التجربة الأولى للقاح "كورونا".. هنا آخر تطورات "بارقة الأمل"

المشاركون لن تُنقل إليهم العدوى.. يخوضون التجربة في أتمّ العافية

كورونا
نشرت : المصدر موقع"سبق" الاثنين 16 مارس 2020 17:48

كشفت صحيفة "إندبندنت" البريطانية أن أول المشاركين في اختبارات تجربة اللقاح التجريبي المحتمل للوقاية من فيروس "كورونا" "كوفيد 19"، لن تُنقل إليهم عدوى "كورونا"، بل سيخوضون هذه التجربة وهم في أتمّ العافية، وذلك في إطار السعي للتأكد من احتمال ظهور أعراض جانبية مؤذية.

وتلقى العالم، اليوم الاثنين، بارقة أمل صحية مع تحديد موعد الكشف عن أول جرعة تجريبية كلقاح محتمل للوقاية من فيروس "كورونا"، ودخل العلماء، في سباق مع الزمن؛ لأجل تطوير هذا اللقاح حتى يكون قادراً على كبح استشراء العدوى التي تنتقل بسرعة بالغة، وأدت إلى وفاة آلاف الأشخاص في العالم.

وقالت الصحيفة: تجري هذه التجربة بتمويل من المعاهد الوطنية الأمريكية للصحة، في مدينة سياتل، بحسب ما أكده مسؤولون أمريكيون، ويترقب أن يخضع 45 متطوعاً لاختبار هذا اللقاح داخل معهد بحوث "كيزر" لبحوث الصحة في ولاية واشنطن، شرقي الولايات المتحدة.

وأضافت وفق ما نقلته "سكاي نيوز": هذه الخطوة العلمية هي الأولى من نوعها، وسيتراوح عمر المشاركين المتطوعين بين 18 و55، حيث يقول الباحثون إنهم لن يتعرضوا لأي أذى، ولن ينتقل فيروس "كورونا" المستجد إلى المشاركين في هذه التجارب؛ لأن الجرعة التي ستخضع للاختبار لا تضم أي أثر لـ"كوفيد 19".

وأردفت الصحيفة: من المقرر أن تتواصل هذه التجارب إلى غاية مطلع يونيو 2021؛ لأجل التأكد من سلامة اللقاح الذي أطلق عليه اسم mRNA-1273.

ولن يكون نجاح هذه التجربة إيذاناً بانتهاء الفترة الحرجة التي يكابدها العالم، في الوقت الحالي؛ لأن اعتماد أي لقاح طبي يستوجب مراعاة عدد من الشروط، كما يتطلب موافقة كثير من الهيئات الصحية المختصة.

وفي حال تكللت التجربة الأمريكية بالنجاح، أي إذا تبين أن اللقاح لا يؤدي إلى مضاعفات جانبية غير مرغوب فيها، فإن تطوير اللقاح سيتطلب أكثر من عام.

وقال مدير المعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية أنتوني فوسي، إنه في حال نجاح اختبارات السلامة، ستكون ثمة حاجة إلى انتظار سنة أو سنة ونصف السنة للحصول على لقاح يمكن استخدامه على نطاق واسع.

وتعكف عدة شركات صيدلة في العالم، حالياً، على تطوير لقاح ناجع ضد فيروس “كورونا” الذي أدى إلى حالة إرباك غير مسبوقة في العالم، فأصاب أكثر من 170 ألف شخص.


وفي فبراير الماضي، أعلن فريق علمي من جامعة كوينزلاند، عن تطوير لقاح محتمل ضد فيروس "كورونا"، وأكدت أنها ستباشر التجارب على الحيوانات.

وتشير الإحصائيات إلى تسجيل 170108 إصابة بفيروس "كورونا" المستجد حول العالم حتى الآن، في بلغت الوفيات 6525 حالة، وشفي من الوباء 77784.

كشفت صحيفة "إندبندنت" البريطانية أن أول المشاركين في اختبارات تجربة اللقاح التجريبي المحتمل للوقاية من فيروس "كورونا" "كوفيد 19"، لن تُنقل إليهم عدوى "كورونا"، بل سيخوضون هذه التجربة وهم في أتمّ العافية، وذلك في إطار السعي للتأكد من احتمال ظهور أعراض جانبية مؤذية.

وتلقى العالم، اليوم الاثنين، بارقة أمل صحية مع تحديد موعد الكشف عن أول جرعة تجريبية كلقاح محتمل للوقاية من فيروس "كورونا"، ودخل العلماء، في سباق مع الزمن؛ لأجل تطوير هذا اللقاح حتى يكون قادراً على كبح استشراء العدوى التي تنتقل بسرعة بالغة، وأدت إلى وفاة آلاف الأشخاص في العالم.

وقالت الصحيفة: تجري هذه التجربة بتمويل من المعاهد الوطنية الأمريكية للصحة، في مدينة سياتل، بحسب ما أكده مسؤولون أمريكيون، ويترقب أن يخضع 45 متطوعاً لاختبار هذا اللقاح داخل معهد بحوث "كيزر" لبحوث الصحة في ولاية واشنطن، شرقي الولايات المتحدة.

وأضافت وفق ما نقلته "سكاي نيوز": هذه الخطوة العلمية هي الأولى من نوعها، وسيتراوح عمر المشاركين المتطوعين بين 18 و55، حيث يقول الباحثون إنهم لن يتعرضوا لأي أذى، ولن ينتقل فيروس "كورونا" المستجد إلى المشاركين في هذه التجارب؛ لأن الجرعة التي ستخضع للاختبار لا تضم أي أثر لـ"كوفيد 19".

وأردفت الصحيفة: من المقرر أن تتواصل هذه التجارب إلى غاية مطلع يونيو 2021؛ لأجل التأكد من سلامة اللقاح الذي أطلق عليه اسم mRNA-1273.

ولن يكون نجاح هذه التجربة إيذاناً بانتهاء الفترة الحرجة التي يكابدها العالم، في الوقت الحالي؛ لأن اعتماد أي لقاح طبي يستوجب مراعاة عدد من الشروط، كما يتطلب موافقة كثير من الهيئات الصحية المختصة.

وفي حال تكللت التجربة الأمريكية بالنجاح، أي إذا تبين أن اللقاح لا يؤدي إلى مضاعفات جانبية غير مرغوب فيها، فإن تطوير اللقاح سيتطلب أكثر من عام.

وقال مدير المعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية أنتوني فوسي، إنه في حال نجاح اختبارات السلامة، ستكون ثمة حاجة إلى انتظار سنة أو سنة ونصف السنة للحصول على لقاح يمكن استخدامه على نطاق واسع.

وتعكف عدة شركات صيدلة في العالم، حالياً، على تطوير لقاح ناجع ضد فيروس “كورونا” الذي أدى إلى حالة إرباك غير مسبوقة في العالم، فأصاب أكثر من 170 ألف شخص.


وفي فبراير الماضي، أعلن فريق علمي من جامعة كوينزلاند، عن تطوير لقاح محتمل ضد فيروس "كورونا"، وأكدت أنها ستباشر التجارب على الحيوانات.

وتشير الإحصائيات إلى تسجيل 170108 إصابة بفيروس "كورونا" المستجد حول العالم حتى الآن، في بلغت الوفيات 6525 حالة، وشفي من الوباء 77784.

كلمات دلالية : كورونا
comments powered by Disqus

آخر الأخبار


تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

الملفات

القائمة
23:10 | 2020-05-05 أديبايور... نجم دفعته عائلته للانتحار بسبب الأموال

اسمه الكامل، شيي إيمانويل أديبايور، ولد النجم الطوغولي في 26 فيفري عام 1984 في لومي عاصمة التوغو، النجم الأسمراني وأحد أفضل اللاعبين الأفارقة بدأ مسيرته الكروية مع نادي ميتز الفرنسي عام 2001

23:14 | 2019-11-24 إنفانتينو... رجل القانون الذي يتسيد عرش "الفيفا"

يأتي الاعتقاد وللوهلة الأولى عند الحديث عن السيرة الذاتية لنجم كرة القدم حياته كلاعب كرة قدم فقط...

23:17 | 2019-09-13 يورغن كلوب... حلم بأن يكون طبيبا فوجد نفسه في عالم التدريب

نجح يورغن كلوب المدرب الحالي لـ ليفربول في شق طريقه نحو منصة أفضل المدربين في العالم بفضل العمل الكبير الذي قام مع بوروسيا دورتموند الذي قاده للتتويج بلقب البوندسليغا والتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وهو ما أوصله لتدريب فريقه بحجم "الريدز"...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2020
  • 2019
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال