رانييري: "تجربتي في موناكو من أصعب التجارب التي مررت بها في مشواري الكروي"

يكشف كلاوديو رانييري مدرب نادي موناكو في حوار له على صحيفة "ليكيب" الفريق عن الأسباب التي أدت إلى خسارة فريقه أمام ريمس وإقصائه من منافسة كأس الرابطة،

نشرت : الهدّاف الجمعة 01 نوفمبر 2013 23:56

كما لم يخف المدرب الإيطالي المسؤولية الكبيرة التي أوكلت إليه من طرف الإدارة، مؤكدا أن تجربته في موناكو تعد من أصعب التجارب التي مر بها في مشواره الكروي بسبب الدوري الذي يحمل مفاجئات كثيرة ومنافسة قوية على المراكز الأولى.

 

ما تعليقك على الخسارة الأخيرة التي مني بها الفريق أمام ريمس في منافسة كأس الرابطة، وهل تأثرتم بالهزيمة؟

في الحقيقة لقد استفدنا كثيرا من الهزيمة بالرغم من قساوتها، وسجلنا أخطاء يمكن تداركها قبل فوات الأوان، لم نضع منافسة كأس الرابطة ضمن أهدافنا ولكن سعينا للفوز في المباراة الأخيرة كان كبيرا، الفريق المنافس كان قويا ولم نستطع العودة في نتيجة المباراة.

 

هل يمكن القول أن فوز ريمس مستحق؟

أكيد، ريمس فريق قوي ويمتلك عناصر كثيرة تألقت خاصة في المباراة الأخيرة، الكل لاحظ الاستماتة الدفاعية التي لعبوا بها، إنه فريق متماسك ويستحق الفوز بكل جدارة، لأنه أراد ذلك وسعى إليه بقوة كبيرة.

 

هل أنت قلق على وضعية فريقك بعدما خسر في المباراة الأخيرة، بالإضافة إلى أن مستواه تراجع قليلا في الدوري مقارنة بالجولات الأولى؟

لقد دربت فرقا كثيرا في عدة بطولات، ومررت بفترات أصعب من هذه، ولم أشعر بالقلق يوما لأنني أتحمل الضغط وأبحث دائما لإيجاد الحلول، يمكن لأي فريق أن يدخل في فترة فراغ وهذا أمر عادي، ولكن المهم هو الإستفاقة والعودة إلى السكة الصحيحة وهذا ما قلته للاعبين في الأيام الماضية.

 

ما هي النصائح الأخرى التي قدمها للاعبين في الأيام الماضية؟

لقد سجلت أخطاء كثيرة، خاصة في المباراة الأخيرة أمام ريمس، أنصحهم دائما بضرورة عدم تكرار الوقوع في نفس الأخطاء واللعب بروح جماعية أكبر لأنها تعتبر من نقاط قوة الفريق، كما أنصحهم أيضا أن يلعبوا بدون ضغط وبمعنويات مرتفعة.

 

كيف ترى تجربتك في موناكو إلى حد الآن؟

تجربتي في موناكو يمكن اعتبارها من أصعب التجارب التي مررت بها في مشواري الكروي، ذلك لأن الدوري يحمل مفاجآت كثيرة وتجارب صعبة يجب التعامل معها بحذر، فضلا على المنافسة الشديدة على الأدوار الأولى من فرق أظهرت مستواها الكبير على كامل الجبهات.

 

لقد اعتمدت على الكثير من الخطط التكتيكية منذ قدومك إلى موناكو، ما هو الرسم الذي تراه مناسبا للفريق ؟

تقريبا كل الخطط التكتيكية استجاب لها اللاعبون، سواء لعبنا بمهاجمين في المحور أو على بمهاجم واحد، وأفضل أحيانا أن أغير الخطة أثناء المباراة من أجل كشف نقاط إيجابية في التشكيلة وكيفية التعامل معها من طرف اللاعبين، وكذلك من أجل إفقاد التوازن للفريق الخصم.

 

كيف هي أحوالك الشخصية منذ التحاقك إلى موناكو؟

إدارة موناكو وفرت لي كل الظروف لتدريب الفريق في أحسن الأحوال، وهذا ما يجعلني مرتاحا أكثر، كما أن المدينة جميلة جدا وأستمتع كثيرا فيها في أوقاتي خارج التدريبات، كما أن أفراد عائلتي أعجبوا كثيرا بالمدينة وأحيانا يصرون على البقاء هنا.

 

هل يمكن أن نقول أنك حملت مسؤولية كبيرة في النادي، لأن كل الأضواء متجهة إليك؟

عندما ترى مدربا يقفز من الفرح عندما يسجل فريقه هدفا، ذلك لأنه يخفي المسؤولية الملقاة على عاتقه من طرف إدارة النادي، ويجب على اللاعبين أن يكونوا أيضا في قمة المسؤولية وأن يتقاسمونها مع الطاقم الفني.

                       عن صحيفة "ليكيب" الفرنسية

كلمات دلالية : كلاوديو رانييري

آخر الأخبار


تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

الملفات

القائمة
23:10 | 2020-05-05 أديبايور... نجم دفعته عائلته للانتحار بسبب الأموال

اسمه الكامل، شيي إيمانويل أديبايور، ولد النجم الطوغولي في 26 فيفري عام 1984 في لومي عاصمة التوغو، النجم الأسمراني وأحد أفضل اللاعبين الأفارقة بدأ مسيرته الكروية مع نادي ميتز الفرنسي عام 2001

23:14 | 2019-11-24 إنفانتينو... رجل القانون الذي يتسيد عرش "الفيفا"

يأتي الاعتقاد وللوهلة الأولى عند الحديث عن السيرة الذاتية لنجم كرة القدم حياته كلاعب كرة قدم فقط...

23:17 | 2019-09-13 يورغن كلوب... حلم بأن يكون طبيبا فوجد نفسه في عالم التدريب

نجح يورغن كلوب المدرب الحالي لـ ليفربول في شق طريقه نحو منصة أفضل المدربين في العالم بفضل العمل الكبير الذي قام مع بوروسيا دورتموند الذي قاده للتتويج بلقب البوندسليغا والتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وهو ما أوصله لتدريب فريقه بحجم "الريدز"...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2020
  • 2019
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال