيا مثاليا مع نايمار... ثنائي سيكون له شأن كبير في ضرب أفضل دفاع في إسبانيا وأوروبا.

آخر الأخبار



البطولات

اختر دوري
  • كأس الإتحاد الإفريقي
  • كأس الجزائر
  • المحترف الأول "موبيليس"
1 - مولودية الجزائر
2 -
3 -
شاهد التفاصيل

الاستفتاءات

تصويتات أخرى

هل تتوقع انتقال مسعود أوزيل إلى مانشستر يونايتد؟

هل أنت متفائل بجلب ندوة تطوير كرة القدم الجزائرية حلول لكرتنا ؟

من هو الفريق الأكثر شعبية في الجزائر بين قطبي "الليغا" الإسبانية؟

تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

المنتديات

القائمة

الملفات

القائمة
14:00 | 2017-12-14 مدربون ولاعبون احتكروا البطولات وحصدوا ألقابا بالعشرات

لطالما ارتبطت تتويجات أندية كرة القدم بأسماء لاعبين ومدربين معينين ساهموا بالقسط الأكبر من النجاحات التي حققتها فرقهم ...

13:00 | 2017-12-13 أنطوان غريزمان ... "الأمير الصغير" الذي تنتظر منه فرنسا الكثير

غريزمان، "غريزو"، "غريزي"، "الشيطان الصغير" وحتى "الأمير الصغير"... هي أسماء متعددة للاعب واحد، إنه أنطوان غريزمان نجم المنتخب الفرنسي وأتلتيكو مدريد حاليا ...

14:00 | 2017-12-12 الاعتزال المبكر ... بين اليأس من لعنة الإصابات، التهور والحماقات !

أن تواصل اللعب لسنوات طويلة حتى "أرذل" العمر -في عالم كرة القدم طبعا- والذي يحصره الخبراء بين 35 و40، فإن الأمر يبدو طبيعيا جدا لعشاق الساحرة المستديرة ...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال