دي خيا العملاق بين مخالب الشهرة وتحدي الخبرة

لا يختلف إثنان في أن الكرة الإسبانية ومنذ أمد طويل تطل على العالم بحراس مرمى من الطراز الرفيع كانوا ولا يزالون من أساطير حراسة المرمى،

نشرت : الهدّاف الجمعة 06 نوفمبر 2015 16:45

حيث ورغم اختلاف الأجيال وعدم ظهور الكرة الإسبانية بوجه كبير في تاريخ المنافسات العالمية، إلا أن منصب حراسة المرمى ظل في الصورة دائما بسبب تألق الحراس الإسبان من عهد الأسطورة أندوني زوبيزاريتا وصولا إلى إيكر كاسياس الذي غادر ريال مدريد مؤخرا، لكن الحديث حاليا لا يدور سوى عن مستقبل الحراسة في بلاد "المتادور" والي يقترن أساسا بـ دافيد دي خيا الذي كان صانع الحدث في هذا الصيف بسبب صفته المتعثرة والمرتقبة من مانشستر يونايتد إلى ريال مدريد.

دي خيا يولد في عائلة متعصبة لـ "الميرنغي"
كأي فتى في العاصمة مدريد ولد دافيد دي خيا في عائلة رياضية ومتعصبة لريال مدريد الذي يناصره الجميع في العائلة الصغيرة والكبيرة، حيث احتفل خوسي دي خيا بإبنه دافيد الذي رأى النور يوم 7 نوفمبر من عام 1990، ومع توالي السنوات كان للوالد رغبة شديدة في أن يكون إبنه لاعبا في النادي الملكي خاصة وأنه من اكبر عشاق "الميرنغي" ولا يضيع اي مباراة في "بيرنابيو" من أجل متابعة فريقه المحبب، بدليل أنه باشر إتصالاته مع إدارة نادي القرن العشرين مبكرا من اجل مكان لإبنه في الفريق.

إدارة الريال رفضت ضم الفتى فألتحق بـ "الروخي بلانكوس"
وفي سنة 2000 وبعد أن بلغ دافيد دي خيا 10 سنوات من عمره حاول والده إدخاله لمدرسة "الكاستيا" الخاصة بريال مدريد، حيث ظل ولمدة 6 أشهر كاملة يقابل المسؤولين على المدرسة بل انه أكد مقابلة حتى رئيس الفريق حينها "لورينزو سانز مانسيبو" لكن هذا الأخير رفض إدماج دي خيا مع المدرسة وهو ما أشعل غضب خوسي الوالد الذي لم يجد من طريقة لتنفيذ رغبة إبنه ورغبة العائلة في احترافه بكرة القدم، ليتقدم من الغريم أتلتيكو مدريد والذي قبل الفتى مباشرة ووقع معه عقدا هاويا لينظم إلى مدرسته في سن مبكرة جدا.

تألق مبكرا ووصل للفريق الثاني في سن 16 عاما
وبعد انضمام دافيد إلى أتلتيكو مدريد أخذت قصة عشقه وعشق ولده لكرة القدم منعرجا جديدا خاصة وأنه كان يولي الكرة اهتماما أكبر من الدراسة وهو ما جعله ركز على النجاح الرياضي، وهي كل معطيات جعلته يتألق بسرعة كبيرة ويكون أحد أبرز الحراس الصاعدين في إسبانيا ليتدرج في كل الفئات الشبانية لـ "الروخي بلانكوس" حتى تمكن من إقناع مدرب الفريق الثاني الذي استنجد بخدماته وهو في سنة 16 سنة فقط سنة 2006، أين كان بديل للحارس الأساسي لكنه شارك في الكثير من المباريات بالموازاة مع مشاركته مع المنتخب الإسباني لأقل من 15 عاما.

المدرب فلوريس وثق به في الفريق الأول على حساب أسينخو
وفي الوقت الذي كان فيه أتلتيكو مدريد يحاول العودة إلى الأضواء منذ بداية القرن العشرين كان دي خيا يواصل التألق مع الفريق الثاني حتى موسم 2007/2008 الذي شهد ترقيته لأول مرة إلى الفريق الأول، ليكون بديلا للحارس الكبير والشهير "سيرجيو أسينخو" لكن سرعان ما تمكن الحارس الشاب وقتها من إقناع الجميع بعد أن دخل أساسيا منتصف موسم 2007/2008 ليعوض الحارس الأساسي المصاب، ليتنبأ له الجميع بمستقبل كبير في حراسة المرمى مع "الروخي بلانكوس" وحتى المنتخب الإسباني، وهو ما حدث في الموسم الموالي بعد أن اعتمد عليه المدرب الكبير كيكي فلوريس كحارس أساسي بداية من موسم 2008/2009 على حساب أسينخو.

فاز بالدوري والسوبر الأوربيين في أول موسم له مع الكبار
ورغم الثورة والضجة الكبيرة الذي أحدثها المدرب فلوريس بعد قراره بالاعتماد على حارس شاب في 18 سنة من عمره على حساب حارس خبير في مستوى أسينخو، إلا أن دي خيا رد على الجميع بعد ان قام فريقه لتحقيق الدوري الأوروبي ثم "السوبر" الأوروبي مع تقديم موسم كبير في "الليغا" الإسبانية أختير خلاله كأحسن لاعب في اللقاء في 8 مباريات كاملة، ليخطف بذلك الأضواء من الجميع في "الليغا" وخارجها خاصة في نهائي "السوبر" الأوروبي الذي تألق فيه أمام إنتير ميلان وصد ركلة جزاء شهيرة نفذها المخضرم دييغو ميليتو، لتبدأ بعدها رحلته مع العروض الكبيرة من أعتى الفرق الإنجليزية.
_____________________________________

تألقه وانتقالاته ارتبطت تصنع الجدل في العادة
دي خيا يتسبب في معارك طاحنة بين الفرق واللاعبين

وقبل الخوض في قصة انتقاله من أتلتيكو مدريد إلى مانشستر يونايتد لا يمكن أن نمر دون التطرق إلى المفارقة التي ترافق تألق أو انتقال الحارس دي خيا في كل مرة، حيث كانت أول مشكلة تسبب فيها موسم 2009/2010 حين تم ترقيته ليكون الحارس الأساسي لأتلتيكو مدريد وهو ما لم يقبله الحارس "سيرجيو أسينخو" الذي طلب المغادرة فورا وقبل حتى بداية الموسم بعد أن أخبره المدرب كيكي فلوريس أنه سيكون الحارس الثاني، لكن مغادرته تأجلت إلى نهاية الموسم أين اختار اللعب في مالاغا بعد أن أجبره دي خيا على المغادرة بسبب تحوله من حارس ممتاز إلى حارس ثاني.

فيرغسون حارب "السيتي" والريال لمدة 6 أشهر
وبعد أن أزاح الحارس أسينخو من أتلتيكو مدريد تغيرت المعطيات تماما إثر تألقه مع "الروخي بلانكوس" ليصبح مطلوبا في أكبر الأندية الأوروبية وفي مقدمتها مانشستر يونايتد الذي كان يبحث عن خليفة للأسطورة فان دير سار، حيث وفي منتصف الموسم 2010/2011 بدأن مساعي "السير" للتعاقد مع اللاعب ليدخل في صراع كبير مع مانشستر سيتي الذي أراد الحارس أيضا فيما كان ريال مدريد يبحث عن حارس جديد وشاب تمهيدا لتعويض كاسياس، وهو ما أدخل هذه الأندية في معركة طاحنة حول الحارس الذي واجه بدوره معركة من نوع اخر مع فريقه الذي رفض تسريحه واضطر لذلك بسبب رغبة دي خيا في المغادرة.

أخرج كاسياس من الباب الضيف بعد 25 سنة من العطاء
وفضلا عن ما فعله سابقا، عاد دي خيا ليكون سببا رئيسيا في مشكلة كبيرة مأساوية بين إيكر كاسياس وإدارة ريال مدريد بعد أن اشترط مغادرة "القديس" مقابل قبوله عرض الانضمام للنادي الملكي، وهو ما نجح فيه بـ إعلان مغادرة كاسياس لريال مدريد بطريقة مخزية جدا وبعد 25 سنة كاملة قضاها الحارس الإسباني مع النادي الملكي، وهي مفارقة جديدة تؤكد أن دي خيا يكون طرفا في أي صراع حوله سواء كان ذلك عن قصد أو بدون قصد، خاصة وان لا أحد توقع أن يتم الطلاق بين كاسياس والريال بهذه الطريقة غير المشرفة.

ديل بوسكي الهادئ لم يسلم من هذه المفارقة
وبعيدا عن الأندية كانت لعنة دي خيا مع المشاكل حاضرة أيضا مع المنتخب الإسباني، حيث أدى تألقه وضغط الإعلام الإسباني الذي كان لصالحه بالمدرب فيسنتي ديل بوسكي إلى اتخاذ قرارات جريئة مع المنتخب الإسباني، وهي القرارت التي دفعت بـ العملاق رينا وحتى فالديس إلى إعلان اعتزالهما الدولي ضمنيا وعلنيا بعد استدعاء دي خيا وجعله في المرتبة الثانية بعد كاسياس ثم أولا في الآونة الأخيرة وهو ما تسبب في زوبعة كبيرة أزعجت المدرب ديل بوسكي وأثارت أعصابه رغم طابعه الهادئ المعروف عليه.
____________________________

تفوق على تشيك، فان دير سار وكورتوا
دي خيا صاحب أغلى صفقة في تاريخ الدوري الإنجليزي

رغم أنه انتقل إلى الدوري الإنجليزي صيف 2011 وهو الدوري المعروف باستقطابه للحراس العمالقة إلى أن دافيد دي خيا أصبح صاحب أغلى صفقة في تاريخ "البريمرليغ" بـ مبلغ انتقال من أتلتيكو مدريد إلى مانشسر يونايتد بلغ 26 مليون أورو (حوالي 18 مليون جنيه استرليني)، ومن المرتقب أن يكون أيضا صاحب أغلى بالنسبة لحارس مرمى انتقال من الدوري الإنجليزي إلى الدوري الإسباني، على اعتبار أن فريقه يطالب ريال مدريد بـ 35 مليون أور لإتمام أبرز صفقة في صيف 2015.

لقب واحد مع "الشياطين" لا يشفع له رياضيا
ومنذ وصول دافيد دي خيا إلى ملعب "أولد ترافورد" تمكن من تحقيق مسيرة رائعة من حيث الإحصائيات كحارس مرمى إلى أن ألقابه الجماعية تبقى قليلة حيث لم يتوج سوى بلقب واحد كبير وهام وهو الدوري الإنجليزي عام 2010، فيما اختير ضمن التشكيلة المثالية للموسم في الدوري الإنجليزي مرتين خلال 4 مواسم، ليكون ضحية التغييرات الكثيرة التي حلت بالفريق بعد مغادرة "السير" أليكس فيرغسون وتراجع الفريق من كل النواحي.
_______________________

مرشح ليكون الحارس الأول حتى مونديال روسيا
الحارس الأشقر يرتدي قميص "المتادور" منذ 10 سنوات

رغم انه حديث العهد مع المنتخب الإسباني الأول إلى أن دي خيا يملك مسيرة دولية هامة جدا مع منتخب بلاده الذي شارك معه لأول مرة وهو في عمر 15 سنة ليتدرج في كل صفوفه بداية من منتخب أقل من 17 سنة ثم أقل من 19 واقل من 21 وصولا للمنتخب الأول، وتمكن دي خيا من الفوز بكأس أمم أوروبا لأقل من 21 سنة مع "المتادور" سنة 2013 وهو ما يفسر إلحاح فيرغسون وقتها على خدماته، علما أن دي خيا كان الحارس الثاني في الفريق المتوج بكاس العام لأقل من 21 عاما.

سيكون الحارس الأساسي بداية من "أورو 2016"
ويرتقب أن يكون لـ دي خيا حارسا أساسيا للمنتخب الإسباني خلال السنوات المقبلة، إذ يرى الكثير من المراقبين أن ديل بوسكي سيعتمد عليه أساسيا في كاس أمم أوروبا 2016 التي ستجري في فرنسا خلال الصيف المقبل، على أن يتبعها بمشاركة أكيدة في مونديال 2018 و2022 على الأقل، وهي كلها معطيات توحي بأن الحارس الأشقر سيكون مستقبل حراسة المرمى في المنتخب الإسباني وهو المنصب الذي سيطر عليه كاسياس في أخر 20 سنة مزيحا من ورائه الكثير من الحراس الموهوبين أبرزهم رينا حارس ليفربول ونابولي السابق وفالديز حارس برشلونة السابق ومانشستر يونايتد حاليا.    

بطل الفضائح الطريفة والمثيرة للجدل
دي خيا يسرق كعكة "دونات" في بداياته مع اليونايتد

يعتبر حامي عرين مانشستر يونايتد شخصية مثيرة للجدل ليس رياضيا فقط وإنما بتصرفاته وفضائحه المتسمة بالطرافة والغرابة أحيانا، على غرار محاولته سرقة كعكة "دونات" حين هم بمغادرة "سوبر ماركت" في مانشستر دون دفع ثمن الكعكة التي يبلغ ثمنها 1.19 جنيه، رغم تقاضيه حينها راتبا أسبوعيا يصل إلى 70 ألف جنيه إسترليني، وأوقف حراس أمن  "السوبر ماركت" الحارس الشاب (20 عاما آنداك) بعد مراقبته بـ الكاميرات، حيث اتجه دي خيا مباشرة للخروج من المتجر دون دفع قيمة الكعكة، واقتادوه إلى غرفة التسجيل كي يتم التأكد من أنه لم يدفع أي شيء، ولحسن حظ الحارس الذي كان برفقة اثنين من أصدقائه أنه لم يغرم، فيما أكد متحدث باسم المتجر أنه جرى استجواب حارس مرمى "الشياطين الحمر" من قبل فريق الأمن وأن المشكلة قد حلت على الفور.

ناديه يهدد بطرد أي مناصر يرمي "دونات" على أرض الملعب
دعما منها لحارسها الشاب، قامت إدارة مانشستر يونايتد بتحذير المناصرين من الإقدام على رمي كعكة "دونات" على أرض الملعب خلال مباريات الفريق، وأن من يفعل ذلك سيكون مصيره الطرد، وكانت مجموعة من الأنصار قد أبدت نيتها بعد حادثة السرقة التي قام بها حارس الفريق الأول الإسباني دافيد دي خيا، في رمي كعكة "دونات" على رضية "مسرح الأحلام" استفزازا للحارس الإسباني، بل وصل الحد عن بعض عشاق "المان يو" إلى المطالبة بحبس اللاعب على غرار من قاموا بمخالفات مماثلة خلال أعمال شغب ضربت البلاد.في تلك الفترة من عام 2011.

دي خيا والفضيحة المدوية مع صديقة الأسطورة مارادونا
لا شك أن لكل فضيحة وخيانة درجات متفاوتة بحسب قيمة المعنيين بها، وأن يكون دييغو مارادونا ضحيتها هذه المرة فهي في ذروة درجتها، فقد صرحت سابقا روسيو أوليفا وهي لاعبة كرة قدم في فريق ريفر بلايت الأرجنتيني أنها على علاقة مع حارس مانشستر يونايتد دي خيا، وقد أكد التلفزيون الأرجنتيني خبر العلاقة وأنها تتبادل معه الرسائل على مواقع التواصل الاجتماعي، يذكر أن أوليفا كانت قد أعلنت فيما مضى خطبتها من النجم مارادونا وهي تصغره بثلاثين عاما في حفل ضخم بالعاصمة الإيطالية روما، رغم أنه رزق بطفل حينها من صديقته السابقة فيرونيكا أوخيدا.

حمله علم الكيان الصهيوني يفقده معجبيه من العرب
نشر حارس مرمى المنتخب الإسباني صيف 2013 بمناسبة بطولة أوروبا تحت 21 سنة عبر حسابه الشخصي في مواقع التواصل الاجتماعي صورة مثيرة للجدل، حيث حمل علم بلاده بالإضافة إلى علم الكيان الصهيوني، مما أدى إلى ترحيب الجماهير الصهيونية بهذه الخطوة وانزعاج الجماهير العربية بعد هذا التصرف الغريب، ولم يكن يظن الحارس اليافع آنذاك أن فعلته هذه والتي أراد من خلالها تحية أنصار الكيان لوقوفهم إلى جانب "لاروخا"، في البطولة التي أقيمت على أراضيهم، ستؤلب الجماهير العربية عليه وهي التي متعودة على تشجيع المنتخب الإسباني، والذي استمد هذه المكانة في قلوب العرب من قيمة ناديي برشلونة والريال، ليأتي دي خيا ويحد منها إن لم يكن قضى عليها فعلا.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الصفقة أخرجت كاسياس من "الملكي" قبل تجسدها
انتقال دي خيا إلى الريال أقرب إلى أضغات أحلام

"الصفقة اللغز"، ربما هذا أقرب وصف يمكن به تلخيص الشد والجدب في صفقة انتقال حارس مانشستر يونايتد إلى ريال مدريد، فكلما كانت الصفقة أقرب إلى التجسد على أرض الواقع حتى تظهر بوادر فشلها والعكس صحيح، وإن كانت لا تخفى رغبة حارس "الشياطين الحمر" في ولوج "القلعة البيضاء"، إلا أن حسابات الإدارتين الإسبانية والإنجليزية لها حصة الأسد من هذه القضية الشائكة، فكل طرف يريد الخروج منها منتصرا ماليا أو رياضيا، وإلى حد كتابة هذه الأسطر، يبدو أن حلم  بيريز باستقدام دي خيا أقرب إلى التلاشي، بدون إبعاد فرضية نجاحه في إتمامها قبل غلق سوق الانتقالات الحالي، فـ "القرش" متعود على خلق المفاجآت والنجاح في رهانات "الميركاتو" بمكره، دهائه وخبرته في هذا المجال.

يطيح بـ كاسياس قبل التحاقه بصفوف "الملكي"
انتقل إيكر كاسياس بصفة رسمية إلى صفوف بورتو البرتغالي، ليبصم رسميا على نهاية مسيرته الزاخرة بالألقاب والتتويجات مع ريال مدريد، ويكاد يجزم المتتبعون أن سبب خروج "القديس" من القلعة البيضاء، راجع إلى تمهيد بيريز رئيس "الميرنغي" الطريق لقدوم حارس مانشستر يونايتد دافيد دي خيا، هذا الأخير الذي اشترط عدم منافسة إيكر له على منصب الحارس الأول، لينجح في الإطاحة به حتى قبل أن يلتحق بالكتيبة الملكية، وبالنظر إلى التعقيدات الموجودة في صفقة انتقال حارس "الشياطين" إلى الريال، يكون الرئيس "الشامخ" ربما قد غامر ببيع عقد "القديس" أحد أفضل الحراس في العالم رغم تراجع مستواه الموسم المنقضي، قبل ضمانه وبصفة رسمية حارس اليونايتد المتميز.

4 أسباب رئيسية تحول دون التحاقه بـ الريال
المتمعن في إرهاصات قضية انتقال دي خيا من اليونايتد إلى الريال بين تحقق ذلك من عدمه، يقف على أهم الأسباب التي تحول دون تجسد الصفقة، والتي تتلخص في 5 عوامل رئيسية، أولها مطالب مانشستر يونايتد التعجيزية، إذ يتمسك بالحصول على ثنائي "الملكي" سيرجيو راموس، وكيلور نافاس خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية، مقابل رحيل دي خيا، ثانيا صعوبة استقدام بديل في مستوى الحارس الإسباني، لتزيد إصابة هوجو لوريس هدف اليونايتد لتعويض دي خيا الطين بلة، ثالثا مغالاة "المان يو" المادية، حيث طالب الريال بتقديم عرض يبلغ 40 مليون أورو مقابل الحارس، رابعا رغبة فان غال مدرب "الشياطين" في الاحتفاظ بلاعبه، إذ يقف وراء اشتراط إدخال لاعبين مهمين من "الملكي" في الصفقة، ليستفيد إما في فشلها أو نجاحه رياضيا باستقدام ركيزتين من الريال.
 
مروره بـ الأتلتيكو يثير الجدل في أوساط الجارين
من المعلوم أن الجارين الغريمين ريال مدريد وأتلتيكو مدريد متفقان على عدم انتقال أي لاعب من وإلى صفوف أحدهما نحو الآخر، ورغم أن دي خيا لاعب في مانشستر يونايتد منذ 2011، إلا أنه تكون في الفئات الشبانية لـ "الأتلتي" حتى سن 19 سنة، وهذا وحده كفيل بإثارة الجدل لدى المتعصبين من قطبي العاصمة مدريد، فمعروف عن "المادريديستا" عشقهم للاعبي "كاستيا" من الإسبان، ودائما ما يفضلون تصعيد بعضهم إلى الفريق الأول، على غرار ما حدث مع خيسي وموراتا لاعب اليوفي حاليا، وبانضمام دي خيا ـ إن حدث ـ إلى الريال سيضطر أنصار "الملكي" إلى تشجيع ومساندة لاعب تكون في النادي الجار والغريم، وهذا الأخير بدوره ستمتزج مشاعر الغيرة والحسرة من رؤية أيقونة من لاعبيه السابقين، يتألق بألوان الغريم "الملكي" وضمن الدوري الإسباني.   

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مستقبل دي خيا الكروي في يد صديقته المغنية
يوجد الإسباني دافيد دي خيا حارس مرمى مانشستر يونايتد الإنجليزي في حيرة شديدة من أمره بخصوص التوقيع على عقد جديد مع "الشياطين الحمر"، أو الانضمام لصفوف ريال مدريد، ووفقا لصحيفة "دايلي ستار" البريطانية، فإن دي خيا سوف يطلب وجهات نظر عائلته وبالخصوص صديقته المغنية الإسبانية إدورنى جارسيا لإبداء رأيهم حول القرار المناسب له، ومعلوم أن صديقة اللاعب كان لها تصريح مثير للجدل حول مدينة مانشستر، إذ وصفت هذه الأخيرة بـ "أقذر من مؤخرة ثلاجة"، وأن مدريد أجمل بكثير، لتضيف أن دي خيا سيغير كل شيء، ولا شك أن هذا التصريح رسالة ضغط لحامي عرين اليونايتد باختيار العودة إلى مدريد من بوابة الريال، ومعلوم أن عدة نجوم من عالم المستديرة انساقوا وراء رغبات زوجاتهم وصديقاتهم بخصوص مستقبلهم الكروي، فهل ينضم دي خيا للقائمة أم يزيد معانات صديقته في مانشستر لموسم آخر؟.

الحارس يفضل الحياة في مانشستر على خلافها
نعت صديقة حامي عرين "الشياطين" لمدينة مانشستر بأنها "أقذر من مؤخرة ثلاجة" لا يعكس في الحقيقة رأي دافيد دي خيا في ذات المدينة، فالحارس الإسباني لطالما عبر عن إعجابه بالأجواء في مانشستر من مناخ، بنى تحتية، منتجعات، متاجر وإلى غير ذلك من ظروف الحياة الهادئة والممتعة، ويجسد كل هذا الارتياح تألقه ضمن "البريمر ليغ"، وتأقلمه مع طبيعة الحياة في بلاد الضباب، إذ لا يخفى أن أي لاعب لا يتأقلم مع أجواء مدينة فريقه لا يستطيع تقديم كل ما يملك من إمكانات على الملعب، على غرار ما حدث مع بن زيمة في أول مواسمه مع الريال وصعوبة تعلمه اللغة الإسبانية، وهذا ما تجاوزه الحارس الإسباني الذي دائما يؤكد أن مدينة مانشستر لا تضاهيها إلى نظيرتها مدريد مسقط رأسه.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

البطاقة الفنية
الاسم: دافيد دي خيا
تاريخ الميلاد: 7/ 11/ 1990
مكان الميلاد: مدريد (إسبانيا)
الجنسية: إسبانية
العمر: 25
المركز: حارس
النادي: مانشستر يونايتد
المنتخب: إسبانيا
الطول: 192 سم
الوزن: 82 كلغ
رقمه في المنتخب: 12
رقمه في النادي: 1

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إحصائيات دي خيا
الموسم

2009 ـ 2010
2010 ـ 2011
2011 ـ 2012
2012 ـ 2013
2013 ـ 2014
2014 ـ 2015
 
الفريق
أتلتيكو مدريد
أتلتيكو مدريد
مانشستر يونايتد
مانشستر يونايتد
مانشستر يونايتد
مانشستر يونايتد

عدد مباريات الدوري
19
38
29
27
37
37

كلمات دلالية : بايرن ميونيخ، دي خيا، مانشستر

آخر الأخبار



البطولات

إختر الدوري

الاستفتاءات

تصويتات أخرى

هل تعتقد أن كلوب سيستمر مدربا لـ ليفربول إلى غاية نهاية الموسم؟

محرز استعاد فعاليته مع ليستر سيتي مؤخرا، هل تعتقد أنه اقترب من بلوغ أفضل مستوياته؟

تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

المنتديات

القائمة

الملفات

القائمة
11:00 | 2017-09-05 الحراس الشخصيون .. أقرب الناس إلى نجوم الرياضة والأكثر حرصا على حياتهم

لا يقتصر مجال عمل الحراس الشخصيين على ميدان السياسة ومجال الفن لحراسة كبار النجوم الفنية المعروفة، أو بالنسبة للعائلات الغنية التي تعتمد عليهم من أجل حماية أفرادها من خطر الاختطاف والسرقة ...

10:00 | 2017-08-30 مبابي ... الموهبة الصغيرة التي هزت كيان الأندية الكبيرة

كيليان مبابي لوتين، اسم تكرر في الكثير من المناسبات خلال الموسم الفارط، بفضل المستوى منقطع النظير الذي قدمه في تشكيلة ليوناردو جارديم مدرب موناكو ...

10:00 | 2017-08-25 الأسماء المستعارة ... جزء لا يتجزأ من كيان نجوم الساحرة المستديرة

دائما ما يحاول نجوم كرة القدم الاختلاف والتميز عن البقية من خلال بناء شخصية خاصة بهم تميزهم طيلة مسيرتهم الكروية ...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال