سعدان: "قرعة المونديال رحمت الجزائر والدور الثاني ممكن"

أجرى الموقع الإلكتروني لقناة "الدوري والكأس" القطرية حوارا مطولا مع رابح سعدان مدرب المنتخب الوطني السابق تمحور في الأساسي حول رؤيته للكرة القطرية، كما تطرق أيضا لمشاركة المنتخب الوطني في مونديال البرازيل...

سعدان
نشرت : الهداف الثلاثاء 21 يناير 2014 23:53

أول شيء نرحب بك مع موقع "قناة الكأس" ونشكرك على الاستضافة...

أشكركم بدوري على هذه الالتفاتة الطيبة اتجاهي... بارك الله فيكم وأتمنى أن أكون عند حسن الظن.

إذا تحدثنا عن المنتخب الجزائري، كيف يتابع الشيخ رابح سعدان أخباره؟

أنا بعيد عن أجواء وأخبار المنتخب الوطني، ولكن هناك مباراة ودية في شهر مارس القادم ستسمح لنا بالوقوف على مستوى المنتخب وفي نهاية الموسم سيُعلن المدرب عن قائمته المشاركة في المونديال، وسيكون أمامه شهرا للتحضير لهذا الموعد، أعتقد أن كل الإمكانات متوفرة لجعل التحضيرات ناجحة، خاصة الإمكانات المالية التي جناها الاتحاد بفضل تأهلنا إلى مونديال 2010 وارتقاء اسم المنتخب، بما أننا لم نعد في حاجة لأموال الحكومة، وأصبحت الاتحادية مرتاحة تماما من الجانب المالي، بل ويملك فائضا عكس الأندية التي تعاني. 

ماذا تقول عن التأهل الذي حققته الجزائر لنهائيات كأس العالم للمرة الرابعة في تاريخها الكروي؟

أعتقد أن أهم ما في الأمر هو تأهلنا للمرة الثانية على التوالي إلى المونديال، وهو ما سيكون له دفع قوي للمنتخب من كافة الجوانب كالأرباح المالية وسمعة المنتخب الجزائري في العالم، ولكن يجب استغلال هذا التأهل لتطوير كافة فئات المنتخب الصغرى والشبابية، لتكون هي الأخرى حاضرة في نهائيات كأس أمم إفريقيا وكأس العالم، ويكون لنا مخزون جيد في العشر سنوات المقبلة...للأسف هذا التفكير غير موجود حاليا، وكل الاهتمام منصب فقط على المنتخب الأول وهذا خطأ من الناحية الفنية والتقنية.

ستلعب الجزائر في مجموعة تضم بلجيكا، روسيا وكوريا الجنوبية، ما رأيك في هذه المنتخبات؟

سبق أن قلت في عدة مرات سابقة، أننا تأهلنا إلى منافسة من حجم كأس العالم ولا يمكننا اختيار منافسينا، ولكن رغم ذلك لا أنكر أن القرعة كانت رحيمة بنا بوقوعنا في مجموعة كهذه، بما أن كل منتخباتها لها نفس الحظوظ متساوية وهو ما ينطبق على الجزائر...أظن أن القرعة خدمتنا وأنه يجب علينا الإيمان بحظوظنا لتحقيق أفضل النتائج الممكنة، فحتى وإن فشلنا في ذلك فإن مجرد التأهل للمونديال يبقى إنجازا في حد ذاته. 

كيف ترى فرص الجزائر في المرور للدور الثاني من المونديال لأول مرة في تاريخ مشاركاتها؟

نتمنى ذلك بطبيعة الحال، ولكن كما سبق لي القول فحتى الفشل في تحقيق هذا الهدف لن يكون إشكالا بالنسبة للمنتخب، بما أن الهدف الأسمى هو تطوير كرة القدم الجزائرية ولذلك من المهم جدا التواجد في كأس العالم بصفة مستمرة، خاصة أننا نملك منتخبا شابا ويمكننا البقاء مطولا في المستوى العالي. 

كيف ترى إبعاد كريم زياني من صفوف المنتخب الجزائري؟

لا يمكنني الخوض في هذه النقطة أيضا لأنه ليس من صلاحياتي اتخاذ القرار في مكان المدرب الوطني الحالي أو التدخل في شؤونه، لست في محله الحالي ولا يمكن أن أكون في مكانه مستقبلا، ولذلك لا أملك أي تعليق بخصوص زياني بأي حال من الأحوال. 

ماذا تقول عن الاعتزال الدولي لـ بلحاج وكريم مطمور؟

مازالا هذين اللاعبين في مرحلة عطاء في الوقت الحالي، ولكن أعتقد أن قرار الاعتزال كان لظروف ما، بالإضافة لسياسة المنتخب الحالية التي تعتمد على التشبيب والتجديد، ولو أن الحاجة مستمرة لخبرة لاعبين من هذا النوع سبق لهم المشاركة في منافسات المونديال. 

كشف نذير بلحاج صراحة عن رغبته في العودة للمنتخب، هل أنت مع فكرة عودته؟

هذا أيضا من صلاحية المدرب الحالي، من المفترض أننا نحتاج لخبرة لاعبين من هذا المستوى، ولكن الأمر يبقى بيد المدرب الذي ليس من حقنا التدخل في شؤونه، لأنه يملك فلسفة معينة وسياسة فنية خاصة به وبما يحتاجه في المنتخب... سطرنا هدف الحفاظ على المجموعة بعد مونديال 2010، وهي التي كانت قادرة على الاستمرار لأربع سنوات إضافية، فمنهم من استمر واعتزل آخرون المنتخب لظروف وأسباب خاصة لا نعرفها، ولكن يجب احترام رغبة وسياسة المدرب الحالي والاتحادية. 

كيف تقيم التجربة الاحترافية لـ زياني، بوقرة وبلحاج في الدوري القطري، وهل ترى أنها أضافت لمستواهم أم العكس؟

من البداية كنت ضد الأصوات التي أرادت تحطيم هؤلاء اللاعبين بالحديث عن ضعف المستوى في الخليج وغير ذلك، لأني أرى أن الدوري القطري ليس أضعف من الجزائري وباقي الدوريات الأخرى، والأكثر من ذلك فقد أتاح للاعبينا فرصة المشاركة والتدرب بانتظام عكس ما يحدث لبعض محترفينا الحاليين الذين يتواجدون في دوريات كبيرة، لكنهم لا يلعبون إلا نادرا، إذ أن اللعب في دوري متوسط المستوى يضمن المشاركة والحفاظ على المستوى الثابت أفضل من التواجد في دوري قوي دون اللعب. 

هناك لاعب ترك حسرة كبيرة لدى الجميع عندما تعرض للإصابة وهو مراد مغني، ماذا تقول عنه؟

بصراحة، مراد مغني خسارة كبيرة لكرة القدم الجزائرية لأنه لاعب بقيمة عالية من الناحية الفنية والخُلقية، وتمنينا أن يعود بعد العملية الجراحية التي أجراها، بما أن حضوره كان سيعطي إضافة كبيرة للمنتحب في نهائيات كأس العالم 2010، ولكن للأسف الشديد لم يحدث ذلك ولهذا أعتبر إصابته خسارة كبيرة للجزائر. 

لو نعود للخسارة 4 ـ 0 أمام مصر في نصف نهائي أمم إفريقيا 2010، ماذا حدث في تلك المباراة التي بقيت لغزا حتى الآن؟

ما حدث في دورة أمم إفريقيا 2010 وتحديدا في لقاء المنتخب المصري سيفضحه التاريخ في الزمن القريب، لأن أمورا خارجة عن النطاق الرياضي جرت في تلك الدورة وسيعرف الجميع الحقائق التي كانت خفية.

سيكون التواجد العربي في المونديال محتشما للمرة الثانية على التوالي وسيقتصر على منتخب واحد ووحيد، بما تفسر ذلك؟

الأكيد أن السبب هو تراجع مستوى الكرة العربية، فمنتخب مثل السعودية التي كانت دائمة التواجد في المونديال بصفة منتظمة، لم يعد قادرا على التأهل بخلاف منتخبات آسيوية أخرى استغلت هذا التراجع لتصبح أكثر قوة في صورة اليابان، أستراليا وكوريا الجنوبية. 

ماذا يعني لك فوز قطر بتنظيم مونديال 2022، كمدرب ومواطن عربي؟

هذا شرف كبير لنا كعرب لأنها ستكون المرة الأولى التي يحتضن فيها بلد عربي تظاهرة كأس العالم، وأتمنى لـ قطر كل النجاح رغم محاولات التكسير التي تقوم بها بعض الأطراف. 

هل تؤيد إبقاء موعد مونديال قطر في الصيف، أم تفضل تقديمه إلى الشتاء؟

أتمنى أن يكون المونديال القطري في فصل الشتاء، خاصة أن المناخ يكون جيدا وربيعيا في هذه الفترة من السنة بمنطقة الخليج، وهو توقيت يساعد أيضا الجماهير ويجعل المونديال أنجح مقارنة بتنظيمه في الصيف. 

ماذا تقول عن فوز كريستيانو رونالدو بجائزة الكرة الذهبية؟

رغم أن رونالدو يستحق الجائزة، إلا أن الفيفا لم تعد لها مقاييس واضحة وثابتة في اختيار أحسن لاعب، وأظن أنه أصبحت هناك عوامل غير رياضية تتدخل في العملية، لذا ضيعنا المعايير السابقة التي كان يتم على أساسها اختيار اللاعب وفق أمور وأسس رياضية. 

                                         نقلا عن موقع "قناة الدوري والكأس"  

كلمات دلالية : سعدان.

آخر الأخبار


تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

الملفات

القائمة
23:10 | 2020-05-05 أديبايور... نجم دفعته عائلته للانتحار بسبب الأموال

اسمه الكامل، شيي إيمانويل أديبايور، ولد النجم الطوغولي في 26 فيفري عام 1984 في لومي عاصمة التوغو، النجم الأسمراني وأحد أفضل اللاعبين الأفارقة بدأ مسيرته الكروية مع نادي ميتز الفرنسي عام 2001

23:14 | 2019-11-24 إنفانتينو... رجل القانون الذي يتسيد عرش "الفيفا"

يأتي الاعتقاد وللوهلة الأولى عند الحديث عن السيرة الذاتية لنجم كرة القدم حياته كلاعب كرة قدم فقط...

23:17 | 2019-09-13 يورغن كلوب... حلم بأن يكون طبيبا فوجد نفسه في عالم التدريب

نجح يورغن كلوب المدرب الحالي لـ ليفربول في شق طريقه نحو منصة أفضل المدربين في العالم بفضل العمل الكبير الذي قام مع بوروسيا دورتموند الذي قاده للتتويج بلقب البوندسليغا والتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وهو ما أوصله لتدريب فريقه بحجم "الريدز"...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2020
  • 2019
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال