فرنسا ليست في أمان

لقد شاهدت فوز فرنسا العريض أمام المنتخب الأيسلندي، لقد كانت نتيجة ثقيلة وغير متوقعة على الإطلاق...

نشرت : مارتن تايلر الخميس 07 يوليو 2016 14:11
الكاتب

مارتن تايلر

قائمة المقالة

الجميع في فرنسا تنفس الصعداء لكني لست متأكدا من حظوظ "الديكة" في الفوز بالبطولة، نظريا، لقد قدموا مواجهة رائعة وكبيرة وسجلوا الكثير من الأهداف، لكن أعتقد أن ديديي ديشان لن يكون سعيدا بدخول مرماه هدفين في الشوط الثاني مع حرمان المنافس من ركلة جزاء، تخيلوا لو أن هجوم "الديكة" لم يعمل جيدا، فهل كان المنتخب سيخسر بثنائية أو ثلاثية؟، فرنسا الآن ستواجه ألمانيا ولن تكون في مأمن على الإطلاق، برأيي، نقطة ضعف "الديكة" تتمثل في الجهة اليسرى، بكاري سانيا كان جيدا في أغلب المباريات لكن إيفرا لم يكن موفقا، كما أن فرنسا تفتقد جديا لخدمات رافاييل فاران وجيريمي ماتيو، ما رأيته جيدا في مواجهة أيسلندا هو اندماج أوميتيتي وتقديمه مستوى مميزا، والآن يتبادر إلى ذهني سؤال مهم، هل سيخاطر ديشان بتشكيلة هجومية أمام ألمانيا بعد عودة نغولو كانتي من العقوبة؟، فتح اللعب سيجعل "الديكة" في موضع خطر، فالألمان ورغم معاناتهم من الغيابات إلا أنهم يعرفون جيدا كيفية تسيير المباراة، "المانشافت" يمتلك هو الآخر ثقافة الفوز ولا يهتم بمواجهة البلد المضيف، لقد رأى العالم ما الذي فعله بـ البرازيل في المونديال السابق، ولهذا على فرنسا أن تقلق من هذا المنافس، كل الأضواء ستكون مسلطة على المدربين ديشان ولوف والطريقة التكتيكية التي سيدخل بها كل واحد منهما، والخلاصة التي أريد قولها هي: فرنسا ليست في أمان أمام الألمان.

كلمات دلالية : فرنسا، اورو 2016

آخر الأخبار



البطولات

إختر الدوري

الاستفتاءات

تصويتات أخرى

هل ترى السويد قادرة على تحقيق المفاجأة بتجاوز إيطاليا في الملحق والتأهل إلى "مونديال 2018"؟

هل ترشح روما للفوز في ملعب تشيلسي والإرتقاء لصدارة المجموعة الثالثة في دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا؟

هل تؤيد قرار إبعاد محرز، سليماني وبن طالب من المنتخب الوطني؟

تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

المنتديات

القائمة

الملفات

القائمة
11:00 | 2017-09-05 الحراس الشخصيون .. أقرب الناس إلى نجوم الرياضة والأكثر حرصا على حياتهم

لا يقتصر مجال عمل الحراس الشخصيين على ميدان السياسة ومجال الفن لحراسة كبار النجوم الفنية المعروفة، أو بالنسبة للعائلات الغنية التي تعتمد عليهم من أجل حماية أفرادها من خطر الاختطاف والسرقة ...

10:00 | 2017-08-30 مبابي ... الموهبة الصغيرة التي هزت كيان الأندية الكبيرة

كيليان مبابي لوتين، اسم تكرر في الكثير من المناسبات خلال الموسم الفارط، بفضل المستوى منقطع النظير الذي قدمه في تشكيلة ليوناردو جارديم مدرب موناكو ...

10:00 | 2017-08-25 الأسماء المستعارة ... جزء لا يتجزأ من كيان نجوم الساحرة المستديرة

دائما ما يحاول نجوم كرة القدم الاختلاف والتميز عن البقية من خلال بناء شخصية خاصة بهم تميزهم طيلة مسيرتهم الكروية ...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال