إنييستا: "برشلونة لن يتأثر باعتزالي مستقبلا لأنه يملك فلسفة راسخة"

أجرى نجم وقائد "البلاوغرانا" أندريس إنييستا حوارا شيقا مع إذاعة كتالونية، نترككم تطالعون أبرز ما جاء فيه...

إنييستا
نشرت : الهداف السبت 28 مايو 2016 13:45

لماذا واجهتم صعوبات في الفوز على إشبيلية في نهائي الكأس؟

نعم، لقد واجهتنا بعض المشاكل لأننا لعبنا أمام فريق قوي ومنظم جيدا، لكن كل لاعب منا كان عازما على تقديم أفضل ما لديه في المباراة للتتويج باللقب، لذلك أستغل الفرصة لأشكر كل زملائي على المجهودات الجبارة التي بذلوها بصفتي قائدا للتشكيلة الكتالونية.

لكنك لعبت دورا مهما في هذا التتويج بدليل نيلك جائزة أفضل لاعب في المباراة؟

لا أبدا، عليكم أن تدركوا جيدا أن إنييستا لا يساوي شيئا دون بقية زملائه في التشكيلة، ومجهوداتي الشخصية تكون لها قيمة أكبر عندما يكون بقية زملائي في قمة مستواهم، مثلما حدث في نهائي الكأس أمام إشبيلية.

لقد أنهيتم الموسم بقوة في "الليغا" بعد سلسلة من النتائج السلبية؟

نعم، لحسن الحظ أن الفريق استعاد روح الانتصارات في آخر المطاف، وتمكنا من تجاوز سلسلة المباريات السلبية في جولات "الليغا" الأخيرة، وفي النهاية أثبتنا للجميع أننا نستحق التتويج باللقب، بعدما بذلنا مجهودات جبارة منذ بداية الموسم، وهذا راجع طبعا إلى أن المجموعة ككل استرجعت روح الانتصارات في الوقت المناسب.

وما سبب تلك السلسلة السلبية، حسب رأيك؟

أسوأ ما في سلسلة المباريات السلبية أنها جاءت في نهاية الموسم وفي وقت حساس جدا، وشخصيا، لا أملك تفسيرا منطقيا لما حدث لنا، وأهم ما في الأمر أننا وفقنا في تحليل وضعيتنا جيدا واستعادة الثقة بأنفسنا حتى ننتفض من جديد في الوقت المناسب.

وهل ساهمتم أنتم الركائز في تجاوز تلك المرحلة؟

بالتأكيد، فنحن نملك الخبرة الكافية لتجاوز تلك المحن، والتي سبق أن مررنا بها في مواسم سابقة، لذلك فعلنا كل ما في وسعنا لمساعدة المدرب وزملائنا الآخرين على تجاوز تلك المرحلة.

وكيف كان شعوركم ليلة الإقصاء من دوري الأبطال؟

في الحقيقة، لقد كان إقصاء صعبا جدا ومرا في نفس الوقت لأننا نملك فريقا كان قادرا على الفوز والتأهل أمام الأتلتيكو، ولو تمكنا فقط من تجاوز تلك المباراة لكنا اليوم في النهائي لأننا نملك كل المؤهلات.

هل تعتقد أنك مازلت قادرا على تقديم الإضافة من الناحية البدنية في السنوات القادمة؟

(يضحك).. بالطبع أنا أتمتع بالقدرات البدنية التي كنت أملكها عندما كان عمري 25 سنة، لقد تجاوزت الآن 32 سنة وعلي أن أعتني أكثر بلياقتي البدنية حتى أوفق في تقسيم مجهوداتي على الموسم ككل، أما بالنسبة لهذا الموسم، فأعتقد أني كنت في المستوى لأني لم أشعر بالإرهاق كثيرا.

لكنك وصلت إلى درجة كبيرة من النضج الفني والتكتيكي؟

أنا مازلت إنييستا الذي كنتم تعرفونه منذ فترة طويلة جدا، وشخصيا، أشعر أني أصبحت أفضل بكثير من الماضي في الكثير من النواحي، وثقة المدرب لويس إنريكي في شخصي جعلتني أبذل كل ما في وسعي خاصة في المباريات الكبيرة.

وماذا بالنسبة لمستقبلك مع برشلونة، كيف تراه شخصيا؟

سوف أحاول أن أعيش حياتي في برشلونة وأستمتع باللعب في المواسم القادمة دون الاكتراث لما يمكن أن يحصل في المستقبل، كما سأبذل كل ما في وسعي لمساعدة الفريق خلال كل موسم.

ألا تخشى تأثر الفريق بعد اعتزالك ورحيل تشافي؟

برشلونة يملك فلسفة لعب واحدة لا يمكن أن تتغير أو تتأثر برحيل اللاعبين، ولا أعتقد أن هذا الأسلوب سيتغير بأي حال من الأحوال، وأنا واثق من أن هذه المجموعة ستواصل حصد الألقاب في كل موسم.

                                                                                                                                                                                                 عن إذاعة "راك1" الكتالونية

كلمات دلالية : إنييستا

آخر الأخبار


تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

الملفات

القائمة
23:10 | 2020-05-05 أديبايور... نجم دفعته عائلته للانتحار بسبب الأموال

اسمه الكامل، شيي إيمانويل أديبايور، ولد النجم الطوغولي في 26 فيفري عام 1984 في لومي عاصمة التوغو، النجم الأسمراني وأحد أفضل اللاعبين الأفارقة بدأ مسيرته الكروية مع نادي ميتز الفرنسي عام 2001

23:14 | 2019-11-24 إنفانتينو... رجل القانون الذي يتسيد عرش "الفيفا"

يأتي الاعتقاد وللوهلة الأولى عند الحديث عن السيرة الذاتية لنجم كرة القدم حياته كلاعب كرة قدم فقط...

23:17 | 2019-09-13 يورغن كلوب... حلم بأن يكون طبيبا فوجد نفسه في عالم التدريب

نجح يورغن كلوب المدرب الحالي لـ ليفربول في شق طريقه نحو منصة أفضل المدربين في العالم بفضل العمل الكبير الذي قام مع بوروسيا دورتموند الذي قاده للتتويج بلقب البوندسليغا والتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وهو ما أوصله لتدريب فريقه بحجم "الريدز"...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2020
  • 2019
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال