جيرارد بيكي "لا أدري لماذا يتمنى بعض الكتالان خسارة إسبانيا رغم أن أغلب لاعبيها من برشلونة"

تحدث نجم دفاع البلاوغرانا في هذا الحوار الشيق مع صحيفة اسبانية عن أمور كثيرة خارجة عن المألوف، حيث تطرق لبعض المسائل الشخصية كحياته مع شاكيرا وولده ميلان...

بيكي في حيرة من طريقة تفكير بعض الكاتلان"....
نشرت : عن صحيفة "إل باييس" الاسبانية الأربعاء 27 مارس 2013 23:06


ماذا كنت تتمنى أن تصبح عندما كنتا طفلا صغيرا؟
كنت أتمنى أن ألعب مباراة كبيرة مثل التي خضناها أمام فرنسا، لم أكن أسعى لكسب المال أو الشهرة، حلمي كان أن ألعب لـ برشلونة لأعيش إثارة المباريات مع ريال مدريد على الملعب، شاهدت الكثير من مباريات كأس العالم وبطولة أمم أوروبا وأتذكر مباراة منتخبنا التي فاز فيها أمام يوغوسلافيا بـ 4-3، وخاصة هدفي ألفونسو الذي أعتبره مثلي الأعلى، لقد أردت أن ينتصر المنتخب الوطني الذي كان يلعب له غوارديولا وسيرجي من برشلونة، كل شخص يمكنه التفكير حسب الطريقة التي يريدها لكنني لا أفهم الكتالان الذين يتمنون خسارة المنتخب، أنا مثلا من كتالوني ومن برشلونة ولكنني أستدعى دائما للعب مع المنتخب.

هل شعرت يوما ما بالاكتئاب بسبب هذا الموضوع؟
لا أبدا، على الرغم من أنني قرأت يوما عبر "تويتر" أنني خائن لـ كتالونيا، لكن الجميع يتحدث وأنا شخصيا لدي أصدقاء كثر من الذين يطالبون باستقلال منتخب كتالونيا، لكن لا أحد منهم تعرض إلي، بل أن البعض منهم تنقل إلى جنوب إفريقيا لمتابعة نهائي المونديال وتشجيع المنتخب لأنه في الأخير هنالك 10 لاعبين من برشلونة يلعبون مع لاروخا.

هنالك العديد من الأصوات تنادي بضرورة تغيير طريقة اللعب في المنتخب ...
برشلونة والمنتخب الاسباني أصبح مرجعا عالميا لكل الأندية والمنتخبات بفضل طريقة لعبنا التي تعتمد على الاحتفاظ بالكرة، لذلك لا يمكن أن نفكر بتغيير هذه الطريقة التي أبهرت العالم ومنحتنا الفوز لسنوات طويلة، من غير المعقول أن نغيرها وكل العالم يريد أن يلعب مثل اسبانيا.

ألم ينتبكم بعض الشك بعد التعادل الأخير أمام فنلندا ؟
لا أبدا، لقد لعبنا على هذا النحو ألاف المرات، هل تتذكر مباراة سويسرا في جنوب إفريقيا؟ لقد تمكنا بعدها من رد الاعتبار من خلال الفوز بكأس العالم وبطولة الأمم الأوروبية، أنصت إلي جيدا :" اسبانيا بلد ثنائي القطب والصحافة فيه ثنائية القطب أيضا، لذلك من الطبيعي أن ينتقد أي طرف نظيره الآخر عند أي تعثر، لكن في نفس الوقت تجد الجميع يصفق في حالة ما إذا تحقق الفوز.

هل تعتقد أن ما حدث لكم ساهم في نضج الفريق ؟
تماما، نحن فخورون بذلك لأنه يبدو وكأن شيئا لم يحدث بعودة تيتو، إنها حالة شاذة يمكن أن تحصل في أي فريق، ولكننا تغلبنا عليها بفضل قوتنا ومن يعتقد أننا مجرد فريق فهو أحمق، لأن صحة الأشخاص أكثر أهمية من غيرها.

أنتم كلاعبين هل تفكرون في الحالة الاجتماعية التي تسود البلد ؟
بالطبع يقلقنا ما يحصل في المجتمع، هل تعتقد أنني لا أملك أصدقاء بطالين ؟ أنا أعرف ما يدور في الشارع لأنني محبوب جدا، يوم ما سأدعوك إلى غرف تغيير الملابس وستجد مفاجئات سارة.

ما هي المفاجآت التي سأجدها ؟
نحن نعيش حياتنا بشكل طبيعي من خلال التوجه إلى المطاعم وعادة ما يدفع أحدنا كل الوجبات التي يتناولها زملائه، كما نتوجه للسينيما رفقة زوجاتنا وأبنائنا لأننا في نهاية الأمر أشخاص طبيعيين في أوج شبابهم.

شهرتك رفقة زوجتك جعلتكما مطاردين من قبل المصورين، ما الذي تفعله من أجل حماية ولدك ميلان ؟
أنا لا أريد أن أخفي ولدي ميلان، لأنني أستغرب كثيرا عندما أرى أبناء المشاهير يظهرون في المجلات بوجوه مغطاة، لا أحب أن يعتقد ولدي أن شخص من دون وجه عندما يرى صورته في الصحف عندما يبلغ 9 سنوات، لذلك قررنا تقديمه في هذه الفترة.

كيف استقبلت عائلتك ارتباطك مع شاكيرا ؟
لقد رحب بها بالطبع، كما حدث شيء طريف مع جدتي في أول يوم جئت فيه بشاكيرا إلى المنزل، حيث قالت لها مرحبا بالمغنية، بما أنها لم تكن تعلم طبيعة العلاقة بيننا، وهو ما أضحكنا جميعا، قبل أن يخبرها والدي أنها أصبحت زوجتي.

شاكيرا كانت تحب كرة القدم قبل ارتباطك بها، هل ساهمت في تعريفها أكثر بهذه الرياضة أم أنها علمتك الغناء ؟
لقد تعلمت منها الكثير فيما يخص الموسيقى، وهي أيضا أخذت مني أشياء عن الكرة لأنها لم تكن تعرف حتى من هو ميسي عندما ذهبنا لتصوير أغنية "واكا، واكا".

قلت سابقا أنك لا تدري كيف ستكون شاكيرا الأم، هل تأقلمت مع الوضع ؟
إنها حنونة جدا، كم أنها أم عادلة وحساسة كثيرا إلى درجة أنها تراقب ميلان في كل الأوقات، شاكيرا قلبها صافي وهي ذكية جدا.

هل لازلت ترى نفسك رئيسا لـ برشلونة أكثر من مدرب ؟
نعم بالطبع لكن لا يمكن أن نعرف ما الذي سيحصل في المستقبل، اسألوا تشافي فهو أقرب مني لذلك.

بصفتك كرئيس هل ستحقق مع اللاعبين ؟
لم أكن مرتاحا أبدا لما حدث، في الواقع تنبهت للرجل الذي كان يتعقبني لأنه كان قريبا مني.

بصفتك أحد أعضاء الفريق هل تعتقد أن إدارة لابورتا قدمت لكم الضمانات؟
كعضو في الفريق لدي معلومات كافية وأنا أعرف ماذا أريد، هذه الأمور تحدث عادة ولا أريد الدفاع عن أي شخص لأن برشلونة فريق متواجد قبل لابورتا، ومن الصعب أن نعرف من المسؤول ولكن بعيدا عن هذه الأمور الغريبة فقد قضينا سنة رائعة.
 

كلمات دلالية : بيكي

آخر الأخبار


تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

الملفات

القائمة
23:10 | 2020-05-05 أديبايور... نجم دفعته عائلته للانتحار بسبب الأموال

اسمه الكامل، شيي إيمانويل أديبايور، ولد النجم الطوغولي في 26 فيفري عام 1984 في لومي عاصمة التوغو، النجم الأسمراني وأحد أفضل اللاعبين الأفارقة بدأ مسيرته الكروية مع نادي ميتز الفرنسي عام 2001

23:14 | 2019-11-24 إنفانتينو... رجل القانون الذي يتسيد عرش "الفيفا"

يأتي الاعتقاد وللوهلة الأولى عند الحديث عن السيرة الذاتية لنجم كرة القدم حياته كلاعب كرة قدم فقط...

23:17 | 2019-09-13 يورغن كلوب... حلم بأن يكون طبيبا فوجد نفسه في عالم التدريب

نجح يورغن كلوب المدرب الحالي لـ ليفربول في شق طريقه نحو منصة أفضل المدربين في العالم بفضل العمل الكبير الذي قام مع بوروسيا دورتموند الذي قاده للتتويج بلقب البوندسليغا والتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وهو ما أوصله لتدريب فريقه بحجم "الريدز"...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2020
  • 2019
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال