حني: "أريد لعب أول دورة كبيرة مع المنتخب الوطني"

خصنا سفيان حني بحوار مطول تحدث خلاله عن مشاركة المنتخب الوطني المرتقبة في نهائيات كأس أمم إفريقيا المقبلة، كما عبر عن رغبته في لعب هذه المنافسة الكبيرة مع "الخضر"، خصوصا أنه قدم نصف موسم جيد مع ناديه أندرلخت ...

حني
نشرت : الهداف السبت 17 ديسمبر 2016 08:00

سفيان، كأس أمم افريقيا اقتربت وليكنس سيعلن عن قائمته قريب، هل تعتقد أنك ضمنها؟

إنه طموحي الأول، أريد لعب أول دورة كبيرة مع المنتخب الوطني وأتمنى أن أكون ضمن المجموعة المسافرة إلى الغابون، عندما كنت أشاهد مباريات المنتخب الوطني سواء في كأس إفريقيا أو كأس العالم في البرازيل كنت أقول في نفسي سيكون أمرا جميلا لو ألعب يوما ما "الكان" أو "المونديال" مع رفاقي في المنتخب، إن اختارني ليكنس ضمن قائمته سيكون فخرا كبيرا لي.

بالنظر لما تقدمه مع أندرلخت، كثيرون يعتقدون أنك تستحق السفر إلى الغابون ...

شخصيا أعتقد أنني أستحق هذه الفرصة لأظهر ما يمكنني فعله مع المنتخب الوطني، مع فريقي الأمور تسري بشكل جيد، أشارك بانتظام وأرقامي جيدة لأنني عملت بجد من أجل ذلك، أعلم جيدا أن هناك تنافسا قويا في المنتخب، لكنني تدربت مع رفاقي خلال التربصات السابقة، وأشعر أنه يمكنني تقديم شيء إضافي للمنتخب الوطني.

ليكنس صرح أنه يعرفك جيدا وقدم لمعاينتك أمام كوتراي، هل تكلم معك بعد المباراة؟

لا، لم يأت لرؤيتي، بصراحة لم أكن أعلم بوجوده في المدرجات، عرفت أنه قدم لمشاهدة المباراة مثل الجميع بعد نهايتها.

إصابة بودبوز تفتح لك الباب للعب "الكان"، نعلم جيدا أنك تحسن اللعب على الرواقين الأيمن والأيسر وخلف المهاجم أيضا، في أي منصب تشعر أنك أفضل؟

في أندرلخت أغير منصبي كثيرا مع رفاقي، لكن المدرب يشركني غالبا كجناح أيمن أو خلف المهاجم، عموما أشعر بارتياح أكبر في منصب صانع الألعاب خلف المهاجم، حتى إن أظهرت أنه يمكنني أقدم أداء جيدا في الرواقين أيضا.

بحكم معرفتك لـ ليكنس الذي تولى قيادة المنتخب في منتصف الطريق، هل ترى أنه قادر على قيادة "الخضر" لنهائي كأس إفريقيا؟

فعلا، من الصعب جدا على مدرب تولي تدريب منتخب في وقت متأخر لتحضيره أولا للعب مباراة كبيرة أمام نيجيريا ثم المشاركة في كأس إفريقيا، لكن أعتقد أنه يملك خبرة كبيرة يمكنه وضعها في خدمة المنتخب الوطني، لقد درب عدة أندية كبيرة في بلجيكا ومنتخبات وطنية من المستوى العالي، لهذا أعتقد أن تجربته ومستواه التكتيكي عال جدا، وهو ما يجعله قادرا على التقدم بنا نحو الأمام.

هل تعتقد أنه يملك الوقت الكافي للنجاح مع الجزائر؟

لقد أشرف على تربص للمنتخب مؤخرا وأعتقد أنه صار يملك فكرة أفضل عن ردة فعل المنتخب وكل لاعب بعد مباراة نيجيريا، من المؤكد أن الخسارة أثرت علينا كثيرا، لكنها ستكون ثرية بالمستخلصات بالنسبة للمدرب وتساعده على ربح الوقت، قبل كأس إفريقيا للانطلاق في التحضير لكأس إفريقيا التي تعد مهمة جدا بالنسبة للجزائر. في الأخير يبقى الأهم هم اللاعبون الذين يشاركون فوق أرضية الميدان، أقصد أنه علينا نحن اللاعبون أن نطبق أفكاره على الميدان.

الجزائر تنافس تونس، السنغال وزيمبابوي، البعض يرى أن حتى تجاوز الدور الأول غير مضمون، ما تعليقك؟

فعلا، مجموعتنا ليست سهلة، لكن ما علينا سوى تقبل هذه القرعة، كرة القدم تطورت كثيرا في إفريقيا مؤخرا ويجب أن نكون أقوياء جدا ذهنيا وبدنيا حتى نصل إلى أبعد نقطة ممكنة، نملك كل الحظوظ لتجاوز الدور الأول بشرط تقديم كل ما لدينا، لدينا الإمكانات اللازمة ونؤمن بقدرتنا على تحقيق إنجاز كبير في الغابون، لدينا آمال كبيرة.

محرز احتل المرتبة السابعة عالميا في ترتيب الكرة الذهبية، كما توج بلقب "بي بي سي" لأفضل لاعب إفريقي، هل من كلمة لزميلك في المنتخب؟

أولا أقدم له كل التهاني لأنه حقق إنجازا كبيرا جدا، فأن تكون ضمن أفضل 10 لاعبين في العالم وتختار لاعب العام في إفريقيا، فهذا إنجاز مهم وكبير في مسيرة أي لاعب، عندما نرى الموسم الذي قدمه مع ليستر سيتي لا يمكننا سوى أن نحييه ونقول أن تتويجاته مستحقة، إنه شيء خارق للعادة، إن شاء الله سيواصل على نفس النهج ويتبع خطاه جزائريون آخرون.

أخترت أفضل لاعب في الدوري البلجيكي الموسم الفارط، ألا تشعر بالإحباط لعدم اختيارك ضمن قائمة المرشحين للكرة الذهبية الإفريقية؟

لا، على الإطلاق، هناك لاعبان جزائريان سليماني ومحرز اللذان أتمنى لهما كل التوفيق، من جانبي لم أكن أنتظر اختياري لأنه أعلم أن الجانب الإعلامي يلعب دورا كبيرا، الدوري البلجيكي يحظى بتغطية إعلامية أقل من تلك التي تتميز بها دوريات إنجلترا، إسبانيا، إيطاليا وألمانيا، هذه الأخيرة لا يمكن مقارنتها إعلاميا مع الدوري البلجيكي، لهذا من الطبيعي  أن نجد لاعبين مثل محرز، سليماني، ماني، محمد صلاح وأوباميانغ في القائمة النهائية.

من اللاعب الذي تتوقع تتويجه بهذا اللقب من بين محرز، سليماني، ماني، أوباميانغ ومحمد صلاح؟

سليماني قدم موسما كبيرا مثل جميع اللاعبين المرشحين، لكن عندما تكون أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي من المنطقي أن تفوز بكل شيء، أعقتد أن محرز يتقدم على سليماني، أوباميانغ، ماني ومحمد صلاح. في الأخير أتمنى أن يكون هذا اللقب جزائريا.

 

                                                       حاوره: مومن آيت قاسي

كلمات دلالية : حني

آخر الأخبار



البطولات

إختر الدوري

الاستفتاءات

تصويتات أخرى

محرز استعاد فعاليته مع ليستر سيتي مؤخرا، هل تعتقد أنه اقترب من بلوغ أفضل مستوياته؟

هل تعتقد أن مستوى مانشستر سيتي حاليا يجعله مرشحا قويا للتتويج بلقبي الدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا؟

هل تعتقد أن أنطونيو كونتي سيغادر تشيلسي عند نهاية الموسم في حال الفشل في التتويج بأي لقب؟

هل تؤيد قرار إبعاد محرز، سليماني وبن طالب من المنتخب الوطني؟

تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

المنتديات

القائمة

الملفات

القائمة
11:00 | 2017-09-05 الحراس الشخصيون .. أقرب الناس إلى نجوم الرياضة والأكثر حرصا على حياتهم

لا يقتصر مجال عمل الحراس الشخصيين على ميدان السياسة ومجال الفن لحراسة كبار النجوم الفنية المعروفة، أو بالنسبة للعائلات الغنية التي تعتمد عليهم من أجل حماية أفرادها من خطر الاختطاف والسرقة ...

10:00 | 2017-08-30 مبابي ... الموهبة الصغيرة التي هزت كيان الأندية الكبيرة

كيليان مبابي لوتين، اسم تكرر في الكثير من المناسبات خلال الموسم الفارط، بفضل المستوى منقطع النظير الذي قدمه في تشكيلة ليوناردو جارديم مدرب موناكو ...

10:00 | 2017-08-25 الأسماء المستعارة ... جزء لا يتجزأ من كيان نجوم الساحرة المستديرة

دائما ما يحاول نجوم كرة القدم الاختلاف والتميز عن البقية من خلال بناء شخصية خاصة بهم تميزهم طيلة مسيرتهم الكروية ...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال