ألفارو موراتا: "العودة لـ الريال ستكون تقليلا للاحترام تجاه جوفنتوس"

استغلت قناة "أوندا سيرو" الإسبانية تواجد ألفارو موراتا مهاجم جوفنتوس الإيطالي رفقة المنتخب الإسباني في تحضيرات هذا الأخير لمباريات تصفيات أورو 2016، لتقيم مع اللاعب مقابلة مطولة كشف خلالها سبب تواجده مع "السيدة العجوز" وانتقاله من صفوف ريال مدريد...

ألفارو موراتا
نشرت : الهداف الخميس 26 مارس 2015 22:00

بداية، كيف هي أحوال موراتا مع جوفنتوس؟ 

بخير، والأمور تسير بشكل جيد، أنا ألعب المباريات والتواجد في التشكيلة الأساسية         لـ جوفنتوس يريحني من الناحية النفسية والبدنية، ويساعدني كي أفرض نفسي في هذا الفريق الكبير.

 

هل تفكر في العودة إلى ناديك السابق ريال مدريد؟

أنا الآن لاعب لـ جوفنتوس وأريد التفكير في هذا النادي فقط، أستبعد العودة لـ الريال في الوقت الحالي لأن ذلك سيكون عدم احترام لفريقي الحالي وزملائي في المجموعة، أنا سعيد مع فريقي الجديد ولا توجد أي مشكلة تدفعني إلى التفكير في المغادرة.

 

ما هي أسباب مغادرتك "الملكي" والتحاقك بـ "اليوفي"؟

السبب الوحيد الذي دفعني للرحيل عن ريال مدريد هو رغبتي في لعب الكثير من المباريات كأساسي طبعا، وهذا ما كنت أبحث عنه، وكسب المزيد من الدقائق يرشح أي لاعب ليكسب ثقة مدرب منتخب بلاده، لذا أريد كسب مكانة أساسية في المنتخب الإسباني، وأنا تحت تصرف ديل بوسكي في حال دعت الحاجة إلى ذلك.

 

هناك من يدعي حبك لـ جوفنتوس أكثر من الريال؟

(يضحك).. صراحة أنا أحب "اليوفي" أكثر من الريال، وأنا من المعجبين بهذا النادي قبل التحاقي به، وفي صغري أيضا كنت متيما بحب جوفنتوس.

 

ألا ترى أن ثراء التعداد في الريال سبب عدم فرض نفسك فيه؟

ريال مدريد فريق عريق ولا يختلف اثنان على هذا الأمر، وقضية عدم فرض نفسي في هذا الفريق تعود إلى المدرب أنشيلوتي الذي لم يعطني الفرصة الحقيقية كي أبرهن على إمكاناتي الحقيقية، فالانتقال من الريال كان خطوة إلى الأمام في سبيل المضي قدما لتحقيق أهدافي.

 

تبدو وكأنك تكن حقدا لـ "الميرنغي"، أليس كذلك؟

صراحة لا أريد شرح كل ما حدث لي مع الريال خلال فترة تواجدي في هذا الفريق، لكني أتذكر أني حولت من الميدان إلى المدرجات دون أي سبب مقنع من طرف أنشيلوتي الذي لم يكن مهتما بي بالشكل اللازم.

 

هل طريقة تعامل أنشيلوتي معك أثرت عليك من الناحية النفسية؟

بالتأكيد، كنت أتأثر كثيرا بمثل تلك التصرفات، وهذا ما دفعني إلى المغادرة في أول فرصة أتيحت لي، كوني لاعبا يريد المشاركة بصفة منتظمة مع فريقه.

 

هل يختلف الأمر مع أليغري؟

بالطبع، الأمر مختلف تماما مع أليغري الذي يهتم بي كثيرا منذ التحاقي بالفريق، فهو دائما ما يرفع معنوياتي قبل كل مباراة.

 

هل تعني بذلك أنه يعاملك بطريقة جيدة أفضل من "كارليتو"؟

صراحة، طريقته تختلف تماما عن نظيرتها لـ أنشيلوتي، فهو يعاملني كما لو أني سجلت 25 هدفا الموسم الماضي، أنا أشكره على كل ما يقدمه لي منذ التحاقي بـ جوفنتوس.

 

تفصلكم القليل من المباريات لتحقيق لقب الدوري، أليس كذلك؟

بالتأكيد، فلقب "السكوديتو" على الأبواب وسنسعى للحفاظ عليه، كما أنه تفصلنا بعض النقاط القليلة لتحقيق هذا اللقب الذي يعتبر غاليا بالنسبة لي كوني جديدا في هذا النادي، وبصدد تعلم الكثير من الكرة الإيطالية.

 

لم تتذوقوا طعم الهزيمة منذ أكتوبر الماضي، ما تعليقك؟

نعم، هذه إحصائية رائعة ونحن بصدد الحفاظ عليها، إذ نملك لاعبين جيدين بفضلهم حقق النادي هذه الأرقام، فالرغبة في تحقيق الفوز وعدم تضييع النقاط أهم شيء في منافسة الدوري.

 

تتواجد مع ترسانة من اللاعبين الكبار، ما هو شعورك؟

صراحة، هو شعور رائع بالنسبة لي، فناد كبير بحجم "اليوفي" من الواضح أنه يملك ترسانة من اللاعبين الكبار، فاللعب جنب بيرلو مثلا أمر يشرفني، وحتى تيفيز لا يقل شأنا هو الآخر، وهو لاعب ممتاز.

 

هل تيفيز اختار القرار المناسب بمغادرة "اليوفي" نهاية الموسم؟

لو غادر كارلوس تيفيز النادي ستكون خسارة كبيرة لـ جوفنتوس، فهو لاعب يتوق لتسجيل الأهداف، لطالما أنقذنا من الهزائم وأنا شخصيا أشعر بالراحة عندما ألعب بجانبه، لكن إن غادر الفريق فعلى الجميع احترام قراره الشخصي.

 

بيرلو "مايسترو" خط الوسط، ماذا يمثل بالنسبة لك؟

شرف كبير تواجدي رفقة بيرلو في نفس الفريق، فهو لاعب كبير يقدم الإضافة اللازمة لـ جوفنتوس رغم تقدمه في السن.

 

يساهم كثيرا في نتائج الفريق الإيجابية، أليس كذلك؟

بالطبع، فهو لاعب يملك خبرة كبيرة في الميادين الأوروبية، كما أن تواجده بـ مانشستر يونايتد أكسبه الكثير من الخبرة التي يوظفها حاليا في خدمة الفريق.

 

بما أنك جديد في إيطاليا، هل تختلف أجواء "الكالتشيو" عن "الليغا"؟

نعم، توجد بعض أوجه الاختلاف في هذا الدوري كونه يمتاز بالندية وصراع أصحاب المقدمة على المراتب الأولى، حيث تتنافس خمسة أندية من أجل المراكز الأولى، عكس الدوري الإسباني الذي يكون فيه لـ برشلونة، الريال وأتلتيكو في بعض الأحيان النصيب الأوفر من النقاط.

 

ما تعليقك بخصوص التحكيم في إيطاليا؟ 

صراحة، التحكيم في الدوري الإيطالي دائما ما يلقى الانتقادات سواء من طرف اللاعبين أو المسيرين، فالجدل التحكيمي عادة إيطالية معروفة.

 

من الذي وجدته بجانبك من أول وهلة لك في تورينو؟

صراحة، أشكر فيرناندينو كثيرا على كل ما قدمه لي منذ أول لحظة لي في تورينو، فهو شخص مثالي وأكثر من زميل، بل صديق رائع فتح لي أبواب منزله، آمل أن تتاح لنا الفرصة لنلعب جنبا إلى جنب في المستقبل.

 

لنعد إلى الحديث قليلا عن تواجدك مع المنتخب الإسباني، ما هو شعورك الحالي؟ 

أنا سعيد بتواجدي مع زملائي السابقين في الريال، أتبادل معهم أطراف الحديث، كما أني فخور بتشريف الألوان الوطنية، وأنا تحت تصرف المنتخب في أي وقت.

 

تنتظركم تصفيات كأس أوروبا، هل أنتم على أتم الاستعداد لها؟

نحن بصدد التحضير لمثل هذه المباريات التي من شأنها فتح طريق المحافظة على اللقب، سنسعى إلى الفوز بجميع المباريات التي تلعب على ميداننا، ونحقق المزيد من النتائج الإيجابية خارج إسبانيا، لضمان تأشيرة العبور للنهائيات الأوروبية التي ننتظرها بشغف كبير.

 

المنتخب يمر بفترة صعبة بعد الآداء السيئ في كأس العالم، ما تعليقك؟

صحيح، كون المنتخب الآن في مهمة مصالحة الجماهير الإسبانية بسبب فشلنا في المحافظة على اللقب العالمي وخروجنا من الدور الأول في كأس العالم الأخيرة، لكننا سنعود مجددا لكسب ود الأنصار من جهة، والمضي قدما في تصفيات كأس أمم أوروبا من جهة أخرى.

 

الآمال كلها معلقة عليك خاصة بعد تأكيد إصابة زميلك كوستا مؤخرا؟

أولا، نتمنى الشفاء العاجل والعودة سريعا لـ دييغو كوستا الذي لم يكن محظوظا مع المنتخب، حيث تعرض لإصابة مفاجئة، لكني مجبر على تعويضه في حال اعتمد المدرب علي قصد تحقيق الأهداف وتسجيل المزيد من الانتصارات.

 

ألا يشكل هذا ضغطا عليك من الناحية النفسية؟

لا أظن ذلك بل بالعكس، يشكل حافزا لي بعد ثقة المدرب والأنصار الذين ينتظرون مني تسجيل الأهداف، سأسعى لأكون عند حسن ظنهم وأشرف الألوان الوطنية.

 

ديل بوسكي قال إنه سيعتمد عليك في التصفيات بعد إصابة كوستا، هل ترى أنك قادر على مثل هذه التحديات؟

بالتأكيد، فأنا شخص يتوق لمثل هذه التحديات، ومستواي الحالي مع جوفنتوس أكبر دليل على ما أقوله، فليس من الهين أن تكون في أفضل حال مع ناد كبير بحجم "اليوفي" ضمن دوري كبير مثل "الكالتشيو".

 

ألا ترى أن لاعبا مثل فيا من شأنه مساعدة المنتخب الإسباني في مثل هذه الفترات؟

دافيد فيا لاعب كبير وقدم الكثير لـ إسبانيا ومن المؤسف عدم تواجده معنا، لا أريد الخوض في خيارات المدرب، لكن فيا له مكانة في المنتخب نظرا لماضيه المشرف مع "لاروخا".

 

ديل بوسكي فتح له أبواب المنتخب وقرار العودة أصبح بيد اللاعب، أليس كذلك؟

بالتأكيد، وأنا أرجو عودته سريعا لأجواء المنتخب، فلمسته تبقى خالدة في تاريخ الكرة الإسبانية كونه هدافا مميزا للمنتخب، وهذا الأمر لا يمكن نكرانه.

 

هل ترى أن إسبانيا قادرة على العودة مجددا؟

نحن كلاعبين نسعى لمساعدة المنتخب على العودة لسكة التتويج، وأظن أن أورو 2016 فرصتنا للعودة، ولم لا تحقيق اللقب الأوروبي للمرة الثانية على التوالي، ومع احتواء المنتخب الحالي على أرماده من اللاعبين الممتازين أظن أننا سنعود في القريب العاجل.

 

المنتخب سيفتقد خدمات لاعبين كبار في المستقبل أمثال تشافي..

بالتأكيد، فلاعب بحجم تشافي سيفتقد له المنتخب كثيرا، ففنياته الكبيرة وخبرته على مستوى خط الوسط كثيرا ما كانت تعطي التفوق لـ إسبانيا التي هي فعلا مطالبة بالبحث عن خليفة هذا اللاعب الموهوب.

 

كلمة أخيرة لمحبيك سواء في إيطاليا أو إسبانيا؟

سأسعى إلى إسعاد الشعب الإسباني والتألق مع المنتخب، كما سأسعى أيضا إلى الظهور بالمستوى اللائق مع فريقي جوفنتوس وإسعاد جماهيره العاشقة للنادي. 

 

                                                             عن قناة "أوندا سيرو" الإسبانية

كلمات دلالية : موراتا

آخر الأخبار


تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

الملفات

القائمة
23:10 | 2020-05-05 أديبايور... نجم دفعته عائلته للانتحار بسبب الأموال

اسمه الكامل، شيي إيمانويل أديبايور، ولد النجم الطوغولي في 26 فيفري عام 1984 في لومي عاصمة التوغو، النجم الأسمراني وأحد أفضل اللاعبين الأفارقة بدأ مسيرته الكروية مع نادي ميتز الفرنسي عام 2001

23:14 | 2019-11-24 إنفانتينو... رجل القانون الذي يتسيد عرش "الفيفا"

يأتي الاعتقاد وللوهلة الأولى عند الحديث عن السيرة الذاتية لنجم كرة القدم حياته كلاعب كرة قدم فقط...

23:17 | 2019-09-13 يورغن كلوب... حلم بأن يكون طبيبا فوجد نفسه في عالم التدريب

نجح يورغن كلوب المدرب الحالي لـ ليفربول في شق طريقه نحو منصة أفضل المدربين في العالم بفضل العمل الكبير الذي قام مع بوروسيا دورتموند الذي قاده للتتويج بلقب البوندسليغا والتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وهو ما أوصله لتدريب فريقه بحجم "الريدز"...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2020
  • 2019
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال